ذهـبت ربـّـات البيوت بالأجــور ... ! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

ذهـبت ربـّـات البيوت بالأجــور ... !

عالم الأسرة » همسات
09 - شوال - 1430 هـ| 29 - سبتمبر - 2009


1

تطبخ .. تغسل.. تكنس .. تـُـعنى بشؤون بيتها ..تتعب من أجل الجميع .. تـُـرضع أطفالها ..تـُـربي أولادها .. تحفظ زوجها إن غاب.. تســرّه إذا نـظــر.. لا تخرج للجمعة والجماعة .. لا يجب عليها الجهاد بالسيف ، لكنها تـُـشارك الرجل في الأجــر

كيف ذلك ؟

تُجيب عليه وافدة النساء "أسماء بنت يزيد الأنصارية" التي أتت النبي - صلى الله عليه وسلم- وهو بين أصحابه فقالت : بأبي أنت وأمي إني وافدة النساء إليك وأعلم - نفسي لك الفداء - أنه ما من امرأة كائنة في شرق ولا غرب سمعت بمخرجي هذا أو لم تسمع إلا وهي على مثل رأيي .

إن الله بعثك بالحق إلى الرجال والنساء فآمنا بك وبإلهك الذي أرسلك ، وإنا معشر النساء محصورات مقصورات قواعد بيوتكم و مقضى شهواتكم و حاملات أولادكم

وإنكم معاشر الرجال فضلتم علينا بالجمعة والجماعات ، وعيادة المرضى ، وشهود الجنائز ، والحج بعد الحج ، وأفضل من ذلك الجهاد في سبيل الله .

وإن الرجل منكم إذا أخرج حاجا أو معتمرا ومرابطا حفظنا لكم أموالكم وغزلنا لكم أثوابكم وربينا لكم أولادكم فما نشارككم في الأجر يا رسول الله ؟

فالتفت النبي صلى الله عليه وسلم إلى أصحابه بوجهه كله ، ثم قال :

هل سمعتم مقالة امرأة قط أحسن من مسألتها في أمر دينها من هذه ؟

فقالوا : يا رسول الله ما ظننا أن امرأة تهتدي إلى مثل هذا .

فالتفت النبي صلى الله عليه وسلم إليها ثم قال لها : انصرفي أيتها المرأة وأعلمي من خلفك من النساء أن حسن تـَبـَعـّـل إحداكن لزوجها وطلبها مرضاته واتباعها موافقته تعدل ذلك كله .

فأدبرت المرأة وهي تهلل وتكبر استبشارا .

                                  (رواه البيهقي في شعب الإيمان . وهو في تاريخ واسط) .

قال ابن الأثير :

التَّبَعُّل : حسْن العِشْرة .

فإذا قـَـصـَـرت المرأة معنى العبادة على الركوع والسجود فحسب فاتها الأجر العظيم .

لأنها تتصور أن العمل في البيت وخدمة الزوج وحسن المعاشرة وتربية الأولاد تظن أن ذلك كله ليس من العبادة في شيء .

وهذا قصور في تصوّر العبادة التي هي اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأقوال والأعمال الباطنة والظاهرة فأنت أختى في عبادة ما دمت في خدمة زوجك وبنيك طالما أنك في طلب مرضاته وما زلت في إحسان معاشرته فهنيئاً لك الأجر في قـعــر بيتك بشرط :

احتسـاب الأجر  و  إحسان النيّة.

و هذه الأجور التي تجنيها ربة البيت يمكن أن تضاعفها أضعافا كثيرة عن طريق تنظيم يومها فالوقت يمثل بالنسبة لنا ثروةً كبيرةً وهي ثروة وُزَّعت بين الناس بالتساوي.. كل الناس.. الكبير والصغير، الغني والفقير، الصحيح والمريض، الكل متساوٍ، والسابق من استثمر وقته، ونظَّمَ شئون حياته؛ لذا تَوَقَّفي أختاه عن تضييع الوقت وابدئي بإدارته واستثماره؛ وسيكون ذلك- بلا شك- أفضل استثمار قُمْتِ به لنفسِكِ، وصدقيني ستكون النتائج مدهشة و إليك بعض الأمثلة :

- أواني بلاستيكية مستعملة وعلب فارغة.. فكِّري معي.. لِمَ لا تَقُومين بتجميلها وتجعلينها أحواضًا للزهور أو مستودَعًا للأشياء الصغيرة، مثل المسامير وغيرها.

