بكائية!

أدب وفن » بوح الوجدان
11 - جماد أول - 1440 هـ| 18 - يناير - 2019


1

إلى الجيل الذي افتقد في معلميه صفات المربي الأصيل

 

بكـيتُ لأجلكـــم لا تعـذلُونــي  

 

وهذا الدمعُ قرَّح لي جفوني

 

بكيتُ وما بكائي من فــــراغٍ  

 

فقد أنّت لحـالكــمُ شجـونـــي

 

وراع القلبَ ما يلقى صغيـــرٌ

 

حـَرِيٌّ أن يُكــرَّم بالعـيـــــون

 

تعطَّش في انتظار رُواءِ علمٍ   

 

فبات صياحــُه أن أنقـذونــي

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...