الدكتور محمد صالح الشنطي وجهوده في النقد الأدبي بالسعودية لها أون لاين - موقع المرأة العربية

الدكتور محمد صالح الشنطي وجهوده في النقد الأدبي بالسعودية

وجوه وأعلام
02 - شعبان - 1439 هـ| 18 - ابريل - 2018


1

الدكتور محمد صالح الشنطي: أحد الأسماء التي شاركت في النهضة الثقافة والأدبية والفكرية المعاصرة في السعودية والوطن العربي.

 

 يشهد بذلك مسيرته الطويلة في دنيا الكلمة، التي تنوعت فيها مهامه من مدرس ومحاضر أكاديمي، إلى المشاركة في كثير من الندوات والمؤتمرات، ثم مؤلفاً لعدد كبير من الكتب التي أسهمت بدور فاعل في إلقاء الضوء على تطور الأدب العربي والأدب السعودي خلال العقود القليلة الماضية.

 

ولد الدكتور محمد صالح محمد الشنطي بالمملكة الأردنية في 13/9/1945م. حصل على ليسانس الآداب من جامعة القاهرة عام 1968م، بمرتبة الشرف، وحصل على الماجستير بامتياز من جامعة القاهرة عام 1974م، وعلى الدكتوراه مع مرتبة الشرف الأولى من الجامعة نفسها عام 1983م.

 

عمل مدرسا بالمرحلة الثانوية من 1968م إلى 1981م في ثانوية تبوك في المملكة العربية السعودية، ثم أستاذا مساعدا في كلية المعلمين في حائل من 1983- حتى عام 1996م، ثم رئيسا لقسم اللغة العربية في حائل بالكلية.

 

كانت مؤلفاته مقررة على طلاب الأدب في الجامعات العربية والسعودية، منها: الأدب القديم، والأدب الحديث، والأدب السعودي، والأدب الإسلامي، والنقد الحديث، والنحو والتطبيقات النحوية والصرفية، وأدب الطفل.

 

وقد حقق الشنطي من خلال مؤلفاته: جسراً متيناً بين المبدع والمتلقي، وأصبحت دراساته حلقة وصل لا غنى عنها لكثير من المهتمين بالشأن الثقافي، فهي تمنحهم مساحة واسعة للتفكير والتدبر ورصد التحولات التي تكتنف الساحة الثقافية، خاصة في مجال السرد.

 

ومن مؤلفاته في الدراسات الأدبية التي تتنازل المنتوج الإبداعي للأدباء السعوديين:

- متابعات أدبيةـ دراسات نقدية الدمام 1981م.

ـ رحلة في آفاق الكلمة، الأحساء 1994م.

- فن القصة القصيرة في المملكة العربية السعودية، دار المريخ، الرياض 1987م.

- في الأدب السعودي- مجلد واحد-، دار الأندلس للتوزيع والنشر.

- الحركة النقدية في المملكة العربية السعودية-مجلدان-، دار الأندلس للتوزيع والنشر.

- التجربة الشعرية في المملكة العربية السعودية -3 مجلدات- نشر العديد من البحوث المحكمة والدوريات في مصر والسعودية- دار الأندلس للنشر والتوزيع.

 

وبالإضافة إلى المجال النقدي والأكاديمي: فقد نالت الصحافة جانباً من اهتمامات الدكتور الشنطي، فبادر بنشر العديد من البحوث المحكمة والمقالات والدراسات في عدد من الدوريات والصحف، إيماناً منه بأن الصحافة منبر مهم للتواصل مع الآخر، بوصفه مستقبلاً يشكل نصف الدائرة التي ينطلق منها مبدع النص، وهو توجه ينم عن رغبة جادة لإتاحة الفرصة لمحبي الكلمة للنهل من عطائه وإبداعه.

 

ويعد الشنطي من أهم النقاد الذين أثروا النقد الأدبي في السعودية شعراً ونثراً وقصة ورواية، عبر تلك السنين، وهو في مقدمة الدارسين، الذين خلفوا رصيدا كبيرا من الدراسات حول الأدب السعودي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ موسوعة ويكيبديا.

ـ موسوعة الإثنينة.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...