قرار منع الشيشة في كورنيش جدة: درس للمسؤولين

رأى لها
11 - رمضان - 1437 هـ| 16 - يونيو - 2016


قرار منع الشيشة في كورنيش جدة: درس للمسؤولين

لها أون لاين

 

أصدر أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، قراراً يقضي بمنع الشيشة والآلات الموسيقية والمظاهر غير اللائقة في جميع الأماكن العامة بمنطقة مكة، بما فيها مدينة جدة، والكورنيش والحدائق العامة.

القرار جاءً بعد أن تنامت خلال الفترة الأخيرة ظاهرة الشيشة بشكل كبير، والتي لم تقتصر على الرجال فقط، بل باتت بعض النساء يشربنها على الملأ مع كل أسف. هذا فضلاً عن الملابس التي باتت تتدرج نحو الانفلات، وظهور الآلات الموسيقية والعزف على الكورنيش، بل وحتى انتشار ظاهرة الحيوانات خاصة الكلاب، التي بات بعض المرتادين يجلبونها معهم، وإشعال النار من فحم وحطب وغيرها.

 

والمتابع للقرار ولأصداء وآراء الناس بعد الإعلان عنه، سيلاحظ عدة أمورها، ربما من أهمها، أن الغالبية العظمى ـ إن لم يكن جميع ـ من أدلوا بآراءهم وعلقوا على هذا القرار في مواقع التواصل الاجتماعية، أشادوا بهذا القرار، وأيدوه جملة وتفصيلاً. وهذا يدل على أن الناس تنتمي بفطرتها إلى الخير والمعروف، فيما صمت تماماً كل من يدخن الشيشة أو يلبس ملابس غير لائقة أو يعزف الآلات الموسيقية في الحدائق وكورنيش جدة. بمعنى آخر أن هؤلاء الناس يعرفون حق المعرفة أنهم على خطأ.

يمكن متابعة ما كتبه المتفاعلون مع القرار عبر موقع تويتر، خاصة في هاشتاق #منع_الشيشه_في_المرافق_العامه والذي أكد على أن القرار صحيح 100%، وأنه وإن جاء متأخراً، فإنه أفضل من أن لا يأتي أبداً.

 

من هذا المنطق، يمكن القول: ان المظاهر غير اللائقة التي تبدأ بالظهور في المجتمع، ستتعاظم وتتكاثر إن لم تجد قرارات حاسمة ضدها، وبالتالي فإننا بحاجة مستمرة لمراجعة المظاهر السلبية والتصرفات التي لا تليق بالمسلم، وإصدار قرارات ضدها. وإن حدث هذا مجدداً، فإن على المسؤولين أن يتأكدوا أن غالبية المجتمع سيقف معهم، ويؤيدهم، ويشد على يدهم. فالناس تنتظر بفارغ الصبر إنصاف الحق، وإلزام الناس بالأحكام الشرعية، وإيقاف الفاسدين والمفسدين عند حدهم.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...