7 أفكار مدمرة تمنعكِ من العيش بسعادة

تحت العشرين » إبداع بلا حدود
25 - ذو الحجة - 1437 هـ| 27 - سبتمبر - 2016


7 أفكار مدمرة تمنعكِ من العيش بسعادة

لن تصدقي كم الأفكار المدمرة والهدامة التي تسمم حياتك كل يوم. هذه الأفكار قد تكون كلمات سيئة تقولينها عن نفسك أو عن الآخرين على حد سواء. وإذا لم تستطيعي تجنب مثل هذه الأفكار ستواجهين الكثير من المشكلات خلال فترة زمنية قصيرة. فقط عندما تنجحين في تغيير الطريقة والأسلوب الذي تفكرين به، ستحصلين على نتائج مختلفة، وستتغير نظرتكِ للكثير من جوانب الحياة الأمر الذي سيساعدكِ على الاستمتاع بمتع حياتكِ اليسيرة. فعلى الرغم من ثبوت إمكانية تحكم الإنسان في أفكاره الأمر الذي يؤثر على تصوره ونظرته للحياة إما سلباً أو إيجاباً، فهناك الكثير من الأشخاص لا يدركون مدى اعتيادهم على التفكير بطريقة سلبية.

وإليكِ بعض الأفكار الهدامة والمدمرة التي يتعين عليكِ التوقف عن الخضوع لها من أجل حياة سعيدة وصحية. 

 

1-      التفكير في كونكِ ضحية 

 

العالم لا يقف ضدكِ! وليس هناك أي حاجة لإلقاء اللوم على الآخرين بسبب المشكلات التي تواجهكِ، لأن هذا الإجراء لن يحل الوضع أو المشكلة بأي شكل من الأشكال، لكنه سيجعلكِ تشعرين بالقنوط والجزع. لذا، اعملي على تغيير نمط حياتكِ، تصوراتكِ ونظرتكِ للأمور لمواجهة الواقع، كما ينبغي عليكِ أن تدركي أننا في بعض الأحيان نقوم بتهويل أيسر الأمور.

أنتِ الوحيدة المسؤولة عن كل ما يحدث في حياتكِ، وأنتِ وحدك القادرة على تغيير حياتكِ إذا قمتِ ببذل الكثير من الجهد لتحقيق ذلك. وتذكري أن الأفكار الإيجابية قادرة على دفع الأفكار السلبية بعيداً.

 

2- التفكير بأن الآخرين لا يحبونكِ

 

لا ينبغي أن تدعي هذه الفكرة تسبب لكِ الشعور بالإحباط. فالتفكير بأن الآخرين لا يكنون لكِ أي مشاعر إيجابية، بغض النظر عنما تفعلينه، من الأفكار السلبية للغاية. فمن المستحيل أن ينجح أي شخص في إرضاء كل من حوله. لا تندمي على أي شيء قمتِ به، ولا تنتظري أي موافقة أو شعور بالرضا من أي شخص تلتقين به. إذا كنتِ تحلمين بالنجاح لا تلقي بالاً لما يفكر به الآخرون وتأكدي من كونكِ شخصاً جيداً.

 

3-      التفكير بإمكانية تغيير الآخرين 

 

بغض النظر عن المحاولات الجاهدة التي تبذلينها، يكاد يكون من المستحيل تغيير الآخرين. فكل منا له شخصيته وطبيعته الفريدة، ولا يحق لأي شخص أن يحاول تغيير أي إنسان آخر. هذه الفكرة تعتبر من أكثر الأفكار تدميراً، كما أنها من الأفكار التي قد تجعلكِ تشعرين بالإرهاق، والاستنزاف. فإذا كنا نرغب في الاستمتاع بعلاقات اجتماعية متناغمة، علينا أن نتقبل بعضنا بعضا، ونحرص على الاهتمام بالأشخاص الذين يعيشون معنا.

 

4-      التفكير بأن المال هو مفتاح السعادة 

 

المال لا يستطيع أن يشتري السعادة، لأن هذه الحالة أو هذا الشعور ينبع من داخل الإنسان. كل ما يستطيع أن يقوم به المال هو منحكِ بعض المزايا والإمكانات الإضافية. حتى الأغنياء يعانون من الاكتئاب، ووقائع الحياة القاسية، كما يواجهون الأزمات والمشكلات العاطفية من حين لآخر مثلكِ تماماً. لذا احرصي على أن تترك هذه الفكرة المدمرة رأسكِ في الحال، واستمتعي بالحياة وما تقدمه لكِ من متع.  

 

5-      القلق حيال المستقبل

 

إذا كنتِ تفكرين كثيراً في المستقبل، يمكن أن تتحول أفكارك إلى حالة من الهوس، وهو ما لا يعتبر جيداً على الإطلاق. وجود هذه الأفكار في رأسكِ لن يمنحكِ أي فرصة للتركيز على الحاضر ومحاولة الوصول إلى أهدافكِ. لذا من الأفضل القيام بشيء يساعدكِ على تحسين حاضركِ، وبالتالي النجاح في المستقبل. فعندما نقلق بشأن المستقبل، نستنزف قوتنا وتصيبنا حالة من القلق والارتباك مما يؤثر على قدرتنا على العمل والإنتاج. فقط لا تقلقي حيال الأوضاع التي لا يمكنكِ تغييرها، وتقبلي الأمر على ما هو عليه.

 

6-      التفكير بأن المستقبل يعتمد على الماضي 

 

لا شك أن الماضي إما قد يمنحكِ دفعة للأمام في المستقبل، أو يجعلكِ تفقدين حماسكِ في قلبكِ، وبالتالي الشعور باليأس والبؤس. لايمكن التنبؤ بالحياة وتغيراتها، لكننا جميعاً نحظى بفرص متساوية للنجاح والشعور بالسعادة. الأمر متروك لكِ لاختيار الطريق الذي ترغبين في السير به. إذا كان لديكِ ما يكفي من الصبر، ستتمكنين من الوصول لكل شيء، وتحقيق كل أحلامك. مهما كان الأمر يبدو صعباً بالنسبة لكِ، حاولي التفكير بإيجابية وامضي قدماً دون تردد. ولاشك أن قراءة سيرة رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وسيرة أمهات المؤمنين وآله وصحابته سيمنحكِ حافزاً ممتازاً للنضال من أجل مستقبل أفضل.

 

7-     التفكير بضرورة أن تكوني مثالية  

 

تفكر الكثير من الفتيات في الوصول إلى المثالية، الأمر الذي قد يصعب أو بمعنى أدق يستحيل الوصول إليه. يمكنك العيش بسعادة دون الهوس بالمثالية. فمن الطبيعي أن نرتكب الأخطاء ونكتسب المزيد من الخبرات التي تجعلنا أكثر نضجاً. الأخطاء والإخفاقات هي التي تساعدنا على تجنب الوقوع في مشكلات مماثلة في المستقبل. تذكري دائما أنه لا يوجد على وجه الأرض شخص مثالي، فالكمال لله وحده فقط.

 

بالطبع، قد تجتاح الأفكار الهدامة أو المدمرة عقل أي منا في أي وقت. لكن النقطة الأساسية هنا تتمثل في ضرورة السيطرة على هذه الأفكار، وعدم السماح لها بالاستحواذ على تفكيركِ، وملء حياتكِ بالخوف، والشك وعدم اليقين. وتذكري دائماً أن مثل هذه الأفكار قد تعيق مسيرتكِ، وتمنعكِ من تحقيق أهدافكِ.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...