المحجبات في الأعراس.. الزينة لا تتنافى مع المباح !! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

المحجبات في الأعراس.. الزينة لا تتنافى مع المباح !!

بوابة زينة وجمال » موضة » تزيين
19 - رجب - 1430 هـ| 12 - يوليو - 2009


1

كما القمر في ليلة اكتماله بدراً أطلت فاتن على المدعوين لمشاركتها فرحة عمرها بقاعة الحلو الدولي للأفراح بمدينة غزة، ووسط ذهول مختلط بالفرح والابتسام استقبلها الأهل بعبارات التهنئة حتى صعدت إلى موقعها بصحبة رفيق الدرب وشريك العمر، لم يتوقع أحد أن تطل فاتن بثوب الزفاف محتجبة حجاباً كاملاً لا يظهر منها غير وجهها الذي بدا ملائكياً بريئاً.

فاتن في منتصف العشرينيات من ربيع العمر، فتاة ملتزمة بالحجاب وعلى خلق ودين، تقدم لخطبتها شاب على خلق ودين فوافقت بقلبها وعقلها معاً ومرت أيام الخطبة سريعاً حتى حان موعد الزفاف، كانت تتمنى أن يكون عرسها مختلفاً فأشارت على زوجها ألا يكون مختلطاً ولا حتى يدخله أحد غيره ومحارمها من أبيها وأشقاؤها لكنه ما استطاع أن ينفذ رغبتها والسبب أن شقيقه أراد أن يكون زفافه في ذات اليوم للتخفيف من الأعباء المادية للعرس فيتقاسماها سوياً ونظراً لأوضاع الاقتصادية الصعبة والتي يمر بها الشباب الفلسطيني في قطاع غزة عموماً فوافق، أما فاتن فلم تملك إلا أن توافق زوجها لكنها لم تقبل أن تظهر بغير الحجاب في ليلة زفافها أمام شقيق زوجها، أخبرته أنها سترتدي فستان زفاف للمحجبات يكسو جسدها ويحفظ عفتها فما كان منه إلا إكبارها، تقول:" كثيرون قالوا لي ليلة وتعدي وستندمي، على اعتبار أن جمال العروس لا يكون إلا بزينتها وتسريحة شعرها لكنني أصررت على الحجاب".

قليلات هنّ من يصررن على ارتداء الحجاب في الأعراس خاصة إذا كان غير مختلط وفي المقابل كثيرات يلتزمن بالحشمة والزي الشرعي في الأعراس مؤكدين أن زينتهنّ لا تتنافى مع المباح وفريق ثالث يرى أن الزينة في الأعراس بكافة أشكالها مباحة ما دامت تلك الأعراس خالية من الرجال فلا يلتزمن بتعاليم الحجاب ويرتدين ملابس كاشفة، " لها أون لاين " في التحقيق  التالي يرصد الآراء المختلفة للالتزام بالحجاب في الأعراس, تابعوا معنا..

 

بدأ الصيف وبدأ موسم الأعراس في الانتشار، ومعه تحار الصبايا والنساء في اختيار أبهى وأجمل الملابس لتظهر بها في تلك الحفلات سواء كانت لمحارمها أو لغيرهم الأهم أن تبدو بصورة رائعة وربما فاتنة، لكن مريم في بداية الثلاثينيات من عمرها لم تبدُ كذلك, بالأمس القريب كان حفل زفاف شقيقها الأصغر والكل مستعد من الفتيات في العائلة لتبدو الأجمل والأبهى في لباس اشتروه خاصةً لهذه المناسبة، تقول السيدة أنها تلتزم الحجاب ولا تؤيد خلعه في الأفراح والمناسبات بل تنتقد من يفعلن ذلك، قائلة إن الحجاب لا يتجزأ وتسمر في دفاعها عن عدم خلع الحجاب في الأعراس سواء أعراس المحارم أو غيرهم لافتة إلى أن شريط الفيديو الذي يصور قد تظهر فيه بلا حجاب ويراه أشقاء العروس أو أقاربها ممن هم ليس محارم لها فتقع في معصية الله عز وجل وتتابع أنها لا يمكنها فعل ذلك بأي حال من الأحوال مشيرة إلى ضغوط تعرضت لها من شقيقاتها اللاتي لم يظهرنَّ بالحجاب في عرس الشقيق لكنها لم تطعهنّ بل نصحتهنَّ بارتداء الحجاب لكنهنّ قالوا ليلة وتنقضي.

