ماذا يرتدي أطفالنا في العيد؟

عالم الأسرة » أمومة وطفولة
29 - رمضان - 1425 هـ| 11 - نوفمبر - 2004


ماذا يرتدي أطفالنا في العيد؟

سلام الشرابي

جلست بعيدة تنظر إلى الكيس الأبيض الوردي المعلق في خزانتها، يتلهف قلبها لما في داخله، أمي أرجوك دعيني أرتدي فستاني هذا إنه جميل جداً.. قالت ذلك رغم أنها تعرف أن أمها لن توافق على طلبها بل وحفظت رد أمها الذي يأتي عكس ما تحب: دعيه ليوم العيد..

انتظرت بلهفة كما هو حال جميع من في سنها أن يأتي صباح العيد لترتدي فستانها الجديد ومعه  حذائها الصغير.

رحلة تسوق تمضيها الأم تبحث عن الجديد والجميل لتختاره إلى أطفالها كل عيد تسأل نفسها: ماذا سأشتري لأطفالي في  هذا العيد؟ ما هو الأفضل وما هو الأجمل كي يبدوا بأجمل صورة؟

أشياء مهمة يجب الانتباه إليها قبل شراء ملابس العيد:

-   فكري عند شرائك قطعتين من الملابس أن تكون ألوانها مناسبة مع ألوان ملابس أخرى؛ كي تتمكني من الاستفادة من ارتدائها مع الملابس الأخرى.

-   لا تختاري الملابس التي تحتوي على تعقيدات كثيرة كالأحزمة وغيرها لأنها تسبب  إزعاجا للطفل وتعوق حركته وهو يحتاج إلى اللعب في العيد.

-   احرصي على أن لا تحتوي الملابس على أزرار أو قطع صغيرة يمكن نزعها من قبل طفلك وبالتالي بلعها، خاصة إن كان صغيراً.

-   يفضل عدم اختيار "الكنزات" ذات القبة العالية للأطفال الصغار؛ لأن ارتدائها لفترة طويلة يزعجهم.

-   قماش "التويد" يناسب البنات بالدرجة الأولى وكذلك الجلد.

-   كنزات "الموهير" يمكن اختيارها للبنات الأكبر (5 سنوات فما فوق).

-   بنطلونات الكشمير السميك تناسب الأولاد.

مشكلة المقاس:

كثيراً ما تخطئ الأم في شراء المقاس المناسب لأولادها فقد لا يتيح لها الوقت أن تقوم بتجريب ما تشتريه إلى أطفالها في محل البيع، بل إن من الأمهات من لا تصطحب أطفالها معها إلى السوق لما يسببونه من إزعاج لها هذا عدا الازدحام الذي يزداد في الأسواق في مثل هذه المناسبات وبالتالي فقد تقع الأم في خطأ الاختيار فتضطر إلى العودة للسوق لتبديل ما اشترته وقد يوفر على الأم هذا الجهد أن تكون ملمة بالمقاسات العالمية والتي تمكنها من الاختيار المناسب

المقاسات العالمية:

الأحذية:

كذلك الأمر بالنسبة إلى الأحذية حيث يمكن اختيار رقم الحذاء حسب عمر الطفل كما هو مبين:

رقم  17 للطفل في عمر السنة

رقم 18 للطفل في عمر السنتين

رقم 19-20 للطفل في عمر 3 سنوات

رقم 20- 21 للطفل في عمر 4 سنوات

رقم 22 للطفل في عمر 5 سنوات

الجوارب:

عليك باختيار الجوارب القطنية للجنسين ويفضل اختيار الأشكال المزركشة منها أو التي تحتوي على طبقات متتالية للفتيات ولعل اللون الأبيض أو السكري من أكثر الألوان ملائمة مع جميع الملابس..

ويفضل اختيار الألوان السادة للأولاد على أن تتناسب مع لون الطقم الذي يرتديه وأكثر الألوان المناسبة الرمادي والسكري والكحلي.

وبالنسبة إلى المقاسات يمكن اعتماد المقاسات الأوروبية:

من 2-4 سنة 25-26-27-28

من  5-7 سنة 29-30-31-32

من   8-10 سنة 33-34-35-36

من  11 سنة فما فوق  37-38-39-40  

الألوان:

تليق ألوان الوردي والأحمر والزهري والبرتقالي الفاتح للفتيات الصغيرات فيما يليق اللون الأزرق والكحلي والبني والرمادي والبيج للأطفال الذكور كما يليق اللون الأصفر لكليهما.

