أثر...!

أدب وفن » بوح الوجدان
29 - ذو القعدة - 1441 هـ| 20 - يوليو - 2020


1

والجميل إذا رحل، يظل مكانه بعد الرحيل يفوح جمالا فَدائمًا يبقى الأثر، لا ينقضي أو يندثر..

**

بعد رحيلك لن يبقى منك غير نسيجٍ من ذكرى كنت تغزلها في حياتك لمن حولك..  فكُن ذا أثرٍ حسَن

**

ثمةَ شيءٌ يحيا في نفسك إثر موتها لأجل بقاء مَن أحبّت.. يكفي أن يحيا أثرك من بعدك ليغرس في النفوس معانٍ سامية تنشد الإيثار .. وترسم طريقًا آخر ما يلبث أن يكون بدايةً لتضحيةٍ أخرى تحيا بعد موت مُهديها.. يكفي أن تكون مدرسةً تزرع قيمًا لا يغيب فضلها أبدًا.

**

واجعلنا خِفافًا.. نمر خفافًا.. لا نترك إلا طيب الأثر.. لا يتعثر بنا أحدهم ثم نمضي كأن لم نؤذي ولا نكترث.. اجعلنا خفافًا.. نمر خفافًا.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...