- لديكِ مفكِّرات وكراسات قديمة وبها ورق أبيض فارغ.. ما رأيكِ في أن تقطِّعيه قطعًا متساويةً وتستخدميه كورق مكتب.. فكم من مرة تبحثين عن ورقة تكتبين عليها ملاحظةً ولا تجدين!!

- ملابسكِ القديمة.. قُومي بفَرْزِها، وسوف تجدين بعضها قد ضاق عليك، اغسليها وقومي بِكَيِّها وتصدَّقي بها؛ إن الكثيرين سوف يَسْعَدون بها- رغم أنها قديمة- لأنهم بحاجة إليها، فلا تحرمي نفسكِ من الأجر أبدًا.

- الملابس التي لا تصلح للاستعمال، قومي بقَصِّها بطريقة منتظمة، واستعملي النوع الجيِّد من القُماش فيها كقواعد للأطباق والأكواب، والنوع العادي كقطع قماش للمطبخ.

- الملابس الصيفية والشتوية.. قومي بتخزين ما لا يناسب الموسم بطريقة جيدة تحفظها من ) الأَرَضَة ) وتكون سهلة التنظيم، وأَعِدّي قائمةً بالملابس التي قُمتِ بتخزينها؛ حتى تستطيعي في الموسم الجديد أن تحددي ما الذي يحتاج إلى شراء..

- احتفظي بملفات في بيتكِ في مكان واحد سهل الوصول إليه، لا تهملي في أوراقك، وإذا كنتِ تملكين ماسحةً ضوئيةً موصولةً بجهاز حاسوب فقومي بعمل نسخةٍ من كل الملفات على الحاسوب بطريقةٍ منتظمة تمكنك من الحصول على نسخة مما تحتاجين إليه منها في أي وقت، دون أن تَمَسَّ الأصل، وإليكِ أمثلة على الملفات التي من الممكن أن تحتفظي بها:    * ملف لكل فرد بالأسرة: به شهاداته وصوره، وصور شهادات الميلاد، والبطاقة الشخصية، وجواز السفر، ورقم التأمين، ونسخة من السيرة الذاتية، والشهادات الصحية وكل الأوراق التي تخص كل فرد.

* ملف للسيارة: به على سبيل المثال عقد الشراء، صورة من الرخصة، تاريخ الصيانة، ومواعيد الفحص الدوري، وموعد تجديد الرخصة.. إلخ.

  * ملف مالي.. به الموقف الضريبي، وفواتير الكهرباء والمياه والهاتف والجوال وبطاقة الائتمان.

* ملف للأجهزة الكهربائية بالبيت، به الفاتورة، وعقد الصيانة والضمان، ويمكنك استخدام برنامج (مايكروسوفت إكسل) لعمل قاعدة بيانات عن كل الأجهزة المستخدمة في بيتك بسهولة جدًّا.

* هاتف المنزل.. اجمعي أرقام الهاتف التي تستخدمينها في مفكرة واحدة، وضعيها بجوار الهاتف دائمًا، ولا تنقليها من مكانها بجوار الهاتف لأي سبب، وإذا كان هاتفك يشتمل على ذاكرة تليفون فلماذا لا تستخدمينها، فإن ذلك يوفر عليك وقت البحث والطلب.

