جمعية مغربية لربات البيوت للدفاع عن عمل المرأة من منزلها

أحوال الناس
30 - ذو القعدة - 1435 هـ| 25 - سبتمبر - 2014


1

 

الرياض ـ لها أون لاين(صحف): أعلن مؤخرا تأسيس "الجمعية المغربية لربات البيوت" في مدينة وجدة بشمال المغرب، بهدف الدفاع عن حقوق النساء اللواتي يعملن في المنزل. وتشير الأرقام الرسمية إلى أن 20% من العائلات المغربية تعولها نساء، كما أنّ الكثيرات من بينهن غير متعلّمات.

 

وتقول مؤسسة الجمعية زبيدة: إنّها عايشت حالات اجتماعية لربات بيوت تنكّر لهنّ الجميع، وأنّ ربات البيوت يعملن اليوم في مشاريع صغيرة تابعة للجمعية، كإعداد طبخة "الكسكس"، أو الحلويات، أو زيت الأركان، وتشير إلى ادخار بعض المال الناتج عن تلك الأنشطة، لتستخدمه ربة البيت عندما تبلغ سن العجز.

 

وبحسب صحيفة العربي الجديد يفكر القائمون على الجمعية في صيغة تمويلية، تتيح لربات البيوت الحصول على راتب لمساعدتهن على تجاوز مرحلة العجز، وذلك بمساهمة من الدولة ودعم القطاع الخاص.

 

كما تنوي الجمعية أن تشكل صوتاً قوياً لربات البيوت في مطلب تعميم التغطية الصحية على كل الأمهات. بالإضافة إلى العمل على إلغاء صفة "بدون" المثبتة في بطاقات التعريف الرسمية، وتعويضها بمهنة "ربة بيت"، لكونها مثل باقي المهن الأخرى.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...