الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


07 - رجب - 1432 هـ:: 09 - يونيو - 2011

أحبها وأريد التقدم لها لكن والدتها متشبثة بالشاب الذي تقدم لها!


السائلة:أحمد ب ع

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله..
أحب فتاة وتحبني كثيرا لكن والديها وافقوا على خطبتها  لشاب أخر, أحبها وأريد التقدم لخطبتها لكن والدتها متشبثة بالشاب الذي تقدم لها وأقسمت على زواجها منه.
أريد حلا فأنا أتألم كثيرا نتيجة هذا الوضع أرجوكم هل أتقدم إلى أمها أو والدها.


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
نشكرك على ثقتك في موقعنا ونسال الله تعالى لك التوفيق والرشاد
الأخ : أحمد لقد بلغت من المرحلة العلمية والعقلية ما يمكنك أن تفرق بين العاطفة والعقل والحكمة ومتى يلزمك أن تجمع أو تفرق بينهما والمواقف التي تحتاج إلى كل منها في وقت الحاجة إليها، وفي سن مثل سنك وقد مرت عليك تجارب حياتية تؤهلك إلى الحكم على الأمور من منطق العقل والنظر إلى مآلات الموضوعات التي تتعلق كثيرا بمستقبل الإنسان ويترتب عليها مستقبل ينتج عنها تكوين أسري واستقرار حياتي، ولا يمكن بناء هذا الاستقرار في ظل صراعات بين أسرتين يرغبان في مصاهرة.
والسؤال: هل تقدمت للخطبة قبل الخاطب الحالي أم أنك تبادلت الحب دون خطوات إيجابية؟ وسبقك بها من تقدم وعزم وأخذ خطوة فعلية؟  هل أهلها يرفضونك من الأصل أم أنك لم تتقدم وعند أول متقدم وافق أهلها؟
وفي كل الحالات: لا يجوز شرعا أن يتقدم خاطب على خاطب سبقه حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم " لا يخطب أحدكم على خطبة أخيه" فإن توافق الخطيبان على تكوين أسرتهم فادع لهما بالتوفيق وتمنى لمحبوبتك السعادة وهذا قسم ربك يقسم الزواج كما يقسم الأرزاق والحياة والممات.
ولا ينصح أن تفاتح والدتها أو تتدخل بين ابنتها وخطيبها فإن سعدوا وتوافقوا فهنيئا لهما وإن لا قدر الله تعالى اختلفا دون وازع منك أو إيعاز وأصبحت الفتاة في حل من خطبتها برغبتها أو برغبة والديها أو برغبتهم جميعا حينها تعيد النظر من جديد ولا أظن مناسبا حين ذاك إلا أن كان هناك توافق بينك وبين أهلها .
ولو أن أهلها يعلمون مناسبتك وقد تقدمت ربما لم يكونوا  قد تسرعوا في خطبتها ولكن أهلها وهم أدرى الناس بمصلحتها ورأوا أن هذا الأنسب فلا تجعل هذا يؤثر عليك وارض بما قسم الله لك وتفرغ لتميزك وبحوثك وإكمال دراستك واحصل على  الدكتوراه وحينها سوف يظهر لك آفاق جديدة.
وفقك الله تعالى لكل خير.



زيارات الإستشارة:4407 | استشارات المستشار: 1527

استشارات متشابهة


استشارات محببة

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!
الاستشارات الاجتماعية

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!

السلام عليكم ..
أنا الأخت الكبرى لعائلة متعلّمة متركّبة من...

أماني محمد أحمد داود1640
المزيد

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!
الاستشارات الاجتماعية

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!

السلام عليكم ..
أنا متزوّجة منذ 13 عاما ولديّ 3 أولاد وبنتان...

أ.سماح عادل الجريان1640
المزيد

أحاول أن أبني حياتنا هنا لكنّه رافض القدوم!
الاستشارات الاجتماعية

أحاول أن أبني حياتنا هنا لكنّه رافض القدوم!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته معكم دكتوره منى أنا طبيبة "طبّ...

نوره إبراهيم الداود1641
المزيد

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!
الاستشارات الاجتماعية

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!

السلام عليكم أنا زوجة ثانية عقد عليّ وحتّى هذا الحين لم أذهب...

عزيزة علي الدويرج1641
المزيد

أبي و أمّي يحبّان إخوتي أكثر منّي و يميلان إليهم!!
الاستشارات الاجتماعية

أبي و أمّي يحبّان إخوتي أكثر منّي و يميلان إليهم!!

السلام عليكم ورحمة الله اسمي عبد الله محمّد عمري سبع عشرة سنة...

عواد مسير الناصر1641
المزيد

أقاربي لا يؤيّدون زواجه منّي!
الاستشارات الاجتماعية

أقاربي لا يؤيّدون زواجه منّي!

السلام عليكم .. أنا فتاة عمري اثنتان وعشرون سنة تمّت قراءة...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1641
المزيد

هذه مشكلتي مع أولادي والالكترونيات!
الإستشارات التربوية

هذه مشكلتي مع أولادي والالكترونيات!

السلام عليكم
‏عندي ثلاثة أولاد .
‏الكبير إحدى عشرة سنة...

رانية طه الودية1641
المزيد

زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!
الاستشارات الاجتماعية

زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّج ولديّ طفلان وزوجتي...

أ.سماح عادل الجريان1641
المزيد

زوجي لا يقدّم شيئا سوى الكلام البذيء !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يقدّم شيئا سوى الكلام البذيء !

السلام عليكم ورحمة الله حاولت سنين أن أحبّ زوجي وأكون سعيدة...

عواد مسير الناصر1641
المزيد

أبي متزوّج بأخرى وهجرنا!
الاستشارات الاجتماعية

أبي متزوّج بأخرى وهجرنا!

السلام عليكم ..
أنا الفتاة الوحيدة من بين إخوتي الأولاد ،...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1641
المزيد