ليس هذا و حسب إن تنظيم وقتك سيعطيك الفرصة لنقلك لمرحلة أخرى أهم ألا و هي استثماره   مثلا في جعله مصدرا للرزق من خلال ممارسة بعض الحرف والمهن والأشغال اليدوية التي تعين الزوج على مصروفات الأسرة . مثل عمل (البكاكير) ، و (البكار) عبارة عن أنبوب من القصب يتراوح طوله بين 70 و 90 سم يلف عليه قماش بطريقة معينة بحيث يكون لونه احمر ثم توضع عليه طبقة قصدير (ورق) ومن ثم تتفنن النساء بوضع الخرز الملون عليه بزخارف وأشكال متنوعة وبعدها توضع فوق آنية فخارية وتجلب الأواني الفخارية من البحرين أما الخرز الجميل فهو يجلب من المدينة المنورة حيث يباع هناك بوفرة . 

و هناك من استخدمت الكروشية لتعمل منه ليفا للحمام بأشكال وألوان ورسوم جميلة ومتنوعة كذلك صنع الحقائب اليدوية الجميلة وبيعها لأصحاب المحلات و أيضا بعمل شراشف الطاولات والبلوزات الصيفية الناعمة للأطفال والقبعات الشتوية والرداء الصوفي الشتوي .

وهناك من  تعد طبخات واكلات وتبيعها خارج المنزل في مناسبات الأفراح والولائم و هناك من تقوم بصنع سلال الخوص والسفر القديمة من خلال الخوص (سعف النخيل المجفف) والذي يعد مادة لعمل أشكال فنية جميلة من السلال المختلفة الأشكال والأحجام وكذلك المراوح .

وأخيراً نختم بقول علي رضي الله عنه: "من أمضى يومًا من عمره في غير حَقٍّ قضاه أو فَرْض أدَّاه أو مجد أَثَّله- ورَّثَه - أو حَمْدٍ حَصَّله أو خير أسَّسَه أو علم اقتبَسَه فقد عَقَّ يومَه وظَلَم نَفْسَه".

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- نسرين - مصر

09 - شوال - 1430 هـ| 29 - سبتمبر - 2009




جزاكم اللة خيرا على هذا الموضوع الرائع الذى يتميز بوسائل عملية لاستغلال الوقت ولم تكتفى الكاتبة بشرح القيمة فقط

-دمنهور- ام انس - مصر

10 - شوال - 1430 هـ| 30 - سبتمبر - 2009




مقالة رائعة وعملية تفيد المراة في بيتها كم من اشياء تلقي في القمامة يوميا ولم نستفاد بها وكم يستهان بالوقت ونهدرة وكم من رجل استهان بدور المراة ربنا ىكرم كاتبة المقال ويكون في ميزان حسناتها

-البحيرة- ام نسرين - مصر

10 - شوال - 1430 هـ| 30 - سبتمبر - 2009




مقالة اكثر من رائعة جزاكم اللة خيرا علي هذة المعلومات المفيدة حقا هناك اشياء نظن انها لم تفيدنا وياتى الوقت ونحتاجها وعلينا ان نبتكر افكار داخل البيت نستفاد بها وكثيرا نحن كنساء نغفل الجزاءمن اللة

-- ام ساره - مصر

10 - شوال - 1430 هـ| 30 - سبتمبر - 2009




مقاله جميلة حقا فما أحوجنا نحن ربات البيوت لمثل هذه التذكرة حتى نجدد نوايانا في اعمالنا المنزليه الاعتياديه فلا تضيع جهودنا سدى فجزى الله صاحبة هذه المقاله عني وعن اخواتي المسلمات خير الجزاء

مقاله كثير رائعهعلى راى المثل الاقتصاد فى النفقه نصف العيش
فتدبير امور البيت مساله مهمه

-- جوجو - السعودية

28 - شوال - 1430 هـ| 18 - اكتوبر - 2009




السلام عليكم ..
آمل من فضيلتكم التكرم بقراءة هذا المقال ..

-- انا انسان -

27 - ذو القعدة - 1430 هـ| 15 - نوفمبر - 2009




شكر

-- ام سلمى - مصر

21 - جماد أول - 1432 هـ| 25 - ابريل - 2011




جزاكم الله خيرا

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...