مذكرات مسافر

أدب وفن » مرافئ الشعراء
05 - محرم - 1440 هـ| 16 - سبتمبر - 2018


1

ضمي إليك حبيبا هده الزمن            

حلت به محن ما مثلها محن

ضميه إن به شوقا إليك بـه             

توقا إليك، له بوح، له شجن

ضميه إن الرمال السمر تعرفه        

ويذرف الدمع منها السهل والحزن

لم يبق إلاك ما أرجوه معذرة         

إذا أتيت وقد جافاني الوسن

 

***

أين النخيل وصمغ كنت أعلكه؟        

وأين حيي أحلوا اليوم أم ظعنوا؟

الصمغ ما زال ثرا في منابته            

والنخل أعرفه إني به الفطن

لأسمع الشيخ في ترتيل أدعية           

لأرقب النار ضاقت حولها الدجن

حدا الرعاة بإبل الحي سائمة             

ورد السوام وقد عجت بها العطن

حبيبتي الأرض إني لم أزل دنفا        

رغم البعاد وحبي فيك مرتهن

كل الطعام بحلقي علقم نزق            

كل الشراب بحلق آجن أسن

إن الجراح بجسمي غير غالية          

لكن جسمك لن يذوى به غصن

 

           ***

بنيت عمري جهلا خلف أشرعة     

في لجة الموج لم تثبت بها سفن

يلهو بها الموج ربانا وأقبية            

في كل زاوية من دجلها فتن

وظلت أحمل من ديني ومن لغتي  

ثوبا على الدهر لم يلحق به درن

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...