الحجاب لا يتنافي مع الزينة

وترى آمال أن حجاب الفتاة في الأعراس أفضل من التعري ولبس ملابس الموضة المتواجد في الأسواق، لافتة أنها لا تناسب عاداتنا ومن قبل منافية للدين والأخلاق الإسلامية القويمة التي تربى عليها المجتمع الفلسطيني، وتشير أن كثيرا من الفتيات يعمدن إلى الظهور بأجمل حللهنّ في الأعراس اعتقاداً منهنّ أنها فرصة مواتية للحصول على شريك العمر حين تراها أمه فتعجب بها وبأناقتها وشكلها الجذاب فتختارها لابنها عروساً إلا أن فريقا آخر لا بأس به يعمدن في الأفراح إلى التزين المباح دون اللجوء إلى السفور والتعري والرقص أمام المحارم أو غيرهم من أصحاب العرس، تصمت قليلاً وتعود بذاكرتها إلى الوراء قليلاً قبل أعوام ثلاثة تقريباً حيث لم تلتزم وقتها في عرس ابن عمها الحجاب –غطاء الرأس- تقول كنت متزينة بشكل بسيط وألبس لباساً أنيقاً بنطالا وقميصا مزركشا بألوان زاهية لكنني ما إذ رأيت نفسي في شريط الفيديو ندمت كثيراً فكم من رجل غير محرم رآني بغير حجاب، مع أني أمامهم في الحياة اليومية لا أظهر بدون الحجاب، وتشير إلى أنها أخذت على نفسها عهداً ألا تخلع الحجاب أبداً حتى في المناسبات وتقول وبالفعل في عرس شقيقتي هذا العام التزمت الحجاب وكان أجمل وأبهى وأروح نفسياً بالنسبة لي، وتعود آمال لتؤكد أن الحجاب لا يتنافى مع الزينة في مثل هذه المناسبات فبالإمكان التزين بزينة بسيطة غير مبتذلة.

أعف للفتاة وأبهى للعروس

وتوقن مرام في نهاية العشرينيات من عمرها أن الحجاب عفة للمرأة وحفظ لكرامتها، لذلك ترفض خلع الحجاب بأي شكل من الأشكال في أي المناسبات سواء أكانت للمحارم أو لغيرهم من العائلة أو خارج إطار العائلة والسبب أنها لا تضمن من يبصره، وترى أن الحجاب يعف الفتاة ويحفظها من الوقوع في المحظور ويجيرها من زلات الشيطان، وتنتقد مرام المحجبات اللاتي يقتنعنّ بالمواءمة والحلول الوسط فيظهرن كامل زينتهنّ في الأعراس وفي غيرها ويحتفظنَ فقط بغطاء الرأس وتتساءل ما جدوى ذلك؟ لافتة إلى ضرورة أن تلتزم الفتاة موقفا متسقا تلتزم به وتدافع عن وجهة نظرها بارتداء الحجاب على الدوام سواء في المناسبات والأفراح أو في الحياة العامة مؤكدة أن الحجاب لا يتجزأ ولا يقبل التوسط، وتوضح الفتاة أنها حين ترتبط بزوجها سيكون أول شروطها عدم خلع الحجاب في حفل الزفاف فذلك أبهى وأجمل فتبقى كالدرة المكنونة لا يقترب منها ولا يبصر تفاصيلها إلا من ارتضته زوجاً يشاركها عمرها الآتي.

الاحتشام أفضل

تقول سلمى على الرغم أن الأعراس في قطاع غزة غير مختلطة في معظم الأوقات إلا أنه غالبا ًما يدخل أهل العريس في نهاية العرس القاعة ليهنئوا ابن العائلة ويعبروا عن سعادتهم وفرحهم له وهنا يختلط الحابل بالنابل، لذلك فهي تفضل الاحتشام في الملابس التي ترتديها في تلك المناسبات سواء كان العرس لمحرم كشقيق ابن شقيق أو لغير محرم، كما أنها تنصح بنات عائلتها إلى الاحتشام في الملابس فالزينة لا تتعارض مع الحشمة وليس التعري والملابس الشفافة هي التي تجمل الفتاة بل أدبها وأخلاقها والتزامها بدينها هو الذي يضفي عليها جمالاً وبريقاً.

أما صديقتها نادية فتؤكد أنها ملتزمة بالحجاب ويوم زفافها كان مختلطاً وفقاً لعادات أهل زوجها، حاولت إقناعه ألا يكون مختلطاً فاقتنع لكنه لم يفلح في إقناع أهله وكانت النتيجة أن التزمت العروس الحجاب من رأسها حتى أخمص قدميها ولم يبدُ منها إلا وجهها، وتتابع كان يوما جميلا جداً كنت مطمأنة بحجابي رغم أن الجميع هم من الأهل والأقارب حيث تربطني بزوجي علاقة قرابة إلا أنني أصررت على الاحتشام وارتداء الحجاب رغم معارضة والدتي التي كانت تريدني أن أظهر بأبهى حلة في المكياج والتسريحة وبدلة الزفاف، وتستكمل كنت كذلك وأجمل بارتدائي الحجاب الكامل.

