ضميري الذي يحتضر! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

ضميري الذي يحتضر!

أدب وفن » بوح الوجدان
29 - شعبان - 1439 هـ| 15 - مايو - 2018


1

في بعض الأحيان عندما يحل الظلام:

أزور ضميري،

لأرى أنه لا يزال يتنفس،

إنه يموت موتاً بطيئاً كل يوم.

 

عندما أدفع ثمن وجبة فارهة في مكان فاخر:

أدفع مبلغا قد يساوي الدخل الشهري للحارس، الذي يفتح الباب للزبائن.

أتجاهل الأمر أولا، لكن ماألبث إلا أن أفكر.

بأن شيئاً من ضميري قد مات!

 

عندما أشتري الخضروات من بائع الحارة،

وابنه الصغير الذي حُرم من المدرسة، يزن البطاطس:

أنظر في الاتجاه الآخر.

وأقول: رأيت شيئاً من ضميري قد مات أيضاً!

 

عندما أكون في أبهى حلة، وأتباهى بفستان متكلف.

سعره قد يفوق الخيال.

ثم أرى امرأة في الشارع،

في حالة يرثى لها، بينما تسعى لإنقاذ كرامتها،

لا أجد نفسي سوى أني أقفل نافذة سيارتي على الفور،

ويستمر الحال في موت شيءٍ آخر من ضميري.

 

عندما أشتري هدايا العيد الباهظة الثمن لأطفالي:

أرى هنا وهناك أطفالا يرتدون ملابس مقطعة،

وبطونهم خاوية، وعيونهم جائعة.

يتجمعون عند إشارات المرور؛ لبيع قبعات ومناديل،

فأحاول تهدئة ضميري؛ بشراء بعضاً من أشيائهم،

لكن لايزال شيء من ضميري يموت بألم.

 

عندما ترسل خادمتي المريضة: ابنتها للعمل بدلاً عنها،

تاركة مدرستها.

أعلم أنه يجب علي أن أقول لها: عودي!

لكنني أنظر إلى الأواني والأطباق المتراكمة على مغسلة المطبخ.

وأقول لنفسي: إنه مجرد عمل لبضعة أيام لا أكثر.

بالتأكيد هنا يستمر الألم، ويموت شيء من ضميري.

 

عندما أسمع عن قضايا اغتصاب الأطفال وقتلهم:

أشعر بالحزن، ولكن أشكر الله لكونه ليس طفلي!

ثم لا أستطيع النظر إلى نفسي في المرآة.

إنه شيء آخر يموت في ضميري.

 

عندما يتقاتل الناس على الطوائف والعقائد والأديان

أشعر بالأذى والعجز.

أقول لنفسي: إن بلدي في انحدار شديد

ألقي باللوم على السياسيين الفاسدين،

وأخلي نفسي من كل المسؤوليات،

هنا يموت شيء في ضميري

 

لذلك عندما يحل الظلام

أزور ضميري

وأجده يتنفس

أشعر بالاندهاش

لأني شيئا فشيئا في نظام (روتين) حياتي الواهنة:

أقوم بدفن ضميري!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بقلم رشمي ترافيدي- كاتبة وشاعرة من الهند.

 

المصدر: storystar.com

الرابط:

https://www.storystar.com/php/read_story.php?story_id=14939

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين


ترجمة: إيمان سعيد القحطاني

بكالوريوس لغات وترجمة- لغة انجليزية

الدورات العلمية:
دورات متعدده في تحفيظ القرآن وعلومه
دورة مهارات التفكير
دورة التعلم التعاوني
اجتياز اختبار التويك
دورة الجودة

الخبرات العملية:
برنامج المعلمة الصغيرة التابع لإدارة تعليم الرياض لعامي 1422 – 1423هـ .
العمل كمعلمة في مدارس الرواد الأهليه 1329-1430 (2009).
العمل كمدربة لغة انجليزية في شركة الخليج للتدريب مركز دايركت انجلش منذ نوفمبر 2009 وحتى أغسطس 2012.
العمل ضمن هيئة تدريس السنه التحضيرية بجامعة الأميرة نورة لمدة شهر- نوفمبر 2010
العمل كمترجمة في موقع لها أون لاين الالكتروني من سبتمبر 2012- حتى الآن
الإشراف على طالبات كلية اللغات والترجمة- جامعة الأمير سلطان خلال تطبيقهن العملي في موقع لها أون لاين
المشاركة بمحاضرات لغة انجليزية خلال برنامج تميزي للفتيات التابع لمركز لها للتدريب في صيف 1433هـ
المشاركة في برامج أخرى في مركز لها للتدريب

مقالات منشورة:
مقال بعنوان ( معلمتي) في مجلة الملتقى الصادرة من مركز الأمير سلمان الاجتماعي- 1420هـ
مقال بعنوان (إلى مدير الجامعة ) في جريدة الرسالة الصادرة عن جامعة الملك سعود بالرياض.
مقالات عديدة مترجمة في موقع لها الاكتروني
ترجمة عبارات إسلامية وفكرية كتغريدات في حساب موقع لها الرسمي على تويتر


تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...