قضم الأطفال لأظافرهم سببه التوتر، ويسبب انخفاض معدلات الذكاء لديهم لها أون لاين - موقع المرأة العربية

قضم الأطفال لأظافرهم سببه التوتر، ويسبب انخفاض معدلات الذكاء لديهم

بوابة الصحة » الحمل والولادة » صحة الطفل الرضيع
19 - ذو الحجة - 1426 هـ| 19 - يناير - 2006


أعلنت مجموعة من أطباء علم النفس بجامعة كامبردج بلندن أن معظم الرجال والنساء الذين يقضمون أظافرهم كانوا يمارسون تلك العادة في الصغر، وصاحبتهم تلك العادة بعد أن أصبحوا رجالاً ونساءً .

وأكدوا – كما جاء في جريدة الأهرام المصرية – أن قضم الأظافر دليل علي التوتر ...لذلك فالطفل القلق أو المهموم أو الذي لا يشعر بحنان والديه ، أو بحبهم هو الذي يقضم أظافره ....لذلك تلاحظ الأم أن طفلها يقضم أظافره عقب مشاهدة فيلم رعب أو عقب ظرف سيئ مر به .

 وأكدوا في الدراسة أن الطفل حين يذهب إلي المدرسة لأول مرة يكون قلقاً مهموماً ، لذلك سوف تلاحظ الأم أنه يقضم أظافره في البداية ، وقد يلجأ إلي قضم أظافره أيضاً عند تغيير مكان الإقامة أو افتقاد الأصدقاء أو إذا كانت العائلة تمر بظروف صعبة مثل انفصال الأبوين .

وأكد الأطباء الذين قاموا بهذه الدراسة أنه لا يجب معاقبة الطفل لأنه يقضم أظافره، لأن العقاب لن يوقفه، وغالباً ما يستمر في هذه العادة.

وقد تلجأ الأمهات إلى وضع دواء مر على الأظافر حتى لا يقوم الطفل بقضمها ، ولكنها موانع مؤقتة تذهب بزوال أسبابها ، لذلك فعلي الأم ألا تلجأ إليها إطلاقاً.

التسمم بالرصاص وقضم الأظافر

من ناحية أخري أفادت دراسة أجريت في روسيا أن الأطفال الذين يقضمون أظافرهم ربما يؤثرون بذلك على معدل ذكائهم.

وأشار الباحثون الذين أجروا الدراسة إلى أن الأطفال الذين يقضمون أظافرهم أكثر عرضة للتسمم بالرصاص ، ويعود السبب في ذلك إلى أن الرصاص يتراكم على الأظافر نتيجة اللعب في ظروف غير نظيفة في داخل البيت وخارجه .

وقد عرف منذ زمان بعيد أن التعرض للرصاص يؤدى إلى مشكلات في النمو عند الأطفال، كما أفادت دراسات سابقة أن التعرض للرصاص يؤذى الخلايا العصبية.

ويوجد الرصاص بصورة طبيعية في التربة كما انه يوجد في الفواكه والخضار التي يتناولها بعض الناس دون غسلها.

 ومن هنا ذكر علماء في مركز الأورال للعلوم البيئية في روسيا أن قضم الأظافر قد يفسر سر ارتفاع نسبة الرصاص لدى بعض الأطفال.

 ووجد الباحثون من خلال الدراسة التي شارك فيها عدد من الأطفال من مدن مختلفة، أن اثنين من كل ثلاثة أطفال في بعض المناطق يعانون من مستويات عالية بشكل مقلق من الرصاص.

 ووجد الباحثون أيضاً علاقة بين مستويات الرصاص وعادة قضم الأظافر، واكتشف الباحثون أيضاً أن 69 بالمائة من البنات و 62 بالمائة من الأولاد الذين شاركوا في الدراسة يقضمون أظافرهم أو أشياء أخرى مثل أقلام الرصاص.

ويعيش كل الأطفال المشاركين في الدراسة في مدن صناعية مزدحمة ذات مستويات عالية من الرصاص.

حتى لا يقضم أظافره

ينصح الأطباء الأمهات في هذه الحالة أن تجلس مع طفلها بهدوء وأن تتحدث معه بهدوء بشكل ناضج يقوم على الحب والحنان، فإذا كان سبب قيامه بهذه العادة شعوره بالغربة، فعلى الأم أن تدعو أصدقاءه الذين يحبهم إلى المنزل لإزالة شعوره بالغربة ، وإذا كان السبب شعوره بان الواجبات المدرسية متراكمة عليه ، فحاولي مساعدته وتهيئة الجو المريح بالمنزل من أجل أن يقوم بها ويستطيع استذكار دروسه براحة وسكينة ، كذلك يجب أن تختار الأم البرامج التي يشاهدها الطفل في التليفزيون وتحاول أن تبعده قدر الإمكان عن مشاهدة الأفلام المرعبة .

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- -

28 - ذو الحجة - 1426 هـ| 28 - يناير - 2006





-- mimi - مصر

17 - صفر - 1427 هـ| 18 - مارس - 2006




فعلا الكلام ده كله صح

-- نسرين الحمد - الإمارات العربية المتحدة

19 - ربيع أول - 1427 هـ| 18 - ابريل - 2006




الشكر لكم على هذه النصائح ولكن لدي سؤال ارجو الرد عليه وهو ماذا عن الطفل الذي لم يتكلم بعد وهو في السنة الثانيةمن عمره وكيف يمكنني أن أفهم ماسبب هذه العادة التي ظهرت فجاة

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...