الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات ومشكلات الأسرة


05 - محرم - 1424 هـ:: 09 - مارس - 2003

أراكِ شديدة الغيرة فاهدئي!


السائلة:لما بدر

الإستشارة:عبدالعزيز بن حمود الشثري


أنا فتاة أعيش في أسرة مفككة، أعيش وُحدة وعزلة شديدتين مع نفسي، فمنذ صغري وأنا أرى أبي وأمي يفضلان الأخوة الذكور علي، ويعاملونا بقسوة والسبب أنوثتنا، ومن نتائج هذه المعاملة أصبحت أكره إخوتي الذكور وأحقد عليهم، وأتمنى اليوم الذي أخرج فيه من هذا البيت، فأخي الكبير يعاملني بقسوة، وعلى الجانب الآخر يعامل زوجته وابنته بمنتهى الحنان والطيبة، وأخي الآخر كل تفكيره هو الشك فينا وترصد حركاتنا، وأبي بعيد عنا ودائم الشرب.

إني أشعر بالضياع، وأدعو الله أن يرزقني بزوج يعوضني عن القسوة التي أعيشها، أخَواتي كلهن متزوجات ويعشن ببلد آخر، وأنا أشعر بالوحدة والضياع، أتألم دائما عندما أرى صديقاتي وكيف يعشن حياه مستقرة مع أسرهن، أرجوكم دلوني ماذا أفعل؟


الإجابة


من قراءة متأنية لخطابك تبين لي أنك تتصفين بالغيرة الشديدة، التي قد تكون أسهمت في تصعيد حدة التوتر في العلاقات بينك وبين أفراد أسرتك، وإن كان هذا لا يعني تبرئة الآخرين مما ذكرتِ، فإن ظاهرة تفضيل الذكور على الإناث - رغم أنها سلوك غير شرعي - هي ظاهرة موجودة لدى كثير من الآباء والأمهات، وخاصة لدى الشعوب العربية، ولكنها في كثير من الأحيان لا تخلق مثل هذه المشكلة، ومما يدل على شدة غيرتك قولك: "إنني أتألم عندما أرى صديقاتي يعشن حياة مستقرة مع أسرهن:.

راجعي نفسك أولاً وحاولي أن تكوني هادئة في الحكم على أهلك، واصبري وأبشري، حيث يبدو أنك قد اقتربت من الفرج، إن شاء الله، فجميع أخواتك ـ كما ذكرت ـ قد تزوجن وهن الآن يعشن في بيوتهن مع أزواجهن خارج البيت الذي تشتكين منه، رغم أنهن قد مررن بما مررت به.

لا تنسي أن عليك واجبا هاما في السعي لإصلاح حال والدك بما تستطيعين ولو بالكلمة الطيبة والرسالة الناصحة، أو عن طريق من تظنين أنه يستطيع التأثير عليه. وفقك الله ورزقك بالزوج الصالح الذي يعينك على الخير والبر والصلة.



زيارات الإستشارة:3243 | استشارات المستشار: 13


استشارات إجتماعية

قلبي يحترق لأني أريده ولا أريد الحرام!
البنات والحب

قلبي يحترق لأني أريده ولا أريد الحرام!

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير 24 - شعبان - 1431 هـ| 05 - أغسطس - 2010




الغيرة لدى الزوجين

غيرتي قتلتني !!

جابر بن عبدالعزيز المقبل722