لا تنسي الاكسسوارات :

الاكسسورات مهمة ليبدو طفلك في أجمل صورة فبعد أن تختاري له الثياب المناسبة عليك باختيار الاكسسورات التي تتناغم مع ما اخترته له من ملابس.

اكسسورات الفتيات:

اختاري لوناً واحداً أو ألواناً متناسبة لحبكات الشعر والبروش والعقود.

ضعي حلقا وسواراً وعقدا صغيراً ناعماً، تتناسب ألوانهم مع لون الفستان.

اكسسورات الأولاد:

يمكن اختيار حمالات ذات ألوان زاهية لسروايل الأولاد الصغار واختيار الأحزمة المميزة والساعات الجذابة.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين


سلام نجم الدين الشرابي

مديرة تحرير موقع لها أون لاين

كاتبة ساخرة وصحفية متخصصة في الإعلام الساخر

حاصلة على شهادة البكالوريوس في الصحافة من جامعة دمشق

حاصلة على شهادة الماجستير في الصحافة الساخرة من جامعة أم درمان بدرجة امتياز مع توصية بالترفيع لدرجة الدكتوراه



العضوية:
• عضو نقابة الصحفيين السوريين عام 1998م.
• عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية.
• عضو في الجمعية السعودية للإعلام والاتصال
العمل:
• مديرة تحرير موقع المرأة العربية لها أون لاين "حالياً".
• مديرة تحرير موقع صحة أون لاين "حالياً"
• مديرة تحرير مجلة "نادي لها "للفتيات
• مديرة القسم النسائي في مؤسسة شبكة الإعلام للخدمات الصحفية "حالياً"
• كاتبة مقالات ساخرة في عدة مواقع
• كان لها زاوية اسبوعية ساخرة في جريدة الاعتدال الأمريكية
• مشرفة صفحة ساخرة بعنوان " على المصطبة"

المشاركات:
• المشاركة في تقديم برنامج للأطفال في إذاعة دمشق (1996)
• استضفت في برنامج منتدى المرأة في قناة المجد الفضائية وكان موضوع الحلقة " ماذا قدمت الصحافة الالكترونية للمرأة" (3/8/2006).
• استضفت في حوار حي ومباشر في موقع لها أون لاين وكان موضوع المطروح " ساخرون نبكي فتضحكون" ( 16/12/2008م)
• استضفت في قناة ألماسة النسائية في حوار عن الكتابة الساخرة عام 2011
• استضفت في قناة الرسالة الاذاعية في حوار عن تجربتي في الكتابة الساخرة وبحث الماجستير الذي قدمته عنها.
• المشاركة في اللجنة الإعلامية الثقافية لمهرجان الجنادرية عام 2002 م
• المشاركة في الكتابة لعدد من الصحف العربية السورية و الإماراتية والسعودية.
• المشاركة في ورش العمل التطويرية لبعض المواقع الإعلامية .
• تقييم العديد من المقالات الساخرة لبعض الصحفيين والصحفيات

الإصدارات:
• صدر لي كتاب تحت عنوان "امرأة عنيفة .. احذر الاقتراب ومقالات ساخرة أخرى" عن دار العبيكان للنشر
• لها كتاب تحت الطبع بعنوان "الصحافة الساخرة من التاريخ إلى الحاضر


الإنتاج العلمي:
- الدور التثقيفي للتلفزيون.
ورش عمل ومحاضرات:
إلقاء عدد من المحاضرات والدورات التدريبية وورش العمل في مجال الإعلام والصحافة منها:
• دورة عن الخبر الصحفي ومصادره، الجهة المنظمة "رابطة الإعلاميات السعوديات"
• دورة عن الإعلام الالكتروني ، الجهة المنظمة "مركز آسية للتطوير والتدريب"
• دورة عن التقارير الصحفية والاستطلاعات ، الجهة المنظمة " مركز آسية للتطوير والتدريب".
• دورة عن المهارات الإعلامية للعلاقات العامة، الجهة المنظمة "مركز لها أون لاين للتطوير والتدريب.



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *: لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...