التقليد الأعمى!! لها أون لاين - موقع المرأة العربية

التقليد الأعمى!!

دعوة وتربية » عثرات فى الطريق
18 - رمضان - 1440 هـ| 23 - مايو - 2019


1

 

 

 

 

تواجه أمتنا في عصرنا الحاضر تحديات كثيرة وخطيرة تهدد مستقبل شبابها ..

ولعل من أخطر هذه التحديات وأعظمها تأثيراً ( التقليد الأعمى)

إنه الوباء الفتاك الذي يحطم الشخصية ويؤدي إلى تمييع الخلق وقتل الرجولة وانتشار الأمراض الاجتماعية..

بل هو من أخطر الأمراض التي تصيب الأمة ، أن يتحول أفرادها إلى ( إمعات )

فالشخص الإمعة هو الذي لا رأي له ، فهو يتابع غيره ويقلده دون أن يعمل عقله ..

وفي الحديث (لا تكونوا إمعة ، تقولون : إن أحسن الناس أحسنا ، و إن ظلموا ظلمنا ، و لكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا ، و إن أساؤوا فلا تظلموا )

أما لماذا انتشر هذا الوباء في أمتنا ..

فلذلك أسباب ، نذكر منها :

1ـ  الابتعاد عن الدين وضعف الإيمان .

2ـ الجهل المنتشر خاصة بين الشباب .

3ـ التطلع نحو التحرر والحرية المطلقة .

4ـ وجود أوقات فراغ لدى الشباب.

5ـ  التأثير السلبي لوسائل الإعلام .

6ـ  غياب القدوة الحسنة .

7ـ تأثير أصدقاء السوء .

فواجب على الآباء والأمهات والمربين أن يربوا أبناءهم وبناتهم على ألا يقلدوا غيرهم إلا فيما هو خير لهم في دينهم ودنياهم ، وأن يتركوا لهم ما دون ذلك ، كما يجب على المجتمع ومؤسساته أن يحذروا الأبناء من خطورة التقليد الأعمى ومضاره عليهم وعلى المجتمع بأسره.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...