الأسبرين أخطر من الباراسيتامول على الحمل

بوابة الصحة » الحمل والولادة » صحة الحامل والمرضع
21 - جمادى الآخرة - 1424 هـ| 20 - أغسطس - 2003


 

غالبا ما تكون الإجابة عن السؤال التقليدي: أيهما أفضل الأسبرين أم "الباراسيتامول" في حالة الحمل؟.. تكون الإجابة غير واضحة وتميل لصالح الباراسيتامول. ولتقوية موقف الباراسيتامول أظهرت دراسة حديثة شملت 1055 امرأة حاملا في أمريكا أن استخدام الأدوية المضادة للالتهابات غير الكورتيزونية ـ مثل الأسبرين والإبوبروفين والدايكلوفيناك وبقية أفراد هذه العائلة ـ من قبل المرأة أيام الإخصاب أو خلال فترة الحمل قد زاد من خطورة إسقاط الجنين بما نسبته 80%.

bmj. 2003 aug 16;327(7411):368

إن استخدام عقار باراسيتامول للآلام والحرارة خلال فترة الحمل هو الأكثر أمانا من غيره من الأدوية، ولا يزيد من نسبة إسقاط الجنين.

 

علينا أن نأخذ بنتائج هذه الدراسة في الوقت الحالي، ونستخدم الباراسيتامول بدلا من أي عقار آخر للحمى والآلام؛ حتى يتبين غير ذلك. خصوصا أن هناك حالات من الإسقاط أو عدم الحمل لا تعرف أسبابها!

 

 

 



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...