السهولة والتخطيط الجيد أساس الفرحة في حفلات الزفاف لها أون لاين - موقع المرأة العربية

السهولة والتخطيط الجيد أساس الفرحة في حفلات الزفاف

بوابة زينة وجمال » موضة » تزيين
27 - جمادى الآخرة - 1435 هـ| 28 - ابريل - 2014


1

يهتم الناس كثيرًا بحفل الزفاف ، فهو يوم يشكل نقطة انتقال هامة و لا ينساه أصحابه ، ويعتبر التخطيط الجيِّد لحفل الزفاف هو عنوان الفرح والرضا والنجاح لدي العروسين وذويهم وأصدقائهم. ولا يرتبط تميز حفل الزفاف بالتكلفة، كما يؤكد الخبراء وتثبت التجارب، فقد يقام عرس يسير غير مكلف، ويترك بصمة رائعة لدي الجميع، في حين أنه من الممكن أن يكون حفل الزفاف مكلفا جدا  ويترك بصمة مزعجة، وعدم راحة وسعادة  لدي العروسين والمعازيم.

ولأنه تظهر في كل عام صيحة جديدة في عالم حفلات الزفاف تتعلق بالديكور وفكرة زينة، يصبح التحدي لدي المقبلين على الزواج أن يكون ديكور حفل زفافهم ذا بصمة خاصة، لم يصنع أحد قبلهم الكثير من لمساتها، وهذا يعود لخيال مهندس الديكور الذي يصمم والذي يساعد العروسين في اختيار الديكور الذي يناسبهم.

ولأن المقبلين على الزواج يحتاجون إلى هذه الأفكار من قبل مختص.

 تحاور "لها أون لاين" المهندسة سنابل أبو سعيد من شركة  فلورا لتنظيم وتجهيز حفلات الأعراس؛ للوقوف على الآلية المناسبة ليكون حفل الزفاف مميزا.

تقول م. سنابل أبو السعيد: إن ديكور حفلات الزفاف يتعلق بكل ما يخص مستلزمات حفلة الزفاف تحت سقف واحد، من إضاءة وكوشة وستائر وسجاد وسقف، وكراسي، وتضيف: "الديكور يتعلق حتى بملابس العروسين، و كيفية تقديم الشبكة والمأكولات، وكل التفاصيل الصغيرة التي يجب أن تكون في مكان واحد".

وتتابع أبو سعيد: "المنظمون لحفلات الزفاف يواجهون صعوبات مع  العروسين وأهلهما، فلكل واحد رأي يريد أن يفرضه، وهذا غالبا ما يعارض تصور مهندس الديكور، وتضيف: "غالبا لا يصبرون لرؤية النتيجة النهائية، ويتدخلون  في التفاصيل".

 

الكوشة

الكوشة: تلك الخلفية الجميلة و الرومانسية للعروسين التي تزينها الزهور، مع القليل من الإكسسوارات التي تتناسب مع فكرة العرس، ورغم وجود من يبالغ في تزين "الكوشة" إلا أن سهولة أو (بساطة) تصميمها وديكورها هو ما ينصح به مصممو الديكور.

وتنتقد م.أبو سعيد الإسراف في "الكوشة" والذي وصل إلى آلاف الدولارات، خاصة إذا كان يحيطها الورد الطبيعي المكلف جدا، وتقول: إن من المهم أن يكون المقعد مريحا ومزينا بطريقة راقية وسهلة، ومناسبا مع ما يحيط به من أثاث".

 وتضيف: "الكوشة تضيف خلفية جميلة للعروس وليس للصالة".

وتحذر م. أبو سعيد من أن يؤثر ديكور الكوشة ويعج بالتفاصيل، وقد يؤثر على الصور الخاصة بالعروس، فلا تظهر بها الكوشة جيدا، وتقول: "يمكن تزيينها إما بالورود أو الشرائط أو العقد (الفيونكات) التي ستزيد من أناقتها بالتأكيد".

 وتنصح م. أبو سعيد بأهمية أن تكون الكوشة آمنة، بحيث لا تضر بالعروس، وتنصح مديرة التسويق والعلاقات العامة بالشركة بتجنب المبالغة في زينة الطاولات، وبأرجاء القاعة؛ حتى لا يتسبب في إعاقة حركة ومرور المدعوين خلال الحفل.

 

الألوان في الديكور

خيارات الألوان لا تنتهي، لكن ينصح العرسان في اختيار الألوان الكلاسيكية التي تلائم كل زمان ومكان، ويقول مصممو ديكور صالات الأفراح: إن من ألوان عام 2014م الأزرق الملكي، أو الرويال بلو، وهو لون غني بامتياز، ويعتبر من أجمل وأرقى الألوان التي يمكن أن تضاف لليلة العمر. فبجانب أنه مريح للعين، يعرف بأنه يضيف إحساس الهدوء والرقة والشفافية. كما أنه في الوقت نفسه يمكن أن يجعل مكان الحفل مشرقا ومليئا بالعاطفة، بحسب الدرجة التي تختار والألوان المرافقة له، ويبقى اللون الفضي و اللون الذهبي لونين أساسيين يجب أن يكونا موجدين في أي حفل زفاف؛ لأنهما يعكسان لمعانا مطلوبا في مثل هذه المناسبة.

تقول م. أبو سعيد: إن الألوان تلعب دورا كبيرا في قاعة العرس، وللأسف أغلب قاعات الأعراس تقدم الخدمة بدون تعديل خاصة في الديكور الذي تتأثر ألوانه ببعضها، وتضيف: "يجب أن يكون هناك قدرة على تغير وتعديل الأثاث كالمفارش والستائر وسقف القاعة، وحتى البالونات والعقد أو الربطات"الفيونكات" التي توضع على الكراسي؛ كي تتناسب ألوانها مع بعضها".

 وتضيف: "لون الورد يجب أن يبقي متناسبا مع لون المفارش والستائر، والسجاد والكراسي، كما أن الصبغة التراثية في أي حفل لو قدمت يجب أن تناسب ألوان الأثاث الحديث في الحفل".

 

القماش والإضاءة

 

يعد اختيار نوعية القماش الأنسب والألوان التي تتماشى مع فكرة العرس والإكسسوارات أمر في غاية الأهمية، ويخص القماش الكثير من أثاث صالة الأعراس كالستائر والمفارش والسجاد؛ لذا تنصح م . أبو سعيد باختيار نوع القماش العملي والجذاب والقادر على التحمل.

أما فيما يتعلق بألوان الإضاءة: فيجب العمل على توفير الإضاءة بشكل مميز في جميع أركان القاعة، وتنبه م. أبو سعيد على أهمية أن يكون الإضاءة مناسبة لألوان الأثاث كستائر القاعة، و المفارش، وتشدد على أهمية أن يتناسب لون الإضاءة مع لون المفارش، وتنصح م. أبو سعيد العروسين أن يطلعوا على الأرضية، والجدار، والسقف، ومدى مناسبتها مع ألوان الإضاءة،  خاصة مع زاوية الكوشة كونها مركزية. 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...