المناسبات لا تمنع الحشمة

يؤكد د.ماهر الحولي أستاذ الشريعة بالجامعة الإسلامية أن المناسبات سواء كانت أفراحا أو أتراحا لا تمنع الحشمة والحياء والعفاف، وأضاف أنه لا يجوز للمرأة بأي حال من الأحوال مخالفة الزي الشرعي فلا تخرج متبرجة ولا تظهر زينتها أمام الأجانب، مستدركاً لكن في صالة الفرح أمام النساء بإمكانها أن تتزين وتكشف عن عورتها المعتادة كالرقبة والذراعين مشدداً على أن ذلك فقط في عدم حضرة الرجال من غير المحارم بينما المحارم يجوز لها مشيراً إلى أنه لا يجوز للمرأة أن تظهر زينتها في الأعراس لغير المحارم بحجة أنه يوم وليلة في العمر مؤكداً أن ذلك محرم وأن الحشمة والحجاب عنوان لعفتها وحيائها وكرامتها وعنوان لأدبها وأخلاقها.

من ناحية أخرى أهاب د. الحولي بالمتزينات في الأعراس بالتزين فقط في قاعة العرس بينما في الشارع فلا يجوز لها إلا الالتزام بالزي الشرعي الفضفاض والساتر للعورة قائلاً:"لا يجوز الخروج بملابس العرس المزينة بالخيوط اللامعة والمطرزة والمزركشة حتى لو كانت محتشمة في الشارع" مشدداً أنه من شرط الحجاب الشرعي إضافة إلى كونه ساتراً للعورة وفضفاضاً ألا يكون ملفتاً للنظر وألا يظهر المفاتن، وأكد على خطورة الاختلاط في الأفراح حتى لو كانت النساء بالحجاب فذلك يؤدي إلى ويلات خطيرة كالافتتان وغيره مشيراً إلى أن الأصل عدم الاختلاط بما يضمن عفاف النفس وعدم الوقوع في المحاذير.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- -

23 - رجب - 1430 هـ| 16 - يوليو - 2009




شكرأ

-لقدس- نو - فلسطين

01 - شعبان - 1430 هـ| 24 - يوليو - 2009




لكم جزيل اشكر على الموضوع الذي تم طرحه في وقته الفعلي ،حتى ان الجميع في عصرنا اصبح يحلل ويحرم حسب ما يريد وبعيون قوية.

-- -

04 - شعبان - 1430 هـ| 27 - يوليو - 2009




مشكورين

-اضافة- سجود وبحجابي افتحر - الجزائر

11 - شعبان - 1430 هـ| 03 - أغسطس - 2009




السلام عليكم ورحمة الله وتعالى وبركاته
احسنت يا بنت غزة يافاتن ونجحت يامريم وفزت يا امال وما احلاك يامرام وشكرالك ياسلمى وصديقتها نادية طابت لكن الجنات يا ملتزمات بحجابهن لؤلؤات .....
احيي كل البنات التي اصررن في عرسهن على عدم الاختلاط والأخريات على لبس الحجاب ***قال الله تعالى : { وَقُل للمُؤمِنَاتِ يَغضُضنَ مِن أَبصَارِهِن وَيَحفَظنَ فُرُوجَهُن وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُن إِلا مَا ظَهَرَ مِنهَا وَليَضرِبنَ بِخُمُرِهِن عَلَى جُيُوبِهِن وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُن } وشكرا على الموضوووووووع ****

-- زهرة فل - السعودية

16 - شعبان - 1430 هـ| 08 - أغسطس - 2009




اكتييييييييير حلو شكر على الموضوع

-- -

16 - شعبان - 1430 هـ| 08 - أغسطس - 2009




وايد حلووووووووووووووووووووو

-- مياااس - السعودية

09 - رمضان - 1430 هـ| 30 - أغسطس - 2009




الحمدلله أعراسنا مافيها اختلاط...والعروس تنزف بكامل أناقتها
وحلتها ...

مقاال راائع

-- -

07 - شوال - 1430 هـ| 27 - سبتمبر - 2009




شي رائع جدا اشكرك اخيتي على الافادة

-- سحر العيون - الجزائر

18 - جمادى الآخرة - 1433 هـ| 10 - مايو - 2012




عنجد روووووووووووووووووووووووعة
موضوع فاق القمة
يسلمووووووووووووووووو

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...