طرائف من ذاكرة المجتمع التركي


29 - محرم - 1438 هـ| 30 - اكتوبر - 2016


طرائف من ذاكرة المجتمع التركي

المجتمع التركي كغيره من المجتمعات، يتميّز بعفويته وميله إلى الضحك، يدمج الكوميديا في أكثر المواقف المبكية، كيف لا، ورائد الكوميديا السوداء على المستوى العالمي "عزيز نيسين" تركي الجنسية.

 

وفيما يلي أبرز القصص التي حصل بعضها منذ زمن قريب، وبعضها الآخر منذ زمن بعيد، إلا أنها تركت أثرا كبيرا في ذاكرة المجتمع التركي.

 

القصة 1: قبل 26 عاما في مدينة ترابزون التركية، اختصم زوجان إلى القاضي يريد الزوج أن يطلّق زوجته، وعندما سأله القاضي عن السبب، برر الزوج رغبته بالطلاق قائلا: هناك مثل تركي يقول: النظر إلى الجميلة يعدّ ثوابا، فزوجتي تمنعني من نيل هذا الثواب العظيم، لذلك أريد الطلاق منها.

 

القصة 2: قبل 6 أعوام ضرب أمريكا إعصار، وأفادت الشرطة الأمريكية التي قامت بإخلاء المنازل من السكان، أنه كان من الصعب جدا إقناع الأتراك بترك منازلهم، وكلما قلنا لهم أخلوا: المنازل كانوا يردّون علينا بقولهم: لن يصيبنا شيء لا تخافوا علينا.

 

القصة 3: قبل 14 عاما، حدثت في "نيفشهير" التركية حادثة غريبة، إذ بينما كان 4 مواطنين أتراك يجلسون إلى طاولة في المقهى ويلعبون اللعبة التي تشتهر بها تركيا "okey" سقطت على رؤوس اللاعبين بقرة، مما أدى إلى انتهاء المطاف بهم في المشفى.

 

القصة 4: قبل 5 أعوام، حكم القاضي على أحد المتهمين بسرقة الطاقة من بطارية السيارة بالبراءة، فسمع السارق الحكم خطأ ظننا منه أنه حكم عليه بالسجن، فبدأ بشتم القاضي بشتائم تمس شرفه، الأمر الذي أدى بالقاضي إلى الحكم عليه بالسجن لا لسرقته طاقة البطارية، إنما لشتمه القاضي أمام الملأ.

 

 

القصة 5: قبل 3 سنوات في مدينة "ديار بكر" عندما قام أحد الأشخاص باقتراض مبلغ قدره 10 آلاف من البنك، ولم يتمكّن  فيما بعد من أن يعيد الدين إلى البنك، فقام ذات يوم بسرقة مبلغ 19 ألف من البنك نفسه، ليأتي في اليوم التالي إلى المصرف لإرجاع الدين المترتب عليه، والذي يبلغ 10 آلاف ليرة تركية.

 

القصة 6: قبل 8 أعوام في مدينة "باتمان" عندما قامت بلدية المدينة برفع دعوى ضد مخرج قام بتصوير فلم وثائقي عن المدينة، بحجة أنه أسمى فلمه الوثائقي عن مدينة "باتمان" باسم المدينة من دون أن يأخذ إذن البلدية.

 

القصة7 :قبل 3 سنوات في طرابزون، قام أحد الأشخاص برمي الرصاص على مصعد أحد الأبنية بعد أن علق في داخله لأكثر من مرة.

 

القصة 8: قبل 3 سنوات في مدينة "كوجا ايلي" أوقفت شرطة المرور سيارات السباق المشتركة في الماراثون وسألتهم عن رخصة القيادة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر:

ترك برس



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...