كيف تتعاملين مع تجاهل صديقاتك لكِ؟ لها أون لاين - موقع المرأة العربية

كيف تتعاملين مع تجاهل صديقاتك لكِ؟

تحت العشرين » صوت الشباب
04 - ذو القعدة - 1434 هـ| 09 - سبتمبر - 2013


1

مع العودة إلى المدارس بعد غياب طويل، قد تواجه بعض الفتيات إشكاليات معينة مع صديقاتهن، ومن هذه المشكلات موضوع التجاهل، إذ ليس من السهل على الإطلاق الاقتراب من إحدى معارفك أو مجموعة من الصديقات، واكتشاف أنهن يحاولن تجاهلك. لكن يجب عليكِ أن تجدي طرقا لكشف وحل المشكلات الأساسية؛ لتتمكني من التعامل مع الأذى والجرح الذي يسببه لكِ الآخرون عندما يتجاهلونكِ. وفيما يلي مجموعة من النصائح التي قد تساعدك في التعامل مع هذا الموقف:

1-       اكتشفي سبب تجاهل صديقتك لكِ. اعتذري لها، إذا كنتِ قد فعلتِ شيئاً ما، يستحق معاملتها الجافة والصامتة لكِ. تحدثي معها لتسوية الأمر بينكما، إذا كانت قد أساءت فهم شيء ما، قلتيه أو فعلتيه.

2-       أرسلي لها رسالة على بريدها الإلكتروني، أو اتركي لها رسالة صوتية على الهاتف، إذا كانت لا ترغب في التحدث معك. للتعامل مع هذا الوضع أو الموقف، عليكِ أن تتواصلي معها حتى وإن كان من خلال شبكات التواصل الاجتماعي أو البريد الإلكتروني. فالمواجهة وجهاً لوجه قد تدفعها بعيداً عنك، لكن يمكنها قراءة رسائلك أو الاستماع إليها عندما تكون بمفردها.

3-       اختاري إستراتيجية مناسبة لحل المشكلة. هل تواجهين هذه المشكلة مع صديقة واحدة من صديقاتك، أم مع مجموعة من الصديقات؟ لا بد أن تتبعي نهجاً مختلفاً بعض الشيء بناء على أطراف المشكلة:

-        إذا كان الأمر يتعلق بصديقة واحدة: حاولي الاقتراب منها في وقت هادئ لا تكون محاطة فيه بالعديد من الأشخاص. إذا كان هذا الأمر صعباً، في المدرسة أو الجامعة، حاولي مقابلتها بعد انتهاء الدوام.

-        بالنسبة لمجموعة من الصديقات: اختاري من بينهن الأضعف، وهذا يعني اختيارك للصديقة التي تدركين جيداً أنها غير راضية عن محاولات صدك. حاولي التحدث معها على انفراد تام، على أن تكوني متأكدة تماماً من عدم وجود أي شخص من المجموعة بالقرب منكما وتحدثي معها حيال الأمر.

4-       حاولي إيجاد طريقة لكي تبدي وكأنك مشغولة عن ما تحاول مجموعة من صديقاتك تجاهلك. ارتدي سماعات الأذن، اقرئي كتابا، أو تحدثي مع طالبات أو صديقات أخريات، على سبيل المثال. وعلى الرغم من أنه لا توجد مشكلة في التظاهر بأنك غير منزعجة أو غاضبة من تجاهل صديقاتك لكِ، تحدثي مع معلمتك أو أحد والديكِ، إذا تحول سلوكهن إلى نوع من السخرية والبلطجة.

5-       أعطي لصديقتك فرصة لتتنفس. دعيها تعرف أنكِ لا تزالين ترغبين في استمرار صداقتكما، وأنكِ على استعداد تام للتحدث معها، عندما تكون جاهزة لذلك. إذا كانت صداقتكما حقيقية، ستتمكن من التغلب على هذه الأزمة في نهاية الأمر.

6-       أثناء انتظار صديقتك وجوابها عليكِ، حاولي الاندماج مع أفراد أسرتك وبقية معارفك. فكري في تشكيل علاقات صداقة جديدة مع أشخاص آخرين، طالما كنتِ تنوين الاستمرار في هذه العلاقات، حتى إذا عادت صديقتك التي كانت تتجاهلك إلى التحدث معك مرة أخرى. هذا الأمر سيجعل صديقتك تشعر بأنكِ بخير وعلى ما يرام، حتى إذا لم ترحب بعودتك إلى حياتها مرة أخرى.

 

نصائح:

-        إذا لم تكن الأمور على ما يرام، لا تقفي مكتوفة الأيدي. تحركي وامضي في حياتك وطريقك، حتى وإن كان من الصعب عليكِ التخلي عن أقرب صديقاتك.

-        كوني ممتنة لكل شيء تملكيه، ولكل صديقة كانت بجانبك، بدلاً من البكاء على أشخاص تخلوا عنكِ. فلا بد وأن يكون هناك بداية جديدة.

-        امنحيهم بعض الوقت. فربما يمرون بظروف صعبة، وحال التخلص منها سيعودون إليكِ مرة أخرى. حينئذ، فكري في قبول اعتذارهم ومواصلة صداقتكم مرة أخرى.

-        إذا استمروا في تجاهلك، ابذلي قصارى جهدك للابتعاد عنهم، ولا تهدري وقتك بكاءً عليهم. فإذا رفضوا صداقتك، فالخسارة لهم، وليس لكِ.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- إيمان - السعودية

04 - ذو القعدة - 1434 هـ| 09 - سبتمبر - 2013




مقال أكثر من رائع

بارك الله فيكم

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...