8 خطوات لخسارة الوزن والرشاقة في رمضان لها أون لاين - موقع المرأة العربية

8 خطوات لخسارة الوزن والرشاقة في رمضان

بوابة الصحة » رجيم وتخسيس » نصائح للرجيم
20 - رمضان - 1439 هـ| 04 - يونيو - 2018


1

يعتقد الكثيرون أن اتباع العادات الصحية والنظام الغذائي الصحي: أمر مستحيل خلال شهر رمضان، إلا أن هذا الكلام غير دقيق تماماً، بل من الممكن أن يقوم المرء باتباع نظام غذائي صحي، والمحافظة على صحته، وعلى رشاقته، وتجنب الإصابة بالحرقة المعدية والتعب والإرهاق وسوء الهضم، وغيرها من الأمور التي يصاب بها المرء المسلم خلال رمضان، ويتم ذلك عن طريق عمل تعديلات غذائية صغيرة، وإدخال أو حذف بعض المواد الغذائية. ومن أهم النصائح والأمور التي يجب أن يتبعها المرء المسلم خلال رمضان هي:

1- أربع وجبات خلال فترة الإفطار:

يعتمد الكثيرون على وجبتين فقط، خلال فترة الإفطار الممتدة من المغرب وحتى الفجر. وهذا أمر خاطئ لأنه يرهق الجهاز الهضمي، ويجعل الإقبال على الطعام كبيرا؛ لأن الشخص يكون جائعا جداً. ولذلك فإن أفضل طريقة هي تقسيم وجبات الإفطار إلى 3 أو 4 وجبات، كالتالي:

- وجبة سريعة عند أذان المغرب، مؤلفة من تمر ولبن وماء.

- وجبة بعد صلاة المغرب، وهي وجبة الإفطار الرئيسة.

- وجبة عند منتصف الليل، مؤلفة من الفواكه أو وجبات خفيفة.

- وجبة عند السحور.

 2- تجنب النوم بعد الفطور أو السحور:

من الأخطاء الشائعة التي تحدث خلال شهر رمضان هي: قيام الناس بأخذ قيلولة بعد الفطور، أو النوم مباشرة بعد السحور، وهذا أمر غير صحي، ويؤدي إلى التخمة، كما أنه يعيق هضم الطعام؛ لذلك لا يجب النوم بعد أي وجبة، والانتظار لمدة ساعتين على الأقل قبل النوم.

3-  تناول النشويات المعقدة:

يجب تناول النشويات المعقدة في رمضان، مثل: الأرز البني، أو القمح الكامل، أو الفواكه و الخضروات أو النخالة أو الفاصوليا وغيرها. ولهذه المواد أهمية كبيرة في رمضان، وخصوصاً إذا تم تناولها على وجبة السحور، فالكربوهيدرات المعقدة تعطي الشعور بالشبع لأطول فترة ممكنة، وتحافظ على مستويات السكر ثابتة في الدم.

كما أن الصيام لفترات طويلة خلال اليوم: يزيد من إفراز المعدة للحموض المعدية؛ مما يعطي شعورا بالحرقة والألم، وعدم الراحة. وللتخلص من هذه المشكلة: يجب تناول الأغذية الحاوية على الألياف؛ لتعديل حموضة المعدة ولتخفيف الألم.

4- تناول الطعام ببطء:

يجب أن يتم تناول الطعام ببطء، ومضغه بشكل جيد على وجبة الإفطار؛ حتى لا يصاب الإنسان بالتخمة بعد تناول الوجبة، فالمعدة تحتاج إلى 20 دقيقة؛ حتى تخبر الدماغ بحدوث الشبع، لذلك يجب أن يتم مضغ الطعام ببطء شديد.

5- صلاة التراويح:

صلاة التراويح تحسن وتسرع عملية الهضم، وتحفز الجهاز الهضمي، وتحسن كفاءته لمنع الإصابة بالتخمة أو الإمساك.

6- شرب السوائل بكثرة:

يجب أن يتم الإكثار من السوائل يومياً، ويفضل أن يتم شرب الماء أكثر من أي مادة سائلة أخرى، ويفضل أن يتم شرب ما لا يقل عن 12 كوبا من السوائل يومياً، في الفترة المتراوحة بين الإفطار والسحور؛ حتى يتم إعادة ضبط مستويات السوائل في الجسم، وللتخفيف من العطش في اليوم التالي.

7- تجنب تناول الأطعمة المقلية والمالحة والسكرية والوجبات السريعة:

كل هذه الأطعمة سيئة لصحة الجسم، خاصة في رمضان، حيث تسبب زيادة العطش، وحبس السوائل، وزيادة مخاطر الأمراض القلبية، والسكري، والسمنة، وتسبب أيضاً ارتباكاً في الجهاز الهضمي، الأمر الذي يسبب الإمساك، أو الإسهال، والحموضة، وغيرها من المشكلات الأخرى.

8- التقليل من شرب الشاي والقهوة:

يجب أن يتم التقليل من شرب الشاي والقهوة خلال الشهر الكريم، وخصوصاً في فترة السحور؛ لأن كلا من الشاي والقهوة هي مشروبات مدرة للبول. وبالتالي تخلص الجسم من السوائل الموجودة فيه. وبالتالي يحدث العطش بشكل كبير. كما أن الجسم يفقد أيضاً المعادن الضرورية من الجسم أيضاً عند شرب الشاي والقهوة، لذلك يجب التخفيف منها قدر الإمكان، وتجنب شربها في فترة السحور.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...