كيف تتحلى بأخلاق رفيعة

تحت العشرين » صوت الشباب
24 - رمضان - 1434 هـ| 01 - أغسطس - 2013


1

يعكس الخلق الرفيع أو التصرف بطريقة مقبولة و لائقة اجتماعياً احترام الآخرين, والاهتمام بهم, و مراعاتهم. و تساعدك الأخلاق العالية في أن تحظى بعلاقات أفضل مع معارفك و من ستقابلهم لاحقاً.

الآداب الأساسية:

 

- تمرن على تطبيق أسس اللباقة. فقل "من فضلك" و "شكراً" عندما يدعو الموقف إلى ذلك حيث يلاحظ الناس لباقتك و احترامك لهم.

* و بالإضافة إلى ذلك قل "عذراً" إذا اصطدمت بأحدهم بدون قصد أو أردت مغادرة مناسبة اجتماعية مؤقتاً.

- تحدث بأدب. لا تقاطع أو تتجاهل شخصاً آخر عند حديثه. تعود على أن تكون مستمعا جيدا و تحدث عندما يأتي دورك.

- بارك للناس. بارك لمن حقق إنجازاً كبيراُ كتخرج أو ترقية, أو أضاف فرداً جديداً لعائلته كزواج أو ولادة, أو حقق أمراً يستحق التقدير.

* تحلى بأخلاق رياضية. بارك لمن تفوق عليك في سباق, أو حدث رياضي, أو أية مسابقة أخرى.

- تعلم كيف تحيي الآخرين. فالاعتراف بوجود الآخرين، سواء كنت في مناسبة رسمية، أو غير رسمية نقطة أساسية للتحلي بأخلاق رفيعة.

- عرف بالآخرين بطريقة لبقة، إذا كنت مع شخصين تعرفهما جيداً ولا يعرفان بعضهما، فإن المسؤولية تقع عليك بأن تعرف كل منهما بالآخر.

- قد يعتقد البعض بأن التحلي بخلق رفيع هو أمر "مصطنع". ولكن بدلاً من ذلك عليك أن تتعلم أن الأخلاق الرفيعة أعراف طبيعية و صحية في المجتمع تجعل التواصل أسهل و أمتع.

- ابدأ يومك بالتفكير الإيجابي في جدولك لهذا اليوم. تعامل مع كل من تلقاه كما تحب أن يعاملوك. وابتسم دائماً فإن ابتسامتك تسعد الآخرين. ألقي التحية على زملائك في العمل عند قدومك و مغادرتك.

- عندما تتحدث مع أحد بالهاتف أعطه الوقت الكافي حتى يتحدث، و أبدي اهتمامك بما يقول كما تود أن يتعامل معك بالمقابل.

- ابدأ بإظهار أخلاقك الرفيعة في تعاملك مع والديك، فسوف يسعدون أن ابنهم يتحدث إليهما بكل احترام. فالاحترام يدل على الخلق الرفيع.

- إذا كنت في المدرسة أو الجامعة اعمل لما جئت لأجله (التعلم و الدراسة). عامل أساتذتك كما تحب أن يعاملوك. فهم متواجدون لتعليمك و مساعدتك في أن يصبح مستقبلك أفضل.

- تُعرف الأخلاق الرفيعة بالفطرة, فإذ أهانك فعل ما، فعلى الأغلب أن هذا الفعل سيهين غيرك.

- يرتبط سوء الخلق عادة بالشخصية السيئة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر:

Wikihow.com

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...