التخلص من الوزن الزائد عبر القرآن الكريم

بوابة الصحة » رجيم وتخسيس » نصائح للرجيم
03 - ربيع الآخر - 1437 هـ| 14 - يناير - 2016


1

لا يستطيع الإنسان الإحاطة بكل المعارف والعلوم والفوائد التي وضعها الله تبارك وتعالى في القرآن الكريم، ومهما حاول العلم الإحاطة بذلك، لما أسعفه لا الوقت ولا الجهد ولا العقل، فكيف للمخلوق أن يعرف كل معارف الخالق، سبحان الله تعالى.

ولكن يتلمس المسلم بين الحين والآخر، آية من آيات الله تبارك وتعالى، أو يفهم ولو بشكل محدود بعض الفوائد والثمار التي وضعها الله في هذا الكتاب الكريم.

مؤخراً: أوضحت دراسة حديثة أن التوتر يصعّب عملية فقدان الوزن الزائد؛ لأنه يساعد في تحفيز بروتين معين يُعيق قدرة الجسم على تفتيت الدهون، الأمر الذي يعني أن النساء اللواتي يرغبن بإنقاص وزنهنّ، يجب عليهنّ تجنب التوتر، ومحاولة الاسترخاء والهدوء النفسي.

ولو رجعنا إلى القرآن الكريم، لوجدنا أن الله تبارك وتعالى يقول في كتابه المحكم: {الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللًّهِ الا بِذِكْرِتطمئن القلوب}الرعد28.

وقد يلاحظ البعض منا، أن أكثر الناس الذين يحافظون على أجسامهم وصحتهم وقوتهم حتى حين الكبر، هم ممن يلازمون قيام الليل، وقراءة القرآن، والتسبيح، وهم ممن اطمأنت قلوبهم بذكر الله. هذا إذا استثنينا من يعانون من أمراض كتبها الله عليهم، فالبعض يعاني من أمراض تسبب لهم البدانة والعجز وغيرها.

 

القائمون على الدراسة الأمريكية من جامعة فلوريدا: أكدوا أن الكثيرين يعانون من التوتر على أساس يومي بسبب الظروف المحيطة، مما يسبب عدة مشكلات، بينها: إعاقة قدرة الإنسان على خسارة الوزن الزائد، بحسب "ديلي ميل" البريطانية.

وأبان الباحثون أن التوتر المزمن يعمل على تحفيز إنتاج بروتين يقلل قدرة الجسم على تفتيت الدهون، يطلق عليه اسم "بيتاتروفين"، كان يعتقد في السابق أنه سيكون علاجا فعّالاً لمرض السكري من خلال زيادة أعداد خلايا بيتا المنتجة للأنسولين عند المصابين به، لكن اتضح بعدها أنه ليس لديه أي تأثير بهذا الشأن.

هي دعوة طبية واضحة إلى ضرورة أن نلتزم بما يجعل قلوبنا تطمئن، ونفوسنا تهدأ، وهذا لا يحدث إلى بالإيمان المطلق بقضاء الله وقدره، والقناعة بما كتب الله لنا، وذكر الله تعالى، وتقوى الله في كل شيء.

الكثير من النساء جرّبن طرائق وأساليب عديدة لخسارة الوزن، غالبيتها لم تفلح! فلماذا لا نجرب ولو لمرة واحدة على الأقل، طريقة الاطمئنان والراحة النفسية بذكر الله تعالى، وقراءة القرآن والقناعة لخسارة الوزن.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...