ماذا لو اصيب طفلك في راسه؟

بوابة الصحة » الحمل والولادة » أمراض الأطفال
18 - ربيع الآخر - 1423 هـ| 29 - يونيو - 2002


لا بد أن يصاب كل طفل بضربة في رأسه عاجلا أم آجلا حيث تكثر وقعات وتعثرات الطفل خاصة في المرحلة التي يتعلم فيها المشي (الدَّرْج) وتحدث معظم الكدمات في الجبهة، وأحيانا تظهر هالات سوداء حول العينين بعد مرور ثلاثة أيام من حدوث الإصابة لأن الكدمة تمتد إلى أسفل وفقا للجاذبية.

تسفر معظم إصابات الرأس عن حدوث جروح بسيطة في فروة الرأس، وقد تحدث نتوءات كبيرة الحجم عند تعرض الرأس لكدمات بسيطة بسبب غزارة الدم الذي يغذي فروة الرأس، ولنفس السبب أيضا فإن الجروح الصغيرة أيضا في هذا المكان تنزف بغزارة، إن ما بين 1% إلى 2% فقط من الأطفال الذين يتعرضون لضربات في الرأس قد يصابون بكسر في الجمجمة لكن عادة لا توجد أي أعراض مصاحبة لإصابات الرأس سوى حدوث ألم في مكان الصدمة، ولا يصاب الطفل بارتجاج في المخ إلا إذا كان قد فقد الوعي لفترة قصيرة أو اختلط أو فقد الذاكرة بصفة مؤقتة  بعد الإصابة.

العناية بالجرح: إذا كان الطفل مصابا بخدش فيجب غسله بالماء والصابون ثم اضغطي عليه بقطعة قماش نظيفة (مثل الشاش المعقم إذا كانت متوفرة) لمدة عشر دقائق لوقف أي نزيف، أما إذا كان هناك تورم فيجب وضع ثلج عليه لمدة عشرين دقيقة.

الراحـة:  شجعي الطفل على الرقاد وأخذ قسط من الراحة إلى أن تزول جميع الأعراض (أو على الأقل لمدة ساعتين)، يمكن السماح للطفل بالنوم؛ وليس هناك داع لجعله مستيقظاً بصفة مستمرة، ولكن أجعليه فقط ينام قريباً منك حتى تتمكني من مراقبته أثناء نومه.

النظام الغذائي:يمكن للطفل أن يتناول سوائل صافية فقط لحين أن تنقضي ست ساعات دون حدوث أي تقيؤ حيث أنه من المعتاد حدوث قيء بعد الإصابة بصدمات الرأس، وليس هناك داع أن تجعليه يتقيأ الطعام الذي تناوله في العشاء.

يجب ألا تعطي الطفل أية أدوية مسكنة للألم؛ فإذا كان الصداع شديدا لدرجة تستدعي إعطاءه مسكنات للألم، فإن هذا يعني ضرورة عرضه على الطبيب.

على الرغم من أن الطفل قد يكون سليما إلا أنه يجب ملاحظة الطفل عن قرب لمدة 48 ساعة حتى تتأكدي من عدم حدوث أية مضاعفات خطيرة، يجب إيقاظ الطفل مرتين أثناء الليل؛ مرة قبل ميعاد ذهابك للفراش ثم مرة أخرى بعد ذلك بأربع ساعات وليس هناك داع لإيقاظه كل ساعة حيث أن ذلك شبه مستحيل، يجب أن توقظيه إلى أن يستطيع المشي والكلام بصورة طبيعية لليلتين متتاليتين، وهذا يستدعي أن تنامي معه في غرفته أو تجعليه ينام معك بغرفتك، وإذا بدى تنفسه أو نومه غير طبيعياً فأيقظيه للتأكد من عدم إصابته بغيبوبة، وبعد ليلتين يمكن ان يعود الطفل لنظام نومه الطبيعي.

إتصلي بالطبيب فوراً إذا:

·        تزايدت حدة الصداع. تقيأ الطفل ثلاث مرات أو أكثر.

·        أصبح النظر غير واضح أو محولاً.

·        بدت أعراض الاختلاط على الطفل أو كان هناك صعوبة في إيقاظه من النوم.

·        لاحظت صعوبة مشي الطفل أو كلامه.

·        تدهورت حالة الطفل الصحية بأي شكل آخر.

·        او اية أعراض أخرى غير عادية او لا يمكنك تفسيرها.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...