رائحة الفم الكريهة لها أون لاين - موقع المرأة العربية

رائحة الفم الكريهة

بوابة الصحة » أمراض » أمراض الأسنان
21 - ربيع الآخر - 1423 هـ| 02 - يوليو - 2002


1

بالرغم من أنَّ الفم مدخل لأنواع مختلفة من المأكولات والمشروبات، وبالرغم من كونه مدخل الهواء ومخرج النفس، إلا أنَّ الله سبحانه وتعالى زوَّده باللعاب واللسان الذين يقومان بعملية التنظيف الذاتية وإخراج النفايات العالقة بالأسنان وغسل الفم بالكمية المطلوبة من اللعاب.

نتيجة لهذا التناغم من إبداع الخالق فإنَّ رائحة الفم تكون عادة لا تكاد تشمّ، شأنها شأن الكثير من الروائح المختزنة داخل الجسم (الدم، البراز، والبول) التي لا تفوح إلى الخارج. إذاً

¨     لماذا تظهر أحياناً رائحة كريهة للفم وتسبب إحراجاً وإرباكاً لصاحبها؟

¨     ما هي أسباب هذه الرائحة؟

¨     وما هي سبل التخلص منها؟

أحياناً تظهر رائحة كريهة في الفم، ولا يكون سببها سوى تناول البصل أو الثوم، لأنَّ هذه المأكولات تحتوي على غازات يمتصها الدم ثم تخرج عن طريق الرئتين، والأمر هو نفسه بالنسبة للدخان والمشروبات الكحولية ـ عفانا الله منها.

أنواع روائح الفم متعددة، ولكل رائحة سبب مختلفة، وهي كالتالي:

أسبابها: عدم تنظيف الأسنان ممَّا يخلِّف رواسب في الفم حول الأسنان وفوق اللسان تظهر طبقة بيضاء، وهذه الرواسب تتحلل وتتعفَّن وتخلِّف رائحة عفونة في الفم. كما أنَّ هذه الرواسب إذا تجمَّعت واستمرت في الفم فترة طويلة، فهي تؤدي إلى حدوث جيوب في اللثة تكون بؤرة التهاب. في هذه الجيوب تتكاثر البكتيريا، وللعلم فإنَّ البكتيريا إن كانت في الفم أو في الخلف أو حتى في الجيوب الأنفية أو الرئتين هي أكثر ما يسبب رائحة كريهة تخرج من الفم.

(رائحة تشبه رائحة الأكل المتعفن): وجود هذه الرائحة في الفم غالباً ما يدلُّ على أنَّ هناك خلل ما في المعدة، مثل حركة بطيئة لعضلة المعدة، أو أنَّ صمام المعدة مرتخي مما يؤدي إلى ارتجاع لسوائل المعدة عبر المريء إلى الفم، ويؤدي كذلك إلى انبعاث روائح التخمير والحموضة الموجودة في المعدة إلى الفم.

النقص كذلك لكمية اللعاب (في بعض الحالات المرضية) أو إصابة في غدد اللعاب تسبب كذلك نفس الرائحة المزعجة في الفم.

وهذا غالباً دليل على وجود خلل شديد في الكبد، مثل فشل الكبد أو نتيجة لخلل جيني متوارث.

تظهر غالباً عند الإصابة بمرض السكـــر الذي يؤدي إلى حــــدوث ما يســمى بالـ(ketoacidosis) نتيجة تغير في مركبات اللعاب.

غالباً ما تظهر في حالات الفشل الكلوي.

¨     يجب أن ننوه كذلك إلى بعض الحالات التي تظهر فيها رائحة فم مزعجة، مثل:

¨     التهاب الشعب الهوائية (bronchiectasis) التي تفقد فيها الشعب الهوائية ليونتها وتمتلئ بالسوائل التي تبقى في حالة ركود، فتنبعث منها رائحة كريهة.

¨     خلل في بلغ الأكل والسوائل (achalasia) تصاحب هذه الحالة ارتجاع، وأحياناً كذلك تقيؤ ورائحة مزعجة في الفم.

وفي الختام: يجب التشديد على أنَّ حالات التهاب اللثَّة وتجمع الجير هي أكثر الأسباب شيوعاً لظهور رائحة فم كريهة.

¨     معرفة سبب الرائحة هو مفتاح العلاج، إزالة المسبب أو علاج المرض العضوي إذا أمكن ينتج عنه اختفاء الرائحة أو تخفيفها.

¨     شرب الكثير من الماء، خاصة في حالات نقص اللعاب واضطرابات المعدة.

¨     المحافظة على نظافة الأسنان واللسان واللثة.

¨     يجب تفريش الأسنان واللسان وتنظيف اللثة بالخيط السني بعد كل وجبة طعام، ومراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري (كل ستة أشهر) لعلاج الأسنان المسوسة وتنظيف الجير من الأسنان إن ظهر.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...