اللوثة

أمراض المواطن العربي

ساخر » صور وكاريكاتير » كاريكاتير
13 - رمضان - 1434 هـ| 21 - يوليو - 2013


1

مواطن عربي: اترك كل شيء من يدك، واصغ إلّيّ يا دكتور.

الطبيب: وهؤلاء المرضى الذين قبلك؟.

المواطن: إني أتحدث باسمهم، فكل أمراضنا متشابهة، وأحلامنا متوافقة، وخيباتنا مشتركة.

الطبيب: تفضل .. ممّ تشكـــو؟

المواطن: عندما أجلس إلى خريطة هذا العالم الكبير، وأضع يدي على خدي وأفكر: كم في هذه البلدان والمدن البعيدة المتناثرة هنا وهناك من أنظمة مستقرة، وقوانين مقدسة، وبرلمانات حقيقية، ومعارضة حقيقية، وصحف حرة وإذاعات حرة، ونقابات حرة، وقضاء محترم، وحقوق مصونة، ومناهج مدروسة ومواهب متفتحة وطاقات منتجة واختراعات متلاحقة، وشوارع نظيفة وسلع متوفرة، وأسعار محددة ومصاعد سليمة، ومرور منظم، وشرطة مهذبة وحدائق منسقة وأمسيات هانئة ونوافير متدفقة وحمام مطمئن على كل كتف وتزلج على الجليد في كل ليلة؟ ......

ومن ثم عندما أجلس إلى خريطة الوطن العربي، وأضع قدمي على خدي، وأحصي على أصابعي كم في هذه البلدان والمدن البائسة المتناثرة هنا وهناك من صراصير في الرصيف، وتزلج على الوحل في الشتاء، وجوع وقهر وأضلاع بارزة، وشفاه مشققة، وأرجل حافية، وعظام مصطكة، وأزقة مظلمة، وكلاب شاردة وأسنان نخرة، وانقطاع مياه، وانطفاء كهرباء، وإلقاء قمامة من النوافذ، وكذب في المواعيد ومماطلة في التسليم وسلع مفقودة وجشع تجار وفوضى ركاب، وبذاءة سائقين، ودعس أرجل في الزحام، وأعراس مزعجة، وأبواق مخنثة ونميمة في المقاهي وعنترات فارغة في الشوارع، وسلخ زبائن في المطاعم، ومخالفات مرور، ومخالفات بناء، وتجاوز قوانين، وفظاظة موظفين، واستعطاف مراجعين، وسجون ومعتقلين، وتطويق شوارع، واقتحام منازل واختفاء أشخاص وأيد مرفوعة وبنادق مصوبة وتشفيط سيارات، وصحف كاذبة، وإذاعات أكذب وبرلمانات مرتجلة واستراق سمع وتنسيق تقارير، ومنع تجمع ومنع ترشيح، ومنع مغادرة، ومنع عودة، ومنع حمل، ومصادرة كتب، ومصادرة أملاك، ومصادرة حريات، وتسريح تعسفي، وقتل مواهب، واحتضان تافهين ووجوه مقطبة في الدوائر.

ومع ذلك ما أن يغيب أحدنا عنه أسبوع أو أسبوعين حتى ينام والدموع تغطي وسادته حنينا وشوقا إليه، ما العمل يا سيدي؟ لا أستطيع البقاء فيه دقيقة واحدة، ولا أستطيع الحياة خارجه دقيقة واحدة. هل أقضي بقية حياتي في قاعة الترانزيت؟ ما اسم هذه الحالة؟

انفصام جوي؟ أنقذني يا سيدي أنا مريض حقيقي.

مواطن آخر: أنا مريض اعتباري.

مواطن آخر : أنا مريض موضوعي.

مواطن آخر: أنا مريض مناقير عظمية في كتفي.

مواطن آخر: أنا معي مناقير إعلامية في رأسي.

مواطن آخر : أنا معي انزلاق غضروفي في ظهري، وأخشى أن يتحول إلى انزلاق جغرافي .

مواطن آخر : أنا مريض سياسي.

مواطن آخر: أنا مريض اجتماعي.

مواطن آخر: أنا مريض جبهوي.

مواطن آخر: أنا مريض حاسم.

مواطن آخر: أنا مريض تكتيكي.

مواطن آخر: أنا مريض إستراتيجي .

مواطن آخر: أنا مكبوت عربي.

مواطن آخر: أنا مقهور تاريخي.

الطبيب : هل راجعتم أطباء أخصائيين؟

المرضى: نعم لم نترك طبيب أنف أو أذن أو حنجرة أو عيون أو أسنان أو هضم أو ضغط أو غدد أو أعصاب. راجعنا حتى أطباء التوليد ولكن دون نتيجة!.

الطبيب:  لم يعد أمامكم سوى مراجعة الدكتور كيسنجر فله عيادات شتى في المنطقة.

المرضى: لقد ذهبنا إلى عيادته يا سيدي فرفض استقبالنا.

الطبيب: لماذا؟

المرضى: قال إن اختصاصه هو معالجة الأنظمة لا الشــــــــعوب.

---------------------

المصدر: من كتاب سأخون وطني.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...