الخلافات بين الإخوة: الأسباب والحلول! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

الخلافات بين الإخوة: الأسباب والحلول!

تحت العشرين » اختراق
07 - رجب - 1439 هـ| 24 - مارس - 2018


1

يختلف الإنسان بطبيعة الحال مع الآخرين بين الحين والآخر. وبالنسبة للأسرة تحديداً فالخلافات العارضة هي جزء لا يتجزأ من الحياة اليومية لدى جميع أفرادها، لكن المشاجرات المستمرة بين الإخوة قد تكون مرهقة وغير ضرورية. فمن المحتمل أن يفقد أحد الطرفين أعصابه ويضر بالآخر، لكن هناك بالتأكيد بعض الحلول لإخماد هذه الخلافات، والتي تساعد أيضا على التسوية بين الطرفين. نسرد لكم في هذا المقال بعض النقاط الهامة حول الخلافات بين الإخوة وإيجاد الحلول لها.

ما أسباب الخلافات بين الإخوة؟        

يعرف الإخوة الأسباب التي تدفعهم للخلاف فيما بينهم، كما أن هناك أيضا أسبابا تجعل من الصعب الاتفاق بينهم وهي:

  • الاختلاف في العمر.
  • الشعور بالغيرة أو عدم الاستقرار، خاصة عند الشعور بأن أحد الوالدين يفضل أحد الأبناء على الآخر.
  • انعدام الخصوصية.
  • إذا كان لديه إخوة غير أشقاء.
  • المنافسة بين الإخوة، كالتنافس في الدراسة، أو عند ممارسة الرياضة.

الحلول:     

  • إن معالجة تلك الخلافات بين الإخوة تعتمد على عمر المتخاصمين وفهم الأسباب.
  • إذا كان هذا السبب يسيرا جدا كالمضايقة مثلا، حاول أن تنهي ذلك بتجاهله أو بالضحك على ذلك الموقف.
  • اذهب بعيدا وحاول العد إلى عشرة، فهي الطريقة الجيدة لتهدئة الغضب، ولتتجنب أن تقول شيئا قد يجعل الموقف يزداد سوءاً.
  • تحدّث مع بعض الأشخاص الذين لا علاقة لهم بالموقف، كصديقك أو معلمك أو مستشارك لتحصل على وجهات نظر مختلفة، قد تساعدك في فهم سبب الخلاف والعمل على إستراتيجيات لإيجاد حل للمشكلة.
  • اجعل بينكما مسافة، من خلال ممارسة بعض التمارين الرياضية، أو الخروج مع أصدقائك أو الجلوس في غرفتك. لا تقلق إذا لم يُجدِ ذلك الابتعاد في حل المشكلة، فإنه سيكون حلاً جيدا لصفاء ذهنك وراحته.

ناقش ذلك الأمر:     

إن التحدث مع الأخ أو الأخت عن تلك الخلافات يبدو مرهقا للأعصاب، ولكنها الطريقة الأمثل لإيجاد الحلول، خصوصا إذا كنتما في العمر نفسه. أما إذا كان أخوك أصغر منك سنا، ويبدو مصرا على أن يجعل حياتك صعبة، ناقش هذا الأمر مع والديك، حاول أن تقضي وقتك بعيدا عنه، فربما كان ذلك هو الحل المساعد للتخلص من تلك المشكلة.

خطوات للمناقشة:

  • اختر الوقت الذي يكون فيه كلا الطرفان في حالة صفاء ذهني تام، دون غضب أو توتر أو تعب، واختر أيضا المكان المناسب لتتحدثا مع بعضكما، دون أن يقاطع حديثكما أحد.
  • يمكن أن يكون وقت اجتماع الأسرة على مائدة الطعام أو بعده: هو الوقت المناسب لتتحدث عما يجوب في ذهنك حيال هذه المشكلة، والذي يمكّن الوالدين أيضا من التوسط في حلها.
  • كن مستعدا لتسوية ذلك الخلاف وأن يكون لديك العديد من الخيارات للموافقة عليها.
  • لاتجعل نقاشك شخصيا. تجنب السخرية والتعليقات الشخصية والتنابز بالألقاب؛ لأن ذلك قد يزيد الأمر سوءا، وبدلا من هذا عبّر أنت عن شعورك تجاه تلك الخلافات.        

 

------------------

المصدر:reachout.com

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...