توصيات تتيح للحامل والمرضع صيام رمضان

بوابة الصحة » الحمل والولادة » غذاء الحامل والمرضع
29 - شعبان - 1423 هـ| 05 - نوفمبر - 2002


توصيات تتيح للحامل والمرضع صيام رمضان

لا يمثل الصوم خطورة على المرأة الحامل والمرضعة إذا اتبعتا التوصيات الصحية التي تعينهما على الصيام في شهر رمضان المبارك، ويحدد الطبيب المختص رخصة الإفطار وفق بعض التحاليل والفحوص اللازمة قبل بداية الشهر لتقويم الحالة الصحية.

ويشير الدكتور "عماد المردومي" ـ استشاري أمراض النساء والتوليد بمستشفى المبارك في الرياض ـ إلى أنَّ إفطار الحامل جائز إذا خافت أن يضر الصيام جنينها، وكذلك الحال بالنسبة للمرضع، فقد يقلل الصيام من كمية الحليب، مما ينعكس سلباً على الرضيع في بعض الحالات. وأضاف أنَّ الصيام قد يضرّ بالحامل، ويجب عليها الإفطار إذا كانت مصابة بالجفاف بسبب الإسهال والقيء المتكرر، لا سيما في الحالات التي تحدث في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وكثيراً ما تدخل هذه الحالات المستشفى للعلاج بالسوائل الوريدية لتحسين الحالة العامة للحامل؛ حتى لا يحدث الأذى لها أو لجنينها.

وأكدت الدكتورة "سهير دهب" ـ اختصاصية أمراض النساء والتوليد بمستشفى الحمادي بالرياض ـ أنَّه من الممكن أن تصوم المرأة الحامل، بشرط أن تتناول الوجبات بكميات قليلة، وذلك على عدة فترات، وأن تهتم أيضاً بتناول العصائر الطبيعية الطازجة.

وتوضح الدكتورة "سهير دهب" أنَّ صيام الحامل المصابة بالسكر قد يعرضها لاختلالات بسبب تغير مستوى سكر الدم الشديد بين الصيام والإفطار الذي ينعكس سلباً على الأم وجنينها. ونصحت بعدم صيام الحامل المصابة بحالة فقر الدم الشديد المترافق مع الضعف العام وهبوط الضغط الشرياني؛ وذلك من أجل تحسن حالتها وتقوية جسمها، وأشارت إلى أنَّه من الأفضل أن تستشير المرأة الحامل طبيبها الخاص في مسألة الصيام والإفطار.

وفي الاتجاه نفسه تقول الدكتورة "هويدا عبدالحميد" ـ اختصاصية أمراض النساء والتوليد بمستوصف الرياض الطبي ـ إنَّ الصيام مسموح للحامل ولا ضرر منه إذا اتبعت التوصيات الصحية التي تعينها عليه دون الإضرار بجنينها، إذ عليها أن تأخذ قسطاً وافراً من الراحة خلال النهار، وأن تكثير من تناول السوائل خلال فترة الإفطار مع الاستمرار في تناول المقويات والفيتامينات المقررة من قبل الطبيب المشرف على الحمل، إذا كان سير الحمل لديها سليما وصحتها العامة جيدة ومستقرة.

وتشير إلى تفاوت كبير بين الحوامل؛ لذلك تنصح بأن تراجع كل حامل طبيبها قبل بداية شهر رمضان لتقويم حالتها الصحية، وتقديم النصيحة اللازمة لها بشأن الصيام والحالات التي يمكنها أن تفطر فيها. كما نصحت الحوامل اللواتي قررن الصيام بالتركيز على أكل البروتينات، وتناول وجبات صغيرة متقطعة خلال فترة الإفطار.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- هويدا - السودان

16 - شعبان - 1432 هـ| 18 - يوليو - 2011




موضوع قيم و افادني كثيرا . بارك الله فيكم

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...