ارتباط سرطان الجلد بـ جين ستات3

بوابة الصحة » أمراض » مرض السرطان
21 - رجب - 1425 هـ| 06 - سبتمبر - 2004


وجد الباحثون أن احد الجينات ستات3 stat3، المرتبط بأنواع عديدة من السرطان، قد يكون له دور مهم في قدح شرارة البداية وانتشار أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الرجال والنساء، وهو سرطان الجلد. جاء ذلك في مجلة "الاكتشاف السريري journal of clinical investigation" في عددها للشهر الحالي.  إذ وجدت الدراسة أن الفئران التي تفتقر إلى هذا الجين المعروف باسم ستات3 هي في مأمن كامل، وتتمتع بحصانة كلية أمام نشوء سرطان الجلد، وأن الحد من نشاط هذا الجين أو منعه يحد أو يوقف نمو سرطان الجلد الموجود.

هناك دراسات سابقة قد أظهرت أن التغير في جين ستات3 يرتبط بعدد من أنواع السرطان، بما فيها سرطان البروستاتا، وسرطان الثدي، وسرطان الرئة، وسرطان الرأس والرقبة، وسرطان الدماغ، وسرطان البنكرياس.

وقد استطاع الباحثون إيقاف نمو سرطان الجلد في المختبر وفي حيوانات التجارب، وذلك بإيقاف نشاط جين ستات3.

كما وجد الباحثون أن حقن حيوانات التجارب بمواد كيماوية مسببة لسرطان الجلد لا تستطيع التسبب في حدوث سرطان الجلد في الحيوانات التي تخلو من جين ستات3.

قد يكون هذا الكشف مساعدا في منع نشوء سرطان الجلد أو إيقاف تقدمه بإذن الله.

الجينات هي القوالب التي تخزن المعلومات الوراثية بين الأجيال، سواء من ناحية الطول أو اللون أو شكل الأنف، وغير ذلك، مثل الاستعداد الوراثي للأمراض من عدمه. لكن الجين الواحد قد لا يعمل وحده إلا بتناغم مع جينات أخرى وعوامل بيئية خارجية، فقد يحتاج الجين إلى ما يقدح شرارته من خارج الجسم مثل التدخين وغيره. وكذلك سرطان الجلد قد يحتاج إلى عامل تعرض الجلد إلى أشعة الشمس الحارقة التي تشمل الأشعة فوق البنفسجية، وقد يكون العامل الخارجي نوعا من المواد الكيماوية التي تضاف إلى المشروبات أو الأطعمة الصناعية.. وهكذا. لذا يجب أن نستقيم في حياتنا وأن نكون أمة وسطا في الحياة ومفرداتها. وأن لا نبالغ فيما نحب أو نكره، فقد يقدح ذلك شرارة جينات كانت نائمة.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...