"الإندبندنت": الغرب أثبت أنه لا يلتزم بالقيم الديمقراطية عندما يتعلق الأمر بالمسلمين لها أون لاين - موقع المرأة العربية

"الإندبندنت": الغرب أثبت أنه لا يلتزم بالقيم الديمقراطية عندما يتعلق الأمر بالمسلمين

أحوال الناس
22 - جمادى الآخرة - 1438 هـ| 20 - مارس - 2017


الرياض - لها أون لاين

وجهت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، انتقادات حادة للدول الغربية، وقالت: إن الغرب أثبت بالفعل، أنه لا يلتزم بالقيم الديمقراطية، عندما يتعلق الأمر بالمسلمين.

وقال الكاتب الأمريكي "سين أوغرادي" في مقال له بالصحيفة: إن هولندا ارتكبت خطأ فادحا، في منع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو من دخول أراضيها, وأن أنقرة محقة في شعورها بالظلم و الاضطهاد.      

وأضاف قائلا: من المفترض أن تعامل هولندا أوغلو، مثل جميع وزراء الخارجية في العالم, بالاحترام الذي يستحقه هو وبلاده، سواء قدم إلى أراضيها كمسؤول حكومي، أو كسياسي في حزب تركي، خاصة أن الموضوع هنا يتعلق بحرية التعبير, ومنح الناس منبرا في أن يقولوا ما يريدون قوله".

"أوغرادي"، أضاف قائلا: "حظر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، دخول جزء من المسلمين بلاده, وما ارتكبته هولندا يشير إلى صراع حضارات حقيقي، والرفض الغربي لمساواة المسلمين بهم, وهذا أمر خطير للغاية". 

وووجه "أوغرادي" تساؤلا محرجا لهولندا والغرب, قائلا: "إذا حدث العكس، ومنعت تركيا أي سياسي هولندي من دخول أراضيها للتحدث للناس في إسطنبول مثلا، ماذا سيكون رد فعل الغرب حينها؟".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد اتهم  ـ في 14 مارس ـ هولندا بالمسؤولية عن مجزرة سربرنيتشا في البوسنة عام 1995م، منددا بما سماها "ذهنية فاشية" تسود في شوارع أوروبا.

واتهم أردوغان هولندا في خطاب متلفز، بقتل أكثر من 8000 بوسني مسلم في البوسنة عام 1995م، وقال: إن "هذا لا علاقة لهم بالتحضر ولا بالعالم الحديث".

وقال الرئيس التركي: "ذهنية الفاشية منفلتة في شوارع أوروبا".  مشيرا إلى أن الخوف من الإسلام يتزايد باستمرار، "حتى إنهم خائفون من المهاجرين الذين يبحثون عن مأوى".

واعتبر أردوغان أن أوروبا تتجه نحو الغرق في مخاوفها الخاصة، في إشارة إلى صعود اليمين المتطرف في القارة في السنوات الماضية.


روابط ذات صلة



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...