فرشاة الأسنان الحزينة

واحة الطفولة » واحة القصص
11 - صفر - 1439 هـ| 31 - اكتوبر - 2017


فرشاة الأسنان: أنا فرشاة الأسنان، أحب الخير للإنسان، إني للأطفال صديقة، لكن يكرهني بعض الأطفال؛ فأنا لذلك حزينة!

طفل (في عجلٍ): ما سبب الأحزان؟

فرشاة الأسنان (والألم يبكيها): في رأسي أشواك ناعمة، تنظف أسنان الأطفال، لكن منهم من يكرهني، ويرفض أن يحملني.

الطفل (في عجب): أنا أهواك يا فرشاة، في محفظتي أحفظك، أحملك دوماً بثبات.

فرشاة الأسنان: لا أرغب أن تحفظني دون أن تستعملني، استعملني. استعملني لا تنساني دوماً دوماً، استخدمني كل صباح، وبعد الظهر وقبل النوم، على أسنانك مررني، واجعلني واجبك اليومي، أجعل من فمك نظيفاً، أبعد عن أسنانك مرضاً، أجعلها صلبة ومتينة، فلا تتركني الدّهر دفينة، عن أسنانك لا تبعدني، ماذا تريد خيراً مني؟! هلا محيت الحزن عني؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

منقول بتصرف.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...