عبر وفوائد حول موضوع اضطراب الدورة الشهرية

بوابة الصحة » الحمل والولادة » الدورة الشهرية
08 - صفر - 1435 هـ| 12 - ديسمبر - 2013


1

تصل إلى مركز الاستشارات في موقع لها أون لاين العديد من الاستشارات حول موضوع الدورة الشهرية، واضرابها، خاصة وأن مثل هذه المشكلة متكررة، وتعاني منها أعداد كبيرة من الفتيات والنساء.

 

اضطراب الدورة.. الأسباب والعلاج

حول هذا الموضوع، تورد المستشارة ضحى محمود بابللي بعض الفوائد، ومنها:

إن اضطرابات الدورة الشهرية هي من أكثر المشكلات النسائية شيوعاً، ولها مسببات عديدة تختلف باختلاف المرحلة العمرية.

بالنسبة للفتيات الصغيرات يعتقد أن معظم الحالات سببها عدم التبويض، وهو أيضاً من أهم الأسباب المؤدية لاضطراب الدورة.

وفي العقد الثالث من العمر، فإن اضطراب الدورة يكون له العديد من الأسباب، من أهمها ما يعرف بتكيس المبايض، وقد تظهر هذه المتلازمة في سن متأخرة نسبياً، خصوصاً إذا حدث اضطراب في تنظيم مستوى السكر في الدم (مثل حدوث ارتفاع مفاجئ في الوزن).

وقد يكون اضطراب الدورة بسبب الضغوط النفسية والعصبية المختلفة.

 

أهم أسباب اضطراب الدورة الشهرية

تعدد المستشارة رحاب الصالح بعضاً من أسباب اضطراب الدورة الشهرية، ومنها:

يستخدم عادة هرمون "البروجسترون" ومشتقاته للحصول على دورة "كاذبة" كطريقة لعلاج هذه المشكلة.

 

الأسباب الشائعة لاضطراب الدورة

وحول الأسباب الشائعة لهذا الاضطراب، تعدد المستشارة رحاب الصالح بعضها منها:

من الأسباب الشائعة لاضطراب الدورة:  وجود ارتفاع في مستوى هرمون الحليب (البرولاكتين) الذي يؤدي بصورة غير مباشرة لإيقاف التبويض. ولهرمون الحليب علاقة بالغدة الدرقية؛ حيث إن حصول الجسم على مستوى منخفض من هرمون الثيروكسين يؤدي إلى رد فعل انعكاسي متمثل في ارتفاع هرمون البرولاكتين.

يمكن تناول حبوب منع الحمل لتنظيم الدورة، وليس لها أي أثر في موضوع الإنجاب في المستقبل.

 

ما سبب غياب الدورة الشهرية؟

فيما تذكر المستشارة فاتن بنت محمود بن محمد السلمان إحدى أسباب غياب الدورة الشهرية بالقول: تتغيب الدورة عند من يقمن بالرضاعة لمدة قد تزيد على السنة أو تنقص.

 

اضطراب الدورة الشهرية مشكلة شائعة لدى الفتيات

تؤكد المستشارة رحاب الصالح أن الاضطراب يتمثل بضبط الدورة الشهرية، أو قلتها من ناحية الكمية ومرات الحدوث، ولقلة الدورة أسباب متعددة، من أهمها: ما يعرف باسم متلازمة التكيس المبيضي، والمتمثل في خلل داخل المبيض، يؤدي إلى اكتمال نمو البويضة، وبالتالي عدم وصول الهرمونات الأنثوية للتتابع الطبيعي.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...