استخدامات خاطئة لواتساب قد تؤدي لسرقة بياناتك


02 - ربيع الآخر - 1438 هـ| 31 - ديسمبر - 2016


استخدامات خاطئة لواتساب قد تؤدي لسرقة بياناتك

لها أون لاين

 

أتاح تطبيق التواصل الاجتماعي "واتساب" سهولة كبيرة في التواصل مع الأهل والأصدقاء وزملاء العمل والدراسة، ممن لا يستهويهم إنشاء حسابات على مواقع التواصل الأخرى كـ"فيسبوك" و"تويتر" و"انستجرام" و"سناب شاب" وغيرها، خاصة وأن التسجيل عليه لا يتطلب سوى تحميل التطبيق على الهاتف، وتسجيل رقم التليفون، إلا أن "واتساب" مثل أي تطبيق آخر، معرض لسرقة البيانات منه، سواء نتيجة لإهمال أخذ بعض الاحتياطات عند الاستخدام، أو لوجود ثغرات به، لذا سنقدم لكم مجموعة من النصائح التي تحافظ لكم على بياناتكم من السرقة.

 

حذف الحساب

إذا ما قررت تغيير رقم هاتفك، فتجنب تغيير رقم شريحة الاتصال فقط، دون حذف حساب "واتساب" الخاص بالرقم القديم من الخدمة نفسها؛ لأن ذلك يتيح لأي شخص آخر يحصل على الرقم من خلال الشركة المزودة للخدمة، الدخول إلى حسابك، وبالتالي استرجاع كافة المحادثات التي أجريتها عليه، والصور والفيديوهات التي أرسلتها أو استقبلتها عليه، فقط احرص تمامًا على الدخول إلى الإعدادات Settings واختيار حذف الحساب Delete Account قبل تغيير شريحة الاتصال.

 

حذف البيانات

أما في حالة أنك قررت بيع هاتفك؛ من أجل اقتناء آخر جديد، فعليك التأكد من حذف جميع البيانات الموجودة على هاتفك القديم، سواء الخاصة بحساب "واتساب" أو أي حسابات أو أرقام أخرى قبل التفريط فيه، ويمكنك ذلك من خلال خاصية استعادة ضبط المصنع Factory data reset.

 

ميزة تغيير الرقم

استخدم ميزة تغيير الرقم التي يتيحها "واتساب"، والتي يمكن عن طريقها نقل جميع بياناتك من الحساب القديم إلى الجديد، بما فيها الملف الشخصي، ومجموعات المحادثة، والإعدادات التي اخترتها لكل محادثة منهم، إلى جانب حذف الحساب المرتبط برقم الهاتف القديم كليًا بسهولة.

 

احذر من واتساب ويب

تسهل خدمة "واتساب ويب" التي تتيح فتح حساب الواتساب على أي جهاز كمبيوتر محمول، أو كمبيوتر شخصي إنجاز الكثير من الأعمال، إلا أنها في الوقت نفسه تعتبر سلاحًا ذا حدين، فتجنب ترك حسابك مفتوحًا على أجهزة الكمبيوتر؛ لأن ذلك قد يعرضك لسرقة البيانات، خاصة إذا لم يكن الجهاز مملوكًا لك.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...