النفوذ الطاغي لجماعات اليهود في العالم! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

النفوذ الطاغي لجماعات اليهود في العالم!

عالم الأسرة » رحالة
18 - رجب - 1431 هـ| 30 - يونيو - 2010


1

تمكن اليهود من التجمع والاتحاد، و أقاموا الجمعيات العالمية اليهودية التي تعرف "مؤتمرات حكماء صهيون" والتي تتكون من زعماء اليهود بكل بلدان العالم، وفيها أقروا السياسة العامة لليهود بالعالم، ومن ضمن القرارات التي أقروها: أن يعمل اليهودي في مهن محددة حتى يستطيع اليهود السيطرة علي مجريات الأحداث بالعالم ومن ضمن تلك المهن: الطب، الصيدلة، العمل بالصحافة، العمل بالبنوك والبورصات المالية، العمل في مجال التجارة بالذهب والفضة، العمل بالمجال الإعلامي مثل القنوات الفضائية الحرة والانترنت  بجانب السينما.

          وبالرغم من قلة عدد اليهود بالعالم إلا أننا نجدهم حاليا يحكموا العالم، ومن لم يجد دعما من اليهود فلن يستطيع أن يتبوأ زعامة حكومة في أي بلد كانت من العالم، وكمثال لنجاحهم الباهر في أمريكا، رغما عن تعدادهم  البسيط والذي يمثل نحو 4% من كمية سكان أمريكا ولكنهم يملكون نحو 40% من ثروة أمريكا.

          يتمركز معظم يهود أمريكا بولاية كاليفورنيا حيث عاصمة السينما العالمية "هوليوود" ويعتبر اليهود هم الذين أرسوا الأسس لهذه الصناعة التي جلبت لهم الملايين في زمن يسير، بجانب المال فإن السينما تعتبر من أهم الوسائل لبث قناعاتهم وأفكارهم الخبيثة.

لذا نجد معظم المنتجين والمخرجين والممثلين من اليهود وكل من والاهم في خبثهم وفجورهم من الأشخاص المتعاونيين معهم.

 وإن أول من أصيب بمرض الإيدز في العالم ممثل يهودي شهير هو روك هدسون وحينها رفضت كل مستشفيات أمريكا علاجه لغرابة المرض وخطورته، وتم علاجه بفرنسا وبمستشفي طالبته بمبلغ باهظ نسبة لخطورة المرض، وحينما مات تم حرق كل الجناح الذي كان يقيم فيه الممثل المريض بما في ذلك الأمتعة الموجودة حتى لا يستشري المرض بالعاملين بالمستشفي.

استطاع اليهود الهيمنة علي الصحف والمجلات بجانب القنوات الفضائية العالمية ومن أهم القنوات الفضائية التي امتلكوها قناة " BBC" ويمتلكها المليونير اليهودي ألان ينتوب، ويمتلك أيضا قناة " لايك رايز بجانب قناة " plc" ويملكها اليهودي مايكل قرين، وبما أن مالكيها يهود فإن معظم محرريها بالتالي هم من اليهود, وحتى وإن وجد ما هو ليس باليهودي فإنه سوف ينتمي بالطبع لتوجهاتهم وإلا فلن يبقى أبدا بهذه المجموعة من وسائل الإعلام.

ويملك المليونير اليهودي "روبرت مردوخ " والذي يسمي بإمبراطور الصحافة في العالم، يملك مجموعة من الصحف والمجلات من أشهرها صحيفة القارديان، وصحيفة التلغراف بجانب نيوزانترناشيونال، واكسبريس نيوز كما له أسهم في بعض القنوات العربية الشهيرة.

ويملك اليهود معظم المجلات الفاضحة والقنوات الفضائية الفاضحة والتي تدر عليهم الملايين، حيث يؤمنون أن الغاية تبرر الوسيلة, وفي سبيل ذلك يبحثون عن المال بأي طريقة كانت، ومن ثم يسخر هذا المال لخدمة الأهداف العامة للصهيونية العالمية.

          ويمثل اليهودي كلان كلين الناطق الرسمي باسم جمعية الشاذين جنسيا بولاية كاليفورنيا، علما أنه يعتبر من مؤسسي مؤسسة مكافحة مرض الإيدز بجانب لاري كرامر، ومن الغريب أنهم يدعون للشذوذ الجنسي ويدعمون مكافحة مرض الايدز وهم أدرى الناس أن الشذوذ هو المتسبب الأول لمرض الايدز.

          ونظرا لدعمهم المتواصل للشذوذ الجنسي بين الشباب؛ فقد نجح المحامون اليهود في إجبار ولاية كاليفورنيا على الاعتراف بالزواج المثلي وتعتبر أولي الولايات التي اعترفت به في العالم, كما نجح اليهود أيضا في السماح لالتحاق الشواذ بالجيش الأمريكي عبر النفوذ الطاغي الذي يتمتعون به  في أمريكا، فالكلمة الأولي لهم ومن خلال المال يستطيع اليهود شراء كل شيء بالعالم.

المصادر: .rense.

.paultherond             

.pbs.  

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- -

19 - رجب - 1431 هـ| 01 - يوليو - 2010




حسبنا الله ونعم الوكيل

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...