هل أنت ضجرة؟ 7 أفكار لتحسين المزاج والنفسية لها أون لاين - موقع المرأة العربية

هل أنت ضجرة؟ 7 أفكار لتحسين المزاج والنفسية

تحت العشرين » اختراق
24 - جمادى الآخرة - 1439 هـ| 12 - مارس - 2018


1

أحيانًا ينتاب الفتيات وغيرهنّ مزاجًا سيئًا، يؤدي للشعور بالضيق، وقد يتطور الأمر إلى حد الإصابة بالاكتئاب إذا ما أهملت علاجه، فلماذا لا نبحث عن أفكار، وطرائق لتحسين المزاج؟

سواء كان وراء هذا الشعور سبب واضح، أو حتى بدون سبب، هناك عدة وسائل تساعد على تحسين الحالة المزاجية بصورة ملموسة وسريعة، وهي وسائل يسيرة لا تحتاج لمجهود أو إنفاق الأموال.

 

التنزه

يعتبر التنزه في الهواء الطلق: وسيلة ممتازة لتصفية الذهن، وطرد الأفكار السلبية من العقل، وتكون النتيجة أفضل كثيرًا إذا ما كان التنزه في حديقة عامة، حيث أثبتت دراسة نشرتها الصحيفة الدولية للأبحاث البيئية والصحة العامة: أن مجرد النظر إلى صور المسطحات الخضراء، قد يُحسِّن الحالة المزاجية.

 

الاستحمام

يعتبر الحصول على حمام عطري دافئ ومنعش: من الوسائل التقليدية والفعالة جدًا في تحسين الحالة المزاجية، حيث يقلل تحضير الحمام بشكل مثالي بحيث يكون مليئًا بالماء الدافئ ورغوة الصابون المنعش، والروائح العطية الجذابة مع قليل من الشموع، من مستويات هرمون التوتر بالجسم، ويساعد على الاسترخاء وتصفية الذهن.

 

الاستماع للقرآن الكريم

يمنح الاستماع للقرآن الكريم بصوت القارئ الذي تحبينه طمأنينة وسكينة، فهو يتضمن كلام الله عز وجل، ويتضمن أيضاً صوتاً عذباً للشيخ الذي تحبيه. جربي الاستماع للقرآن الكريم في أوقات خلوتك كلما ضاقت بك الدنيا، وستجدين أن القرأن بالفعل فيه شفاء للصدور.

 

التزين

تنصح مصممة الأزياء الفرنسية الشهيرة، كوكو شانيل الفتيات بقولها: "إذا شعرتِ بأن الحزن ينتابك، ضعي أحمر الشفاه". مشيرة إلى أن المكياج والتزيّن يعطي الفتيات طاقة إيجابية في المنزل، حتى لو لم تكن هناك صديقة ستزورك أو قريبة ستسهرين معها، وهي نصيحة تستحق الأخذ بها، فالتزين بأحمر الشفاه وحده، أو أي مستحضر تجميل آخر، يعطي لمسة جمالية، تنعكس بالتأكيد على الحالة المزاجية للفتاة.

 

الفكاهة

يمكن لتصفح بعض المنشورات الفكاهية، أو الصور أو النكات: أن يساعد على تحسين الحالة المزاجية، ويزداد هذا الاحتمال إذا ما تمت مشاركة هذه المنشورات مع القريبات أو الصديقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقاموا بالتعليق عليها، فبالتأكيد سيفتح ذلك حوارًا شيقًا، يفرغ الكثير من شحنة الضيق والغضب.

 

الكتابة

اكتبي قائمة بالأشياء المفضلة لكِ، أو التي تحبينها، وابدأي في سرد مزايا هذه الأشياء، ولماذا تحبينها؟ فمهما كانت هذه الأشياء يسيرة فإنها تصرف ذهنك وتفكيرك إلى الأمور الإيجابية الموجودة بحياتك، كما يمكنك اختيار شعار إيجابي تؤمنين به في حياتك، قومي بترديده بصوت خافت في داخل نفسك، وسيبعث هذا بداخلك شعورًا بالرضا والأمل والسعادة.

 

العطر

إذا فشلت كل الوسائل السابقة في إرضائك، ومنحك بعض السعادة، فيمكن لرشة من عطرك المفضل، أو حتى رائحة وجبة الطعام المفضلة لديكِ، أن تغير من حالتك المزاجية للأفضل تمامًا، وأنتِ بالتأكيد أعلم بما تحبين.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...