كنز القرصان !

واحة الطفولة » واحة القصص
06 - ذو القعدة - 1432 هـ| 04 - اكتوبر - 2011


1

بواسطة : كارول مور

حينما كان جيمي يتجول في حديقة منزله، اقترب من الشجيرات الكثيفة التي بالقرب من السور الخارجي  لحديقة منزلهم، فشاهد رجلا يمشي خارج منزله بالشارع المجاور و على كتفه فأسا.

 حيا القرصان جيمي، فرد عليه جيمي التحية فرحا، لأنه لأول مرة يشاهد قرصانا على الطبيعة، دائما كان يشاهد  القراصنة على عرض البحر في المسلسلات والأفلام السينمائية.

قال القرصان لجيمي: "هنالك كنز تحت هذه الشجيرة الكثيفة، فإذا حفرت بالقرب من هذه الشجيرة فسوف تجد كنزا ضخما به الكثير من الجواهر والنقود الذهبية.

على الرغم من عدم اعتقاد جيمي الجازم بوجود كنز في حديقة منزله ولكن الفكرة راقت له، وذهب وأحضر معاول الحفر وتفريغ التراب، وبدأ  أعمال الحفر في همة ونشاط، عمل طوال النهار حتى ناله التعب والإرهاق، واتسخت ملابسه النظيفة، وخاف من غضب أمه حينما تشاهده بهذه الهيئة المتسخة.

ولكنه رغما عن كل المعوقات التي واجهته في مهمته، إلا أنه واصل عملية الحفر حتى صارت الحفرة عميقة وابتلعت كل جسمه ماعدا رأسه، وصارت كمية التراب الذي خرج من الحفرة كوما عاليا.

وفي آخر النهار شعر جيمي بالتعب والإنهاك وتوقف عن عملية الحفر، وفجأة شعر بشيء ضخم تحت التراب،  وتوقع قطعة من الذهب الخام، ولكنه شعر بخيبة أمل كبيرة حينما لمست يده قطعة كبيرة من العظم الحيواني!  وتحسس من تحته ليجد قطعا من الملابس المهترئة المتسخة.

حينما رفع جيمي بصره لأعلى شاهد أمه وقد تفاجأت بالحفرة العميقة، بادرته قائلة: "شكرا لك جيمي على هذا العمل العظيم، لقد حفرت حفرة عميقة، وسوف نستخدمها لزراعة زهرة البنفسج التي سوف نشتريها من المشتل الأسبوع القادم، وتحسست حافظتها وأخرجت خمس دولارات وسلمتها له في يده.

فرح جيمي بهذه الخمس دولارات وقبضها في يده اليمين، حينما صحا من النوم صباحا، كانت أصابعه ممسكة بالخمس دولارات كما كان يحلم بها، ولكنه فوجئ حينما فتح قبضة يده ولم يجدها.

المصدر: magickeys

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...