الكتابة: هل هي موهبة أم مهارة يمكن تعلمها؟ لها أون لاين - موقع المرأة العربية

الكتابة: هل هي موهبة أم مهارة يمكن تعلمها؟

تحت العشرين » إبداع بلا حدود
06 - شوال - 1439 هـ| 20 - يونيو - 2018


1

المقال يحمل تساؤلات بين كون الكتابة موهبة إلهية، أم أنها مهارة قابلة للتعلم؟ هل يجب أن يولد الكاتب بملكة الكتابة؟ هل يجب أن يحمل بعض الكروموسومات الوراثية من آبائه الذين كانوا بارعين في الكتابة؟ أو ربما هي مجرد صدفة سعيدة بعقلية كاتب متميز؟

لكن ماذا لو لم يكن ذلك صحيحًا؟ ماذا لو كانت الكتابة أمرًا يمكننا تعلمه، مثل كرة السلة على سبيل المثال، ولكن على خلاف كرة السلة، ليس هناك شيء يعتمد على الجينات، حيث تتطلب كرة السلة طولاً عالياً للاعب؟ ماذا لو كان الحلم هو: أن يصبح المرء مؤلفًا ذائع الصيت، صاحب أفضل الكتب مبيعاً، هو أمر في متناول أي شخص مستعد للقيام ببعض العمل الشاق؟

ما هي الموهبة؟

وفقا "لباربارا بيغ" مؤلفة كتاب "خرافة الموهبة"- -The Talent Myth عام 2012م فالموهبة هي الافتراضات التي نتخذها حول قدرات الآخرين، التي تمنعنا من تطوير مهاراتنا الخاصة.

يمكننا تحديد المواهب بعدة طرائق مختلفة، لكن كاتبة المقال عرفتها على النحو التالي: الموهبة هي الكفاية، والكفاية تتكون من العديد من العوامل المختلفة، بما في ذلك القدرة على التهجي، وأذن صاغية للكلمات، والشعور بهيكل القصة، والتعاطف مع الشخصية، وهذا ما يخص الموهبة الكتابية.

لا يوجد أمر لا يمكن تعلمه؟! من المؤكد أن بعضنا يولد مع عطايا إلهية، ويتضح ذلك جلياً في المدراس، فهناك من يلتقط المعلومة التقاطا سريعاً بنباهة، وسرعة بديهة، بينما زملائهم الذين لا يقلون ذكاء، يستغرقون وقتا طويلا وجهدا كبيرا من المعلم لتوصيل المعلومة.

ولندخل في صلب الموضوع، يمكن القول: بأن هناك العديد من الطرائق ليكون المرء كاتباً. وعبرت الكاتبة عن نفسها بأنها تعلمت الكتابة بالممارسة، فلديها موهبة في التعلم السريع، ورغم كونها ذات ذاكرة ضعيفة للتفاصيل، إلا أنها ما زالت تقوم بعمل رائع.

كيف تتعلم الكتابة؟

الجواب على ذلك سهل. اكتب! وكرر وحاول مرة أخرى، وستفشل مرة أخرى، ثم تفشل بشكل أخف حتى تنجح تدريجيا. لا يوجد أي جانب من جوانب الفن وحرفة الكتابة: لا يمكن تعلمه. يمكن لأي شخص بغض النظر عن ثقافته تعلم أساسيات الكتابة.

تنفسوا الصعداء! إذا لم تكونوا قد ولدتم بملكة الكتابة، فلا تقلقوا فجميع الأدوات بين يديكم طالما لديكم الرغبة.

العنصر السحري

 في نهاية المطاف، لا تعتبر الموهبة صعبة المنال، هي المكون السري للكتابة الناجحة، بل إنه الشغف!

قد يكون لدى زميلك أو جارك: المهارات العقلية نفسها، والخبرات اللازمة؛ ليكون كاتبًا أفضل بكثير منك، لكن ينقصه الشغف الذي بداخلك. فهو ليس مهتمًا بالكتابة، فما الفائدة في هذه المهارات، أو أن المواهب التي متعه الله بها؟ وهناك في المقابل من يحبون الكتابة، ويكرسون ساعات طويلة من الدراسة والعمل، حتى يصلون للنجاح الذي سيتحقق بالكفاح الجاد. بل سيكون لديهم شعور عالٍ برضا الذات؛ لأنهم عملوا كثيرا وتعبوا للوصول للهدف، ولم يكن ذلك سهلا يسيراً!

--------------------------------

المصدر: helpingwritersbecomeauthors

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين


ترجمة: إيمان سعيد القحطاني

بكالوريوس لغات وترجمة- لغة انجليزية

الدورات العلمية:
دورات متعدده في تحفيظ القرآن وعلومه
دورة مهارات التفكير
دورة التعلم التعاوني
اجتياز اختبار التويك
دورة الجودة

الخبرات العملية:
برنامج المعلمة الصغيرة التابع لإدارة تعليم الرياض لعامي 1422 – 1423هـ .
العمل كمعلمة في مدارس الرواد الأهليه 1329-1430 (2009).
العمل كمدربة لغة انجليزية في شركة الخليج للتدريب مركز دايركت انجلش منذ نوفمبر 2009 وحتى أغسطس 2012.
العمل ضمن هيئة تدريس السنه التحضيرية بجامعة الأميرة نورة لمدة شهر- نوفمبر 2010
العمل كمترجمة في موقع لها أون لاين الالكتروني من سبتمبر 2012- حتى الآن
الإشراف على طالبات كلية اللغات والترجمة- جامعة الأمير سلطان خلال تطبيقهن العملي في موقع لها أون لاين
المشاركة بمحاضرات لغة انجليزية خلال برنامج تميزي للفتيات التابع لمركز لها للتدريب في صيف 1433هـ
المشاركة في برامج أخرى في مركز لها للتدريب

مقالات منشورة:
مقال بعنوان ( معلمتي) في مجلة الملتقى الصادرة من مركز الأمير سلمان الاجتماعي- 1420هـ
مقال بعنوان (إلى مدير الجامعة ) في جريدة الرسالة الصادرة عن جامعة الملك سعود بالرياض.
مقالات عديدة مترجمة في موقع لها الاكتروني
ترجمة عبارات إسلامية وفكرية كتغريدات في حساب موقع لها الرسمي على تويتر


تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...