دراسة حديثة: تناول مكملات الكالسيوم ضروري لتجنب هشاشة العظام

أحوال الناس
29 - ذو القعدة - 1428 هـ| 09 - ديسمبر - 2007


1

سيدني ـ وكالات: توصلت دراسة حديثة أجرتها جامعة "ويسترن سيدني" على مدى ثلاث سنوات، إلى نتيجة مفادها أن الأشخاص فوق الـ 50 عاماً من العمر الذين يتناولون مكملات الكالسيوم مع فيتامين "د"، أقل عرضة من غيرهم للإصابة بالكسور، وبالتالي فهم ينعمون بحياة صحية أفضل.

وكانت الدراسة التي نشرت مؤخراً في مجلة "لانسيت" الطبية العالمية المرموقة، قد أجريت من قبل باحثين في "مركز أبحاث الطب التكميلي" التابع لجامعة ويسترن سيدني. وشملت الدراسة أكثر من 63 ألف شخص، وتبين من خلالها أن تناول مكملات الكالسيوم أو الكالسيوم مع فيتامين (د) يومياً يحد من احتمالات الإصابة بالكسور لدى كبار السن، بنسبة 25% تقريباً، فضلاً عن انخفاض معدل خسارة الكتلة العظمية في الورك والعمود الفقري، مقارنة بأشخاص لم يتناولوا تلك المكملات.

ولطالما نصح الأطباء بأن يتناول كبار السن فيتامين (د) مع الكالسيوم لخفض احتمالات الإصابة بكسور العظام لدى كبار السن. وتأتي هذه الدراسة لتعزز أهمية هذه المكملات لاسيما بالنسبة للأشخاص المعرضين أو المصابين بمرض هشاشة العظام.

وقال راني فيكتور، مدير العلامة التجارية، 'ساندوز أوستيو- ميكس' في شركة "نوفارتيس كونسيومر هيلث": "تناول مكملات الكالسيوم هو بمثابة دفع أقساط التأمين التقاعدي التي تضمن بعد مرور السنين حياة كريمة وصحية. وتظهر نتائج هذه الدراسة أهمية البدء في تناول المكملات في وقت مبكر، أي عندما يبدأ انحسار الكتلة المعدنية العظمية في التسارع".

كما خلصت الدراسة إلى أن تناول جرعة يومية منتظمة قدرها 1200 مليجرام من الكالسيوم مع 800 وحدة دولية من فيتامين (د) يمكن أن يحقق الهدف العلاجي المنشود.

من جهته، أكد الدكتور بنيامين تانج، الكاتب الرئيسي للدراسة الأسترالية، في "ريسيرتش أستراليا"، أن البحث الجديد قدم أدلة واضحة على أن مكملات الكالسيوم تقلل من معدلات الإصابة بالكسور وخسارة الكثافة العظمية لدى كبار السن. وفعالية مكملات الكالسيوم في تخفيف خطر الإصابة بالكسور لدى الكبار تماثل فعالية الأدوية الوقائية المعروفة كالأسبرين وعقاقير "ستاتين" واسعة الاستخدام، في خفض احتمالات الإصابة بالمشاكل الوعائية والقلبية، مثل السكتات الدماغية والنوبات القلبية.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...