الاستشارات الدعوية


25 - ربيع أول - 1438 هـ:: 25 - ديسمبر - 2016

أخشى أّنّها عقوبة من الله أو أنّني من المنافقات !


السائلة:ياسمين

الإستشارة:بسمة أحمد السعدي

السلام عليكم ورحمة الله
شيخنا أحسن الله إليكم ..أعاني من مشكلة مؤرّقة جدّا .
كنت طالبة في الحلقات ولله الفضل والمنّة وتزوّجت قبل أن أختم القرآن ، ومنذ عشر سنوات لم أوفّق في أيّ حلقة. إذا التحقت أتعب ولا أعلم ما السبب وآخرها في هذا الشهر الحلقة بالهاتف في وقت الضحى ، للأسف أصاب بصداع قويّ لم أعهده إذا جاء وقتها فأحاول أن أكثر من الاستغفار ..
وممّا زادني حرجا وأرّقني كثيرا لم أستطع الإطالة في السجود ، وثقل عليّ قيام الليل إلاّ في رمضان ..بل حتّى قراءة القرآن بعد أن كنت أتغنّى به والحمد لله على كلّ حال ..
أحمد الله أنّي أحفظ أبنائي لأنّهم في مدارس التحفيظ ، وإذا بدأت الإجازات هجر القرآن من البيت إلاّ ما ندر، وأحيانا أشغّل الجوّال أو قناة القرآن لكنّي أغلق... والله إنّي لا أعلم ما أصابني وأخشى أّنّها عقوبة من الله أو أنّني من المنافقات ..
ولا حول ولا قوّة إلاّ بالله .


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم

الغالية ياسمين
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لنتّفق على التالي ياسمينتنا :
نسيان الماضي تماما .
فتح فترة عهد جديدة .
البداية من جديد في تحقيق الأماني : حفظ القرآن و قيام الليل....
لا تتحسّري الآن .
أقدمي على الخطوات العمليّة فقط ، وستعودين مثل الماضي وتزيدين عنه فضلا ورفعة بعون الله .
لا تفكّري فيما أصابك .
ركّزي تفكيرك في الخطوة التي أمامك كيف تنجحين فيها . موفّقة ياسمينة الغالية .. في انتظار حفل تخرّجك وقريبا بعون الله .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:2490 | استشارات المستشار: 386


الإستشارات الدعوية

كيف أتخلص من التسويف؟!
هموم دعوية

كيف أتخلص من التسويف؟!

د.الجوهرة حمد المبارك 18 - شعبان - 1428 هـ| 01 - سبتمبر - 2007



الدعوة في محيط الأسرة

أختي خلوقة، ولا تحب سيرة الصلاة!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5320


استشارات محببة

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!
الاستشارات الاجتماعية

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!

السلام عليكم ورحمة الله تعبت كثيرا من عائلتي ، لي أب غير ملزم...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1389
المزيد

زميلتي صرّحت لي بحبّها الشديد !
الاستشارات الاجتماعية

زميلتي صرّحت لي بحبّها الشديد !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله خيرا على ما تقدّمون...

جابر بن عبدالعزيز المقبل1390
المزيد

لا أستطيع أن أنام جرّاء الأرق المزمن !
الاستشارات النفسية

لا أستطيع أن أنام جرّاء الأرق المزمن !

السلام عليكم ورحمة الله منذ أربعة شهور كنت في إجازة وقضيت يومين...

د.أحمد فخرى هانى1390
المزيد

اتّهمني أنّني أدخلت شخصا إلى بيته عند غيابه !
الاستشارات الاجتماعية

اتّهمني أنّني أدخلت شخصا إلى بيته عند غيابه !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
أوّلا...

هدى محمد نبيه1390
المزيد

اعتبروني فاسدة منذ تراجع مستواي الدراسي !
الاستشارات النفسية

اعتبروني فاسدة منذ تراجع مستواي الدراسي !

السلام عليكم .. أشعر ببرود تامّ و دائم فلا مشاعر سواء مشاعر...

ميرفت فرج رحيم1390
المزيد

غضب زوجي كثيرا ولم يتحمّل هذا الكذب وفقد ثقته فيّ!
الاستشارات الاجتماعية

غضب زوجي كثيرا ولم يتحمّل هذا الكذب وفقد ثقته فيّ!

السلام عليكم ورحمة الله
زوجي مسافر لغرض العمل ، وفي يوم من...

تسنيم ممدوح الريدي1390
المزيد

يقول إن تزوّج سوف يخون زوجته ويظلّ معي ما العمل ؟!
الاستشارات الاجتماعية

يقول إن تزوّج سوف يخون زوجته ويظلّ معي ما العمل ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أحببت شخصا منذ ثماني سنوات وبنيت جميع...

رفيقة فيصل دخان1390
المزيد

 قلبي يكره زوجي كرها لا حدّ له من أفعاله لي!
الاستشارات الاجتماعية

قلبي يكره زوجي كرها لا حدّ له من أفعاله لي!

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي التي أرجو إرشادي إلى تفاصيل حلّها...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير1390
المزيد

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!
الاستشارات النفسية

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!

السلام عليكم ورحمة الله لا أعرف ماذا دهاني .. أنا في ورطة .....

أنس أحمد المهواتي1390
المزيد

أفكّر أنّني أخطأت في القرار عندما رفضته !!
الاستشارات الاجتماعية

أفكّر أنّني أخطأت في القرار عندما رفضته !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. موضوع استشارتي الزواج .. في...

مالك فيصل الدندشي1390
المزيد