أمور يجب الحذر منها خلال زيارة مواقع التواصل الاجتماعية لها أون لاين - موقع المرأة العربية

أمور يجب الحذر منها خلال زيارة مواقع التواصل الاجتماعية

بوابة التقنية » تواصل اجتماعي
07 - محرم - 1434 هـ| 21 - نوفمبر - 2012


1

استطاعت التكنولوجيا بالفعل أن تغير الطريقة التي أصبحنا نتواصل بها بشكل يختلف كثيراً عما كانت عليه في القرون السابقة، التي كان يتم التواصل فيها فقط باستخدام الخطابات. وكان عليك آنذاك أن تنتظر لأسابيع، أو حتى شهور من أجل استلام البريد الذي قد يحتوي على خطابات أو صور.

واليوم، منحت وسائل الإعلام الاجتماعية لمستخدمي الإنترنت وسيلة رائعة للتعرف على أحدث أخبار وتطورات أقاربهم وذويهم، حتى وإن كان يفصل بينهم مئات وآلاف الأميال. لكن على الرغم من المميزات والخدمات التي توفرها وسائل الإعلام الاجتماعية، فإن هناك بعض الأشياء التي يجب عليك أن تتجنبها عند استخدامك لهذه الشبكات الاجتماعية، وهذه الأمور تشمل:

أولاً: الأمور المتعلقة بالسلامة

عادة ما ترتبط مساوئ وعيوب وسائل الإعلام الاجتماعية بالأمور المتعلقة بالسلامة. حيث يتم استخدام هذه المنصة من أجل تبادل المعلومات على شبكة الإنترنت. وبالتالي فإن مشاركة وتبادل المعلومات المهمة والحساسة مع أشخاص غير موثوق بهم، من الممكن أن يعرضك للكثير من الأخطار، ولن يقتصر الأمر فقط على تهديد أمنك، بل أيضاً تهديد حياتك. لذا، فإن الحذر عند تبادل ومشاركة المعلومات هو أحد الأساليب الفعالة لتجنب أضرار وسائل الإعلام الاجتماعية.

ثانياً: أشياء يجب تجنبها عند تبادل الصور على الشبكات الاجتماعية

من أفضل مميزات وسائل الإعلام الاجتماعية إمكانية تبادل ومشاركة الصور من خلال شبكة الإنترنت، بحيث يكون أقاربك وأصدقائك على علم بأحدث التطورات والأخبار الخاصة بك. لكن، كن حذراً عند تبادل الصور عبر الإنترنت، وتأكد من أن الصور ليست موضعاً للشك أو هجومية، لأنها في هذه الحالة قد تُستخدم ضدك. كما أن إرسال ونشر الصور السيئة، من شأنه أن يضر ويلوث سمعتك. على سبيل المثال، إذا كنت مدرساً، وقمت بنشر بعض الصور غير المثالية، فإن ذلك بالطبع سيؤثر على حياتك وعملك.

علاوة على ذلك، من الممكن أن يستخدم بعض الأشخاص الصور الخاصة بك بسوء نية، متظاهرين بأنك أنت الفاعل، من أجل تخريب علاقاتك مع أصدقائك. ولتجنب ذلك، احرص على تبادل الصور مع أصدقائك فقط، ولا تقم بنشرها بشكل عام حتى لا يتمكن أي شخص من رؤيتها.

ثالثا: أشياء يجب تجنبها عند إضافة أصدقاء لحسابك في وسائل الإعلام الاجتماعية

من الجيد أن يكون لك الكثير من الأصدقاء. ولكن عند إضافة شخص لحسابك عبر الشبكات الاجتماعية، هل تكون متأكداً من أنك تعرف هذا الشخص بشكل شخصي؟ في الوقت الحاضر، عليك أن تدرك أن المجرمين يختبئون عن الأنظار عبر شبكة الإنترنت وينتظرون سقوط الأبرياء لخداعهم. لذا، عند إضافة أصدقاء جدد على مواقع الشبكات الاجتماعية، تأكد أنك تعرف هؤلاء الأشخاص شخصياً. ولا تقم بإضافة أي شخص قبل الحصول على معلوماته الحقيقية.

رابعاً: لا تقم بنشر أو مبادلة معلوماتك الشخصية

بعض الأشخاص قد لا يمانعون نشر ومشاركة - عناوين بريدهم الإلكتروني، أماكن إقامتهم، أرقام هواتفهم المحمولة، أرقام هواتفهم المنزلية وغيرها من المعلومات - عبر وسائل الإعلام الاجتماعية. ويعتبر هذا الأمر، هو الخطأ الأكثر شيوعاً الذي يجب أن يتجنبه كل مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية.

إذ يمكن أن يستخدم المجرمون هذه المعلومات من أجل تنفيذ خططهم  في الإيقاع بك. بقدر الإمكان، حاول أن تمتنع عن تبادل أو نشر معلوماتك الشخصية على الإنترنت حتى لا يستخدمها المجرمون.

وأخيراً، عليك أن تدرك أن وسائل الإعلام الاجتماعية هي أداة أساسية لكي تبقى مطلعاً على أحدث أخبار عائلتك وأصدقائك، لكن عليك أن تتحلى بالمسؤولية عند تبادلك للمعلومات، فكلما كنت أكثر نشراً وتبادلاً لمعلوماتك الشخصية، كلما كنت معرضاً للخطر.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...