ما لا تعرفينه عن الحناء

بوابة زينة وجمال » تجميل » حناء
07 - شوال - 1424 هـ| 02 - ديسمبر - 2003


 الحناء زينة حواء (1)

ما لا تعرفينه عن الحناء

إعداد : سحر فؤاد أحمد

   

قبل اكتشاف مستحضرات التجميل الحديثة استطاعت حواء ابتكار طرق طبيعية للزينة والجمال ؛ فمن بيئتها صنعت الخلطات من النباتات والأعشاب الطبيعية ، تعالجها وتسحقها وتمزجها لتتحول إلى مستحضرات تجميلية دون حاجة إلى خبرة شركات التجميل ، وما زالت تستعمل تلك الخلطات حتى اليوم ، بل أن كبرى شركات التجميل لجأت أيضاً لنفس الأعشاب ونفس الخلطات لتصنع منها أشهر أنواع المستحضرات التجميلية في العالم .

 

وتعتبر الحناء من أكثر النباتات الطبيعية التي استخدمتها حواء في التجميل ؛ إذ تحتوي على مادة ملونة تستعمل كخضاب للأيدي والأرجل والشعر ، حيث يتم تزيين الأيدي والأرجل بنقوش ورسومات مختلفة حسب الذوق والرغبة ، فهناك رسومات هندسية وورود صغيرة وكبيرة ، وقد ترسم بعض الطيور أو الأحرف الأولى من اسم العريس أو العروس داخل قلب لا سيما عند استخدامها في الليلة التي تسبق ليلة الزفاف والمعروفة في مصر وبعض الدول العربية والإسلامية بـ"ليلة الحناء" ، حيث يتم تخضيب أكف وأقدام العروسين بالحناء .

 

كما تستعمل الحناء كصبغة لتغيير لون الشعر لكلا الجنسين ؛ فرارا من بياض الشيب وطمعا في مزيد من الجمال خاصة لحواء ، ومما يزيد الحناء قبولا لدى من يستعملها أنها غير سامة ، ولا تؤثر في تغيير صفات الشعر الطبيعية كغيرها من الأصباغ ، ويمتد تأثيرها لقرابة عشرة أسابيع . وتمتاز بأنها تناسب جميع أنواع الشعر فهي صبغة نباتية ثابتة وآمنة

 

ولا تقتصر فوائد الحناء على تلوين الشعر فحسب بل أن لها العديد من الاستعمالات الطبية فهي تفيد في علاج الصلع والتئام الجروح لما تحتويه من مواد قابضة ومطهرة تعمل علي تنقية فروة الرأس من الميكروبات والفطريات والإفرازات الزائدة كالدهون كما تفيد في علاج قشرة الشعر والتهاب فروة الرأس وتقاوم سقوط الشعر.

 وقد أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث الطبية أن للحناء فوائد أخرى ، فهي خالية تماماً من أية أضرار أو تأثيرات جانبية ، وتستعمل في علاج حالات كثيرة منها: الصداع، والأورام والقروح، وتشقق الرجلين ، وقد أوصى بها النبي صلى الله عليه وسلم فقد روي أنه  ‏ما اشتكى أحد إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم‏‏وجعافيرأسه إلاقال: ‏ ‏احتجم ،‏ ‏ولااشتكىإليه أحدوجعافيرجليهإلاقال :أخضبرجليك .

 

يقول الخبراء : لأن الحناء مادة قابضة فإنها كثيراً ما تستخدم بين أصابع القدمين لعلاج حالات الستينيا القدمية (الإصابة بالفطريات)، فمن المألوف دائماً أن كثرة عرق القدمين يساعد على انتشار الفطريات ، وباستخدام الحناء فإنها تجعل هذه المناطق جافة ، كما أنها تساعد في قتل هذه الفطريات .

 

·   كيف تكتشفين الغش في الحناء ؟

البعض يغش الحناء لزيادة وزنها بإضافة الرمل الناعم عند الطحن، وهذا يسهل كشفه لأن الرمل ذو ثقل نوعي أكبر، وهكذا فإن حجماً معيناً من الحناء الأصلية أقل وزناً من نفس الحجم من الحناء المغشوشة. كما أن نفخها نفخاً خفيفاً يؤدي إلى تطايرها وبقاء الرمل، كما أن وضع كمية قليلة منها في الماء يؤدي إلى ترسب الرمل وتطفو الحناء نقية. وقد تغش الحناء أيضاً لتغطية اصفرارها بمزجها بطلاء اخضر.

       



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- - إندونيسيا

09 - ربيع أول - 1428 هـ| 28 - مارس - 2007




جزاكم الله خير

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...