إذا كنت أمّا فجددي نيتك

عالم الأسرة » همسات
25 - جماد أول - 1438 هـ| 22 - فبراير - 2017


1

أبناء: كلمة مرادفة لخوف مستمر وجهد متواصل، وقلق وسهر وحذر، هذا ما كنت أسمعه وأراه، وأعيش التأفف والضجر، ولكن ماذا لو كانت الأمومة هي النية؟ كيف لو أصلحت نيتي وجعلتها متجددة؟ كل إشراقة شمس في كل صباح، تعني مولدا لنية جديدة.

متابعة استيقاظ كل ابن فيها نية أن يكتسب علما ويرتقي سلما، ويحقق طموحا، ويبني مستقبلا، ويرضي خالقا.

 كلما هممت بإعداد الطعام، وجدت فيه نية أن أبني جسما قويا؛ ليكون عبدا قويا قادرا على العبادة بنشاط لا ينقطع.

 وعندما يؤذيني ابني أو ابنتي بكلمة أو سلوك يعقني فيه، أقابلها بفرحة في أعماقي، إنها تكفير عن يوم ما، عققت فيه والديَّ، ربما بكلمة أو بتثاقل العمل ونسيتها وأحصاها الملكان.

وأجد كسبا جديدا في أن أعلم ابنا أو ابنة حرفا أو آية، أو أصحح له مفهوما، وأنبت أشجارا من القيم، قيم في بيته ومع أقرانه وفي مجتمعه، ومع الغريب والقريب، وأن يكون عبدا نقيا تقيا، صاحب مبدأ واضح، وفكر منيرٍ ملهمٍ، يعمل ويتحرك وفق رؤية ورسالة واضحتين، همه الله أنفاسا وأعمالا ومراقبة، أن يكون مؤمنا متزنا، لا مسخا وتافها، ولا يطيع إلا الله ورسوله.

أجدد نيتي في أن أبني له جدار حماية، تحميه من فكر متطرف، وكراهية للحياة والإنسانية، لا أريد أن أرى ابني كالقطيع يسير خلف سالخه.

أليس يحتاج هذا إلى أن أجدد نيتي، التي هي معنى الإخلاص، كلما شددت الرحال في متابعة دروسهم ومساعدتهم على المذاكرة؟!

نحن نحتاج أن نفهم أبعاد كلام النبي عليه الصلاة والسلام: عن أمير المؤمنين أبي حفص عمر بن الخطاب رضي الله عنه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إنما الأعمالُ بالنياتِ، وإنما لكلِّ امرئٍ ما نوى، فمن كانت هجرتُه إلى دنيا يصيُبها، أو إلى امرأةٍ ينكحها، فهجرتُه إلى ما هاجر إليه"(متفق عليه).

ولقد اخترت الهجرة إلى الله ورسوله، فلا أنتظر راتبا أو مكافئة، أو مدحا وثناء من البشر، فقد اكتفيت برب البشر.

اللهم أصلح قلوبنا ونياتنا وأنزلنا منازل الأبرار.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- اللهم أرزقني - السعودية

01 - جمادى الآخرة - 1438 هـ| 28 - فبراير - 2017




دعواتكم لي بأن يرزقني طفلا

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...