#حملة_تبليك _المشاهير

ساخر » صور وكاريكاتير » صور ساخرة
20 - ربيع الآخر - 1439 هـ| 07 - يناير - 2018


حملة شبابية يقودها مستخدمو موقع تويتر، تحت هاشتاق "حمله_تبليك_ المشاهير" والتي تهدف إلى نشر الوعي والثقافه في المجتمع، من خلال التوقف عن متابعة ما أسموه بمشاهير الفلس، الذين لايقدمون أي محتوى هادف، ويبثون إعلانات مضللة للمجتمع.

الحملة وجدت تفاعلاً كبيراً من مختلف فئات المجتمع، حيث رأوا أن هؤلاء المشاهير أضروا بالمجتمع، وغيروا من طبيعة الحياة فيه، وحياة أطفالنا وبناتنا، ودعوا إلى نشر الحملة في كل من تويتر والانستغرام والسناب.

رافق الحملة: نشر كاريكاتيرات وصور ساخرة تعبّر عن تفاعل المشاركين فيها مع أهداف الحملة.

 

وعبّر المشاركون في الحملة بأنها تخدم الوطن، وأنها تحارب مشاهير الفلس، الذين يجرحون مشاعر المتابع البسيط بعرض مقتنياتهم الفخمة. ويدفعون فواتير مطاعمهم على حساب الدعاية لمتابعيهم.

 

ومن التغريدات الجميلة التي واكبت الحملة:

  • سنة 2018م لا تتابع حياة الناس، تابع حياتك، لا تصنع من معدومي الفائدة قادة للمجتمع.

- توقف عن متابعه حياه شخص لا يفيدك بشيء، وعش حياتك بدل ما تشوف حياته. 

- الحياة ليست سفرا وأكلا, تحسهم مختصرين الحياة بأمور تافهة، كالسفر والأكل والمطاعم الفخمة والعيشة البذخة!!

خلو الناس تركز على العنصر المادي بحياتهم!

وتنسى السعادة والرضا، تنسى أهلك، وكيف جمعتهم توسع الصدر أكثر من متابعتك بمواقع التواصل لهم.

  • من أسباب تبليك المشاهير: استغلال الشهرة بهدف الربح المادي، وتبذير أموال المتابعين على خصومات وهمية.
  • حينما " لا " يكون للوقت ولا للعمر قيمة، يُصرف كل ذلك في متابعة من لا قيمة لهم بالمختصر: ليس كل مشهور قدوة!.
  • تخيل من يبيع منتجات مغشوشة، كانت البضاعة يصعب تصريفها، وبسبب هؤلاء وثقة الناس بهم يصرفونها بيومين، إذا هم شركاء بالجريمة!

 

 

 



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *: لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...