زهرة الكامليا

أدب وفن » مرافئ الشعراء
29 - صفر - 1439 هـ| 19 - نوفمبر - 2017


1

يا اَلله!

 

ما أصغر هذا العالم

 

ما أسرع دقات الساعة

 

ما أعجله.

 

إذ ينشر هذا الزمن الدوار قلاعه

 

*****

في هذا اليوم الخامس عشر

 

من تشرين الملتف بأوراق اليقطين

 

من هذا العام الرابع والتسعين

 

من بعد صلاة الفجر

 

مدَّ صديقي

 

نحو القلب حبال الذكرى

 

وهدى لمغاني النور ركابي

 

ترتسمُ الدهشة في عينيه لما بي

 

يتسلقني حزن وردي كاللبلاب

 

تستوطنني زهرة كاميليا

 

تحتل تضاريس جنوني الوثَّاب

 

وتعمِّر مملكةً بين سطور كتابي

 

وتمرُّ، كما مرَّتْ عربات القلق الخرساءُ،

 

على الزمن الكابي

 

تنصب خيمة أشعاري

 

بين هياكل نور وقباب

 

أبدا.. لن يذهلني شيء عنك

 

إلى يوم حساب!

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...