حامل وأربي رضيعاً.. كيف أتجاوز المعوقات؟ (1/2)

بوابة الصحة » الحمل والولادة » صحة الحامل والمرضع
09 - جماد أول - 1440 هـ| 16 - يناير - 2019


1

لماذا يعد هذا الحال تحدياً لك أيتها الأم؟ إليكم بعض الأسباب التي يتوجب عليك معالجتها في وقت واحد:

- التعامل مع غثيان الصباح الذي قد يتجاوز الثلث الأول من الحمل.

- مواجهة الإرهاق بسبب طفلك الصغير الذي قد يحرمك نعمة النوم المتواصل بينما لديك جنين في أحشائك يجعلك في حاجة للراحة.

- العثور على وقت جيد لتناول وجبة مغذية أثناء إعداد الطعام لطفلك صعب الإرضاء!

- القدرة على إعداد وجبة الطعام وأنت متأكدة من أن طفلك لا يقوم بعمل خاطئ أو خطير!

- قضاء ساعة من التحديات مع طفل صغير فقط لتغيير الحفاض والاستعداد للنوم!

والأمر يزداد صعوبة في حال كان الطفل الأول ليس طفلا واحدا بل توأمين أو أكثر عندها يكون الأمر تحديًا هائلًا خاصة للأمهات الجدد. ولكن من جهة أخرى يمكن معالجة الأمور بطريقة أكثر مرونة دون الحاجة إلى القلق أكثر من اللازم، فمن الممتع للطفل أن يكون لدى الطفل رفيق بقربه دائماً يلعب معه عند الحاجة!

للأسف لازال هناك الكثير من الناس لا يقدرون مدى الصعوبة التي تواجهك في أن يكون لديك طفل صغير بينما تحاولين قدر المستطاع حماية وتغذية جسمك والجنين. ومع كل ذلك لايوجد شيء مستحيل لذلك أضع بين يديك 5 نصائح لمواجهة المعوقات التي تمر أمامك كأم لطفل رضيع وحامل بطفل قادم:

 

1- تجاهلي كل التوقعات المثالية:

تجاهلي رغبتك وتوقعاتك بأن يكون منزلك منظماً ونظيفاً بدرجة كبيرة، على الأقل في الوقت الحالي. فلك كامل الحق في عمل الأولويات فقط دون كماليات وبدون الشعور بالذنب. مع وجود الكثير من المهام في حياتك، فإن الحفاظ على منزل نظيف تمامًا لا يكون دائمًا ممكنًا إذا كنت تتولين الأمر بمفردك. إذا كنت عازمة على تحقيق ذلك يمكنك البحث حول طرق ووسائل تنظيمية للمحافظة على نظافة المنزل للحامل أو المريض أو الأم المشغولة.

 

2- الاستعداد للصباح من الليلة السابقة:

إنها نصيحة منطقية ومفيدة للغاية! غالباً مايكون الوقت ضيقاً في الصباح خاصة عندما يكون لديك أبناء آخرين ينتظرون منك تجهيزهم ووجباتهم للمدرسة ناهيك عنك أنت وجنينك وتثاقل خطاك وصغيرك الرضيع. ننصحك بإعداد أطعمة مسبقاً يمكنك تسخينها بسهولة في الصباح. سواء كان الأمر بتقطيع الفواكه أو سلق البيض، يمكنك الحصول على أي نوع من الطعام الغني بالمغذيات بطرق سريعة ومنظمة.

 

3- البحث عن نشاطات تبقي صغيرك الرضيع مشغولاً:

يعتبر تعليم طفلك الرضيع اللعب المستقل أمرًا مهمًا جدًا خاصة عندما تستعدين لإنجاب ابنك التالي. سواء كان الأمر بأنشطة هادئة، أو ألعاب مبتكرة ودمى، أو حتى السماح له بمشاهدة بعض البرامج لبعض الوقت، حتى ترتاحي أنت قليلاً وتستعيدين طاقتك. يمكنك أيضًا البحث عن أفكار جديدة من خلال الاطلاع على كتب في مجال الطفولة والأمومة والتربية.

 

المصدر: mommysbundle.com

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين


ترجمة: إيمان سعيد القحطاني

بكالوريوس لغات وترجمة- لغة انجليزية

الدورات العلمية:
دورات متعدده في تحفيظ القرآن وعلومه
دورة مهارات التفكير
دورة التعلم التعاوني
اجتياز اختبار التويك
دورة الجودة

الخبرات العملية:
برنامج المعلمة الصغيرة التابع لإدارة تعليم الرياض لعامي 1422 – 1423هـ .
العمل كمعلمة في مدارس الرواد الأهليه 1329-1430 (2009).
العمل كمدربة لغة انجليزية في شركة الخليج للتدريب مركز دايركت انجلش منذ نوفمبر 2009 وحتى أغسطس 2012.
العمل ضمن هيئة تدريس السنه التحضيرية بجامعة الأميرة نورة لمدة شهر- نوفمبر 2010
العمل كمترجمة في موقع لها أون لاين الالكتروني من سبتمبر 2012- حتى الآن
الإشراف على طالبات كلية اللغات والترجمة- جامعة الأمير سلطان خلال تطبيقهن العملي في موقع لها أون لاين
المشاركة بمحاضرات لغة انجليزية خلال برنامج تميزي للفتيات التابع لمركز لها للتدريب في صيف 1433هـ
المشاركة في برامج أخرى في مركز لها للتدريب

مقالات منشورة:
مقال بعنوان ( معلمتي) في مجلة الملتقى الصادرة من مركز الأمير سلمان الاجتماعي- 1420هـ
مقال بعنوان (إلى مدير الجامعة ) في جريدة الرسالة الصادرة عن جامعة الملك سعود بالرياض.
مقالات عديدة مترجمة في موقع لها الاكتروني
ترجمة عبارات إسلامية وفكرية كتغريدات في حساب موقع لها الرسمي على تويتر


تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...