الإمارات: تكريم طالبة معاقة حققت تفوقاً أكاديمياً لها أون لاين - موقع المرأة العربية

الإمارات: تكريم طالبة معاقة حققت تفوقاً أكاديمياً

أحوال الناس
18 - محرم - 1429 هـ| 26 - يناير - 2008


أبوطبي – صحف

كرمت مدرسة المشرف (حلقة ثانية) بتعليمية أبوظبي الطالبة نورة البلوكي الحاصلة على المركز الأول أكاديمياً على مستوى صفوف الثامن في المدرسة وتحقيقها أكثر من 93 في المئة في الفصل الأول، إضافة لاختيارها فتاة العام المثالية، والذي أضفى على تميزها خصوصية هو كونها طالبة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

حيث عرضت والدتها خلال حفل التكريم قصة إصابتها المفاجئة وهي في الصف الرابع الابتدائي بالشلل النصفي نتيجة لمشكلة في الأعصاب الأمر الذي أعاق متابعتها لدراستها بانتظام في إطار تلقي العلاج وها هي الآن تواصل وتتفوق على الكثيرات.

الحفل الذي أقامته مدرسة المشرف إحدى مدارس الشراكة لتكريم المتفوقات والبالغ عددهن 39 طالبة من مختلف المراحل تحول إلى احتفالية خاصة بالطالبة نورة حيث عبرت فاطمة الحمادي مديرة المدرسة في كلمتها عن تقديرها لكل طالبة تسعى للعلم وتسهر لتحقيق التميز واعتبرت نورة البلوكي خير مثال على ذلك فلم تعقها إعاقتها المفاجئة من التفوق والالتزام المستمر بالدوام المدرسي وبالحصص رغم كل الظروف لأن لديها هدف وطموح.

ونقلت صحيفة (البيان) الإماراتية الصادرة اليوم، عن أم فيصل (والدة الطالبة نورة) قصة ابنتها وأنها لولا إصابتها لكانت الآن في الصف الثاني عشر ولكن هذه مشيئة الله تعالى بأن تصاب ابنتها فجأة وبدون أسباب بمشكلة في الأعصاب وهي في الصف الرابع ومن بعدها بدأت رحلة من المعاناة معها فهي لا تستطيع السير و لديها صعوبة في تحريك أطرافها مشيرة إلى أنها اصطحبتها للعلاج في الخارج في أكثر من دولة ولكن لم يتم معرفة علاج نهائي يمكنها من السير وتحريك أطرافها بسهولة، ومع ذلك استمرت نورة في تميزها وتحدت إعاقتها فحافظت على تفوقها الدراسي ونافست الطالبات عليه كأي طالبة عادية.

 أما الطالبة نورة البلوكي والتي غلبتها الدموع خلال تكريمها ذكرت أنها سعيدة في مدرستها وليس لديها أي عقبات في التنقل.

 مع وجود المصعد الكهربائي ووجود مرافقة معها باستمرار،وأنها كانت في مدرسة خاصة وبعد إصابتها أمضت عاما في مركز تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وبعدها التحقت بمدرسة المشرف،وأوضحت حبها للدراسة وخاصة لمادتي العلوم واللغة الانجليزية وأنها تعتمد كثيرا على ذاتها وأشارت إلى أن لديها قوة إيمان كبيرة ودعم من أسرتها ولن تقف عند ما أصابها وستسعى لتحقيق حلمها بأن تكون محامية في المستقبل.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...