إحصائية حديثة تكشف التفكك الأسري الذي تعانيه أوروبا لها أون لاين - موقع المرأة العربية

إحصائية حديثة تكشف التفكك الأسري الذي تعانيه أوروبا

أحوال الناس
15 - ذو الحجة - 1438 هـ| 07 - سبتمبر - 2017


1

الرياض ـ لها أون لاين

 

 كشفت بيانات مكتب الإحصاءات الأوروبية مدى التفكك الأسري الذي يعانيه الاتحاد الأوروبي. وتؤكد هذه الإحصائية مدى تهاوي الدعوات النسوية التي كانت أوروبا قاعدة انطلاقها. حيث لم تستطع الحفاظ على الأسرة وتماسكها على مدى عقود طويلة، كما لم تستطع إنصاف المرأة أو تمكنيها كما تدعي.

 

وبينت الإحصائية: أن عدد الأسر في الاتحاد الأوروبي بلغ خلال عام 2016 نحو 220 مليون أسرة، منها ما يعادل 33% تتشكل من شخص واحد (زوج فقط أو زوجة فقط)، لديه طفل أو أكثر.

 

وأشارت الإحصاءات إلى: أن 52% من الأسر في السويد تتشكل من شخص واحد، بينما بلغ حجم هذه الفئة في مالطة 20% من إجمالي عدد الأسر.

 

ووفقا لوكالات الأنباء: سجلت فنلندا أكبر حصة من الأسر المكونة من زوجين بلا أطفال، حيث بلغت نسبة هذه الفئة 32% من إجمالي عدد الأسر في البلاد، فيما شهدت أيرلندا أكبر نسبة من الأسر المشكلة من زوجين لديهم أطفال والتي بلغت 28%.

 

وحظيت الدنمارك بأعلى حصة من الأسر التي تتألف من شخص واحد لديه طفل أو أكثر، حيث بلغت نسبة هذه الفئة 9% من إجمالي عدد الأسر في البلاد.

 

وتتشكل 25% من الأسر من شخصين فقط (أب وأم بدون أطفال)، يليها في ترتيب الفئات: الأسر التي تتكون من أب وأم وأطفال، وهي فئة تمثل 20% من الأسر في الاتحاد الأوروبي.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...