كورونا يصل إلى الجزائر قادماً من السعودية على متن طائرة

أحوال الناس
02 - شعبان - 1435 هـ| 01 - يونيو - 2014


1

أعلنت وزارة الصحة الجزائرية، أمس السبت، أنه تم تأكيد وجود إصابتين بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، لدى شخصين عائدين من السعودية، الأمر الذي يشكل أول بؤرة للفيروس في الجزائر، والذي ظهر العام 2012م في السعودية.

وقالت الوزارة الجزائرية: إن الفيروس رصد لدى جزائريين اثنين (66 عاما و59 عاما) كانا يؤديان العمرة في السعودية، وقدما إلى الجزائر مؤخراً بالجو.

ولا تمنع الجزائر مواطنيها من التوجه إلى السعودية؛ لكنها عززت منذ إبريل تدابير المراقبة الصحية.

ويتسبب فيروس كورونا بالتهابات في الرئتين، مصحوبة بحمى وسعال وصعوبات في التنفس، ويؤدي أيضا إلى فشل في الكلى. وليس هناك حاليا أي لقاح ضد هذا الفيروس.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية بعد اجتماع طارئ حول كورونا أن لا ضرورة لإعلان حالة "طوارئ صحية عامة شاملة"، في غياب أدلة حول انتقال الفيروس بين البشر.

على صعيد متصل، وبعد أن تناقصت نسبة الإصابات المعلنة في السعودية بهذا المرض الخطير، عادت مؤشرات الرصد إلى الارتفاع مجدداً، حيث أعلنت وزارة الصحة السعودية عن تسجيل حالتي إصابة خلال عطلة نهاية الأسبوع، فيما سجلت 3 حالات إصابة يوم الخميس، و3 حالات وفاة أيضاً.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...