السعودية: تفاصيل عملية الاعتداء على الأمير محمد بن نايف..وسر المكالمة الهاتفية

أحوال الناس
13 - رمضان - 1430 هـ| 02 - سبتمبر - 2009


الرياض ـ صحف( لها أولاين) : كشف بيان وزارة الداخلية الذي تم بثه اليوم سلسلة من المسائل التي تتعلق بمحاولة الاعتداء على الأمير محمد بن نايف مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية. وكشفت المكالمة التي تم بثها عبر التلفزيون السعودي والتي كانت قد تمت بين الأمير محمد وبين العسيري التفاصيل الخاصة بالطريقة التي لجأ إليها العسيري من أجل تحقيق غايته.

وحسب جريدة الاقتصادية السعودية فقد صرح مصدر مسئول في وزارة الداخلية أن مرتكب حادث الاعتداء الذي تعرض له مساعد وزير الداخلية للشئون الأمنية مساء يوم الخميس السادس من شهر رمضان المبارك لعام 1430هـ هو أحد المطلوبين الذين سبق الإعلان عنهم وهو المدعو عبدالله بن حسن بن طالع عسيري الذي قدم إلى المنطقة الحدودية مع الجمهورية اليمنية الشقيقة مستغلا الجهود المتواصلة والتنسيق القائم مع الأشقاء في اليمن لاستعادة المرأة السعودية وأطفالها التي سبق وأن غادرت البلاد بطريقة غير مشروعة وبدون علم أولياء أمور الأطفال حيث زعم العسيري بأنه ينقل رسالة من المرأة وأطفالها ومجموعة من السعوديين الذين يعيشون أوضاعا بالغة السوء ويرغبون في العودة إلى الوطن وذلك بعد أن اتضحت لهم الرؤية وندموا على ما بدر منهم وأنهم يطلبون الأمان من ولاة الأمر من خلال الاتصال بمساعد وزير الداخلية شخصيا .

وبناء على ذلك فقد تم نقله بمرافقة أمنية إلى محافظة جدة وحضر إلى مقر استقبال المهنئين والزوار في سكن مساعد وزير الداخلية بعد صلاة التراويح, وعند مقابلته للأمير محمد بن نايف أكد رغبته في تسليم نفسه وتمكين مجموعة من المتواجدين في اليمن من العودة وطلبهم أخذ الأمان من ولاة الأمر وحرصهم على سماع ذلك منه شخصيا عبر اتصال هاتفي حيث تم تأمين الاتصال بأحد تلك الأطراف وبحضور المطلوب الذي كان متواجدا في نفس القاعة وأثناء الاتصال حدث انفجار أدى إلى مقتل هذا المطلوب وتناثر أشلائه ، و لم يصب أحد غيره . . وتتولى الجهات الأمنية المختصة التحقيق في هذا الحادث .

وقد توصل المعمل الجنائي وتقرير الطب الشرعي إلى نتائج تقتضي المصلحة الأمنية عدم الإفصاح عنها في الوقت الحالي وترغب وزارة الداخلية في التأكيد على أن هذا الحادث لن يغير ما اعتاد عليه أبناء الوطن من سياسة الأبواب المفتوحة مع ولاة أمرهم، وتدعو في الوقت ذاته كل من وضع نفسه محل اشتباه أو تورط في أنشطة ضالة وخاصة المقيمين في الخارج من المواطنين إلى المبادرة بتسليم أنفسهم والاستفادة من الفرص المتاحة لهم لمراجعة وضعهم والعودة إلى جادة الصواب وذلك من خلال برامج المناصحة والرعاية التي وفرتها الدولة ولا تدخر جهدا في إنجاحه, ودعمه بكل السبل المتاحة لديها.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
السعودية: تفاصيل عملية الاعتداء على الأمير محمد بن نايف..وسر المكالمة الهاتفية
-الرياض- منصور بن طالب - السعودية

14 - رمضان - 1430 هـ| 03 - سبتمبر - 2009




اللهم احفظ ولاة امرنا والحمد الله على السلامه يامحمد بن نايف وماتشووووف مكروه واللهم يبعثر من اراد سوء لبلاد الاسلام

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *: لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...