زوجي تغير بعد الزواج! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

زوجي تغير بعد الزواج!

عالم الأسرة » هي وهو
05 - ربيع أول - 1436 هـ| 27 - ديسمبر - 2014


1

 

تشتكي العديد من الفتيات المتزوجات حديثا من تغيّر أزواجهن بعد الزواج، وغالبا ما نسمع عبارة "كان مختلفا قبل الزواج، ولا أعلم ما حصل الآن لقد تغير!".

يمثل الزواج أحد أكثر المراحل الخاصة والجميلة في حياة الإنسان، ولكنه يجب إدراك الحقيقة بأن هناك بعض التغييرات في العلاقة بين الزوجين، وكذلك في السلوك قد تحدث أيضا. لذا نقول: نعم، الرجال يتغيرون بعد الزواج. ولكن هذه التغييرات لا تحدث بدون سبب!

وهذه بعض الأسباب التي تجعلك تشعرين بأن زوجك تغير بعد الزواج:

 

1- حصول حالة من الاعتياد في العلاقة

في كثير من الأحيان عند بداية العلاقة الزوجية، يحاول كلا الطرفين إظهار الجانب الأفضل لشخصيته. بعد الزواج يظهر واقع الزوج وشخصيته الحقيقية. فمن الأفضل أن تكوني مستعدة لهذه التغييرات الحتمية وتعلمي كيفية التكيف معها. فبعد الزواج سوف تتعرفين على عادات زوجك، والأمور التي يفضلها وكذلك الروتين التي قد تجدينه مزعجا أو مثيرا للاشمئزاز في البداية. ولكنك ستعتادين عليها مع الوقت. وإذا كنت حقا تجدين صعوبة في التكيف، تحدثي معه عن الموضوع، واسمحي له بمعرفة حقيقة شعورك.

 

2- تلاشي تدريجي لذلك السحر:

قبل الزواج، كان زوجك يمطرك بالهدايا والزهور والمديح. ولكن بعد الزواج هناك احتمالات بأن هذه الأمور سوف تبدأ بالتلاشي. ولكن، هذا لا يعني أنه لم يعد يحبك، ولكن الكثير من الرجال بعد الزواج لا يشعرون بالحاجة لمثل هذه المبادرات. ويمكنك تغيير هذا الأمر بتشجيعه على الملاطفة والإهداء، كأن تفاجئيه بهدية أو بطاقة خاصة عند حصول حدث سعيد، أو تشرحي له في وقت مناسب، أهمية الهدية والكلام اللطيف وتأثيرهما على النفس مثلا.

 

3- بذل مجهود أقل للظهور بمظهر أفضل:

هل تعتقدين أن فارس أحلامك سيبقى على شكله حتى بعد الزواج؟ الإجابة: غالبا لا. فمن طبيعة الرجال أنهم يستثمرون وقتا وطاقة أقل من النساء في الاهتمام بمظهرهم. سواء كان ذلك قبل أو بعد الزواج. ولكن، بعد الزواج يبدؤون باعتبار الأمور من المسلمات. فغالبا لا يهتم الرجل بلياقته كما كان قبل الزواج، خاصة مع ضغوط العمل، وعدم إيجاد الوقت الخاص به، فكوني على استعداد لهذه التغيرات في شكله.

 

4- قلة المحادثات بينك وبين زوجك:

قبل الزواج قد تشعرين في بعض الأحيان أن زوجك يتكلم أو يثرثر كثيرا. فقد كان يتكلم في كل شيء، ويسألك عن كل ما يتعلق بك؛ مما جعلك تشعرين بأن هذه العلاقة ممتعة وسعيدة. لكن يجب أن تدركي أنه بعد الزواج قد يصبح زوجك صامتا أو متكاسلا لبدء محادثة معك، أو قول كلام لطيف، أو حتى التحدث عن مجريات حياته اليومية. فعندما تبدآن بالعيش معا تحت سقف واحد، يرى بعض الرجال أنه لم يعد يشعر بالحاجة لتبادل هذه الأشياء مع شريكته.

                                                                                                            

 

5- زيادة عوامل الإجهاد:

إن الزواج يزيد من المسؤوليات المالية للشخص، وخاصة بالنسبة للرجال. والرجل متكيف اجتماعيا ليكون العضو الذي يخرج ويعمل لكسب المال في المنزل، وهذا يزيد مستويات التوتر لديه. فقد يصبح زوجك أكثر صمتا وأكثر قلقا من قبل؛ لأنه دائم التفكير بالعمل والمال والأسرة وما إلى ذلك. فيجب عليك أن تتحدثي معه عن هذا الموضوع ومحاولة التخفيف عنه.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر: bollywoodshaadis.com  ترجمة بتصرف

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...