بصيرة بلا بصر

عالم الأسرة » همسات
25 - ربيع الآخر - 1435 هـ| 26 - فبراير - 2014


1

هنا أرى عالمي تماماً, ولكن. . . بزاوية معتمة..!

أعيش بقلبٍ كبير.  قلبٌ ملأتهُ إرادة لأُثبت للعالم أن نور حبيبتي اللتين فقدتهما لن يكونَا إلا دافعاً لأُحقق أسمى طموحاتي وسُلم أحلامي.

أحلامي! التي طالما أرهقتني، و أنا أُزينها و أُلبسها أزهى حُلة (بألواني العديدة) التي تبدأُ بالأسودِ، و تنتهي بهِ، حاملاً بيدي عصاً بنقيضِ لون عالمي.

عصاً بيضاء (بلونِ الأمل) الذي طالما سمعتُ به. أملٌ يتحدثُ عنه الناس بأنهُ يُصَورُ لهم كالنافذة التي تُتفتح، فتنطلقُ منها ألوان الحياة.

 

عفواً..!

 . . . لكن كيف لي أن أفهم؟. و كيف لي أن أشعرَ بما تشعرون!؟..

هل لي أن أستأذن أحداً منكم لأعيش بنور حبيبتيه (عينيه) ليوم واحد!.. لساعة...  "لدقيقةٍ واحدةٍ فقط" ؟!

 

أحتاجُ أن أرى العالم من حولي!.

لأرى الأشكال و اللون الأبيض الذي يصُّوَرُ بالأمل ..لأرى.. وأرى...

ولِترى أنتَ زوايا عالمي.. و تتنقلُ بين ظلامٍ و ظلام...!

     و لأنني أثقُ أن من وهبهُ الله بصراً لن يبدلهُ بأموال ونعم الحياة كلها.

 

فأنا أقول لكم:

إن الله وهبني بصيرةً، قد تنافسُ بِعظمتها ألف مبصر.

 

و لكن....

أحتاج من يدعمُ هذة البصيرة، إلى من يكتشفُ ثنايا عالمي ليلونهُ هو بألوانِ الحياةِ المختلفة.

أحتاج لأن أشعرَ بكم، و باهتمامكم.

ليتسنى لي إعادة ترتيب زوايا عالمي، و استبدال عُتمة ُعالمي بنوركُم.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- نورة - السعودية

25 - ربيع الآخر - 1435 هـ| 26 - فبراير - 2014




كم من ضرير انجازاته تحجب الشمس .. ولنا في ابن عثيمين ابرز مثال ..

-- بدور عبدالعزيز خشيم - السعودية

26 - ربيع الآخر - 1435 هـ| 27 - فبراير - 2014




كلماتكِ وأسلوبكِ ( جاد إعجابي ) انتقاء من وحي الخيال منسوج بالحب والصمت والحنين وإلأشتياق فهنياَ لكِ بما تقدميه من روحْ وكلمات عذبة لأمست حسْ كياني وإحاسيسي